عقـــارات

‮»‬الإسگــان‮« ‬تعتزم سحب‮ ‬210‮ ‬أفدنة من‮ »‬بالــــم هىلز‮«‬


كتبت - بدور إبراهىم:

 
تعتزم وزارة الإسكان سحب 210 أفدنة من شركة بالم هىلز للتعمىر من بىن 310 أفدنة سبق أن حصلت علىها الشركة فى المزاىدة الثانىة التى تم عقدها بنظام المظارىف المغلقة فى 7 ماىو 2007.

 
كانت الشركة قد فازت بقطعة الأرض بسعر 812 جنىها للمتر لإقامة مجتمع عمرانى متكامل وفىلات، بمنطقة التوسعات الشرقىة السىاحىة بمدىنة 6 أكتوبر، وتحمل أرقام 6 و7 و8 و9 و10 و15 و16 و17 و18 فى الحى رقم 5.

 
أوضح مصدر مسئول بوزارة الإسكان أن الشركة لم تقم بالبناء واثبات الجدىة إلا على 100 فدان فقط من قطعة الأرض، وأن باقى المساحة البالغ 210 أفدنة لا يزال أرضاً فضاء.

 
وأرجع المصدر قرار السحب المرتقب إلى التوصىة التى أصدرتها اللجنة 521 بهىئة المجتمعات العمرانىة الخاصة بمتابعة الموقفين المالى والتنفىذى لقطع الأراضى الكبرى، والتى عقدت الأسبوع الماضى، وأقرت بسحب الأرض من الشركة لانتهاء أجل تنفىذ المشروع بالكامل فى 26 مارس 2011، حىث ىبلغ أمد التنفىذ 3 سنوات، واستبعد أن تقرر اللجنة العقارىة الرئىسىة فى اجتماعها المقبل منح الشركة مهلة أخرى للتنفىذ نظراً لعدم استغلال الـ210 أفدنة نهائىاً حتى الآن.

 
كانت الشركة قد تعاقدت على شراء قطعة الأرض فى 27 مارس 2008 وتسلمتها فى 22 ىونىو من العام نفسه.

 
حصلت »المال« على نسخة من البىان الخاص بموقف الشركة فى جلسات اللجنة 521 الخاصة بالمساحات الكبىرة والتى تم عقدها خلال عام 2010، حىث تم عرض موقف الأرض فى 3 جلسات للجنة.

 
وكانت الجلسة الأولى للجنة فى 11 فبراىر 2010، وأظهر الموقف المالى للأرض أن الشركة علىها مستحقات قىمتها 950 ملىوناً و645 ألفاً و846 جنىهاً، وعدم حصولها على تراخىص البناء، وأن الأرض لا تزال فضاء، مما دفع اللجنة للتوصىة بمنح الشركة مهلة 3 شهور لاستخراج التراخىص، مع تقدىم برنامج زمنى وإعادة العرض علىها بعد انتهاء المهلة، وهو ما وافقت علىه اللجنة العقارىة الرئىسىة فى 14 مارس من العام نفسه، وإن ألزمت الشركة بتقدىم برنامج زمنى مكثف بالتنسىق مع جهاز المدىنة، على أن ىعاد العرض علىها بعد انتهاء المهلة، وتكررت التوصىة فى اجتماع اللجنة 521 فى 11 مارس.

 
وفى 30 سبتمبر الماضى، انعقدت اللجنة 521، وتبىن لها بالنسبة للموقف المالى عدم وجود مستحقات على الشركة، أى أنها سددت الـ950 ملىون جنىه الخاصة بثمن الأرض، وأنها قامت باستخراج التراخىص بنسبة %100 للفىلات، ولم تستخرجها بالنسبة للخدمات، أما بالنسبة للموقف التنفىذى فتبىن أنها لا تزال أرضاً فضاء، وأوصت اللجنة بقىام جهاز المدىنة بمتابعة تنفىذ المشروع طبقا للبرنامج الزمنى المقدم من شركة بالم هىلز، والذى ىنتهى فى 26 مارس 2011، على أن تتم إعادة عرض الموقف علىها فور انتهاء المدة.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة