جريدة المال - الصعيد يعاني أزمة خطف الكوادر المدربة
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الصعيد يعاني أزمة خطف الكوادر المدربة


ماهر أبوالفضل:
 
لم يتوقع مستثمرو المنسوجات والملابس الجاهزة بالصعيد أن تصل أزمة خطف العمالة المدربة إلي مديريات القوي العاملة بالمنيا وأسيوط بمذكرات تطالب بتحميل أي مستثمر نفقات تدريب العمالة في حالة انتقالها من مستثمر إلي آخر.
 

بعض المستثمرين أكدوا علي أن تلك المطالبات لن تأتي بالنتائج المتوقعة للحد من أزمة خطف العمالة المدربة مطالبين بضرورة وضع شروط قانونية في عقد العامل تضمن لصاحب العمل عدم انتقال ذلك الكوادر مشاريع أخري إلا بعد سنوات معينة من العمل أو أن يدفع العاملون أو صاحب المشروع الذي سينتقلون إليه نفقات التدريب كاملة.
 
البعض الآخر من المستثمرين أكدوا علي أن وجود تلك الشروط في عقود العمل لن تأت إلا بنتائج سلبية علي صاحب العمل نفسه وستستغلها العمالة نفسها حيث سيستغلون تلك الشروط للضغط علي صاحب العمل لرفع أجورهم أو اتجاههم للممارسات السلبية والتي تجبر صاحب المشروع للاستغناء عنهم والتنازل عن الحصول علي نفقات الدورات التي قد تلقوها.
 
من جانبه كشف المهندس فتحي حجاج أمين عام جمعية مستثمري أسيوط عن تقدم عدد من مستثمري المنسوجات والملابس الجاهزة بالمحافظة بشكاوي إلي مديرية القوي العاملة يطالبون فيها بضرورة التدخل لوضع حد لازمة خطف العمالة المدربة خاصة بعد أن تسببت تلك الظاهرة في خفض الطاقة الإنتاجية في عدد كبير من مشرعات الملابس الجاهزة والمنسوجات مما كبد مستثمري تلك الصناعة خسائر كبيرة بالإضافة إلي مساهمتها في تراكم فوائد قروض البنوك نتيجة عدم سداد الأقساط لانخفاض حجم الإنتاج بما لا يتناسسب مع تحصيل النفقات الإدارية والأقساط المستحقة عليهم لصالح القطاع المصرفي.
 
وأشار أمين عام جمعية مستثمري أسيوط إلي أن مستثمري المنسوجات قد تلقوا وعودا قاطعة من مسئولي مديرية القوي العاملة بالمحافظة تتضمن تدخلهم لوقف تلك الأزمة.
 
من جهة أخري كشف مصدر مسئول بمديرية القوي العاملة بالمنيا عن اعتزام عدد من مستثمري المنسوجات بالمحافظة للتقدم بشكوي مماثلة لمديرية القوي العاملة خلال الأيام القادمة يطالبون فيها بضرورة تدخل المديرية لوقف نزيف العمالة المدربة مشيرا إلي أن خطف تلك الكوادر ليست مقصورة علي مستثمري المحافظة فيما بينهم، وإنما امتدت لتصل إلي اتجاه مستثمري الوجه البحري كمستثمري العاشر من رمضان، والمحلة الكبري لخطف عمالة الصعيد المدربة في تلك الصناعة والتي وصفها بالمحورية، مشيرا إلي أن مستثمري الوجه البحري يتجهون لخطف تلك الكوادر نتيجة انخفاض مستوي الأجور مقارنة بنفس العمالة بمحافظة الشمال.
 
وأشار المصدر إلي أن مطالبات مستثمري المنيا لن تقتصر فقط حسب تأكيداته علي ضرورة تدخل المديرية لوقف نزيف تلك الكادر وإنما ستتضمن المذكرات ضرورة وضع شروط قانونية محددة داخل عقود العمل تحوي تحمل أي مستثمر يلجأ إلي ذلك الأسلوب نفقات تدريب تلك العمالة بالإضافة إلي بعض الشروط الجزائية خاصة أن تحمل نفقات التدريب ليست عقابا رادعا، لأن المستثمر الذي سيلجأ لذلك الأسلوب لن يتردد في تحمل نفقات التدريب طالما أنه سيستفيد من تلك الكوادر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة