جريدة المال - تحديات ضخمة تواجه الشركات العامة لتداول الحاويات
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

تحديات ضخمة تواجه الشركات العامة لتداول الحاويات


إيهاب العبسي:
 
تواجه شركات الحاويات الحكومية تحديات كبيرة في ظل دخول لاعبين جدد من القطاع الخاص للاستثمار في قطاع النقل البحري وانشاء محطات حاويات جديدة ومتطورة في المواني المصرية.

 
وفي رأي المراقبين ان هذا المتغير قد يهدد الشركات العامة العاملة في نفس القطاع بتحقيق خسائر فادحة ما لم تستطع مجاراة الامكانيات المتطورة للمحطات الجديدة، وهو امر يبدو مستبعدا علي الاقل في الافق المنظور.
 
في المقابل دعا العاملون بقطاع النقل البحري علي ضرورة الاسراع في تطوير الشركات الحكومية وزيادة رأسمالها وتحديث اجهزتها واساليبها حتي تتمكن من احلال وتجديد معداتها وتطوير خدماتها.
 
تمتلك الحكومة ثلاث شركات لتداول الحاويات هي شركة الاسكندرية لتداول الحاويات وتعمل في مينائي الاسكندرية والدخيلة وشركة بورسعيد لتداول الحاويات وتعمل في ميناء بورسعيد وشركة دمياط لتداول الحاويات وتعمل في ميناء دمياط.
 
علي الجانب الآخر بدأت شركة «كي جي إل»KGL   الكويتية اجراءات التعاقد علي معدات محطة الحاويات الجديدة التي ستقوم بانشائها في ميناء دمياط باستثمارات قدرها مليار دولار لتمثل بذلك خطرا يهدد باقتطاع حصة كبيرة من قاعدة عملاء دمياط لتداول الحاويات، كما تدرس شركة «هتشسون» الصينية انشاء محطة حاويات جديدة في ميناء الاسكندرية في حين تقدمت شركات عالمية لوزارة النقل بطلبات لانشاء محطة حاويات في ميناء شرق بورسعيد، بعد الحصول علي الموافقات اللازمة وبمجرد الانتهاء من اعداد المخطط العام لهذا المشروع الضخم.
 
وقال شيرين النجار رئيس شركة الحاويات المصرية ان شركات الحاويات الحكومية ستواجه منافسة غير متكافئة مع محططات الحاويات الجديدة، ولذا يتوجب عليها ان تقوم بتطوير خدماتها ومعداتها للحفاظ علي شريحة كبيرة من العملاء من السفن والتوكيلات الملاحية.
 
واضاف ان الشركات الحكومية حققت ارباحا طائلة لفترة طويلة مضت نظرا لانفرادها بالعمل في المواني، الا ان دخول منافسين جدد ذوي كفاءة عالية مثل شركة «هتشسون» الصينية، التي تدير محطات حاويات عالمية، يهدد بتقليص حجم ارباح هذه الشركات وربما يعرضها لخسائر.
 
يذكر ان اجمالي ارباح الشركات الحكومية الثلاث نحو 313,9 مليون جنيه خلال العام المالي 2005-2004 مقارنة بـ213,2  مليون جنيه خلال العام المالي 2004-2003.
 
واشار رئيس شركة الحاويات المصرية في السياق ذاته الي ضرورة تذليل المعوقات التي تواجه التوكيلات الملاحية والسفن المتعاملة مع شركات تداول الحاويات الحكومية.
 
واوضح اللواء احمد العربي رئيس مجلس ادارة شركة الاسكندرية لتداول الحاويات ان الشركات الحكومية العاملة في تداول الحاويات تتحمل اعباء اجتماعية باعتبارها تابعة لوزارة الاستثمار، الامر الذي يضطرها احيانا الي قبول عدد كبير من العمالة او تقديم معاملة خاصة للصادرات الوطنية من حيث تعريفة التداول.
 
واضاف العربي ان شركة الاسكندرية لتداول الحاويات تقوم حاليا بتطوير ادائها وزيادة طاقتها التخزينية عن طريق انشاء عدد من المستودعات خارج الدائرة الجمركية بميناء الاسكندرية، كما تقوم الشركة باضافة بعض الانشطة التكميلية في مستودعاتها، مثل اصلاح وتنظيف وصيانة الحاويات، منوها الي ان شركته بدأت بالفعل في التصدي لمشكلة تقادم المعدات، حيث تعاقدت علي شراء «ونش» جديد لرصيف محطة الاسكندرية الي جانب ونشين لرصيف الدخيلة.
 
ونوه رئيس الاسكندرية لتداول الحاويات الي الاعباء التي تتحملها عيوب تعريفة التداول التي تعمل بها شركات الحاويات الحكومية بسبب التعريفة المفروضة حاليا مؤكدا ان الشركة القابضة للنقل البري والبحري بدأت بالفعل في دراسة تعديل التعريفة الحالية التي تتعامل بها الشركات الثلاث وذلك لوجود بعض التشوهات التي تعكسها التعريفة القائمة حاليا.
 
وقد بلغ عدد حاويات الترانزيت المتداولة بالمواني المصرية في العام الماضي 3,1 مليون حاوية بينما تخطط وزارة النقل لزيادة عددها الي 10 ملايين حاوية بحلول 2008.
 
في حين ناشد الدكتور عبدالرحمن العريبي، خبير النقل البحري وزارتي الاستثمار والنقل الاسراع في تطوير شركات الحاويات الحكومية قبل ان تضطر الدولة لبيعها بثمن بخس.
 
وقد سبق ان اعلن المهندس محمد منصور وزير النقل انه بحث مع وزير الاستثمار عملية طرح شركات الحاويات العامة بكل من بورسعيد الاسكندرية ودمياط امام المستثمرين علي ان يكون لهيئات المواني الاحتفاظ بمساهمتها في هذه الشركات مع امكانية استخدام مساهمات المستثمرين في رفع رأسمال هذه الشركات.
 
وكانت شركات ومؤسسات عالمية قد تقدمت بعروض لزيادة رأسمال الشركات الثلاث ومنها شركة هتشيسون الصينية وهيئة ميناء سنغافورة والخط الملاحي الامريكي K-Line الا انه لم يبت في هذه العروض حتي الآن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة