جريدة المال - حظر التجوال يعُوق حركة نقل مواد البناء
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

حظر التجوال يعُوق حركة نقل مواد البناء



صورة ارشيفية

سعادة عبدالقادر :

ما زال حظر التجوال يعوق حركة سير شاحنات مواد البناء حتى بعد تخفيض ساعات الحظر ليطبق من التاسعة مساءً وحتى السادسة صباحاً، وإصدار وزارة الصناعة والتجارة بياناً لها منذ ما يقرب من أسبوع تفوض فيه الغرف التجارية بالمحافظات واتحاد الصناعات بتلقى طلبات الحصول على تصاريح للشاحنات وأتوبيسات العمال للسير فى وقت الحظر لتدور عجلة الإنتاج .

أكد متعاملون بقطاع مواد البناء أنه رغم وجود تصاريح لسير الشاحنات فى وقت الحظر، لكن العديد من المصانع التى تنقل العمال إليها وشاحنات نقل مواد البناء لم تستخرجها لكونها تحتاج إلى وقت لمخاطبة الجهات النائبة عن المصانع وجمعيات النقل لتقديم طلب إلى هيئة الإمداد والتموين بالقوات المسلحة لاستخراج التصريح، مما قلص من حجم نقل البناء، خاصة التى تحتاج إلى النقل ليلاً لكونها محملة بمواد قابلة إلى الاشتعال، ولا تصلح للسير فى درجة حرارة مرتفعة خلال النهار، مما أثر بالسلب على منتجيها .

وقال المهندس مختار حسن، مدير مبيعات دهانات الحماية بشركة سيجما، إن حظر التجوال أربك سوق الدهانات بسبب أن غالبية شاحنات نقل الدهانات أو جلب المواد الخام من الموانئ إلى المصانع تتم وقت حظر التجوال، حيث إن تلك السيارات تكون محملة بمواد دهانات معظمها قابل للاشتعال ويصعب السير بها فى درجة حرارة مرتفعة أثناء النهار، ومع فرض حظر التجوال تعرقلت حركة نقل الدهانات والمواد الخام، موضحاً أن هناك العديد من الشاحنات التى كانت ذاهبة إلى المصانع أو الموانئ يتم ارجاعها من حيث أتت أو توقفها حتى الصباح حتى لا تخترق الحظر .

وطالب حسن الجهات المعنية بسرعة فك حظر التجوال بشكل كلى حتى تسير عجلة الإنتاج والتى لا تتحمل أى معوقات جديدة، لافتاً إلى أن الحكومة وافقت على استخراج تصاريح لشاحنات نقل مواد البناء من خلال إرسال طلبات بذلك للغرف التجارية فى المحافظات المختلفة لترسل بعد ذلك إلى القوات المسلحة للحصول على ترخيص السير، ولكن لا يزال الأمر معقداً لأن الشركات والمصانع لديها أسطول كبير من وسائل النقل ويصعب استخراج ترخيص لكل سيارة، علاوة على أن الأمر يأخذ وقتاً كبيراً .

وأوضح حسن أن عدم توافر المواد البترولية بالسوق بشكل مستمر وارتفاع أسعارها من ضمن المعوقات التى تواجه صناعة الدهانات حالياً، مما يزيد من تكاليف الإنتاج وعدم قدرة الشركات على رفع سعر المنتج النهائى لعدم تقبل المستهلكين أسعار المنتجات بالزيادة، مما يقلل من الطلب على الدهانات ويخفض أرباح الشركات وينذر بأزمة فى صناعة الدهانات .

وقال إن شركات الدهانات تستخدم مواد بترولية فى إنتاج الدهانات ذات الأساس البترولى، علاوة على أنها تستورد قرابة %70 من الخامات الخاصة بإنتاج الدهانات المحلية من الخارج، ومع ارتفاع سعر صرف الدولار توجد فروق أسعار كبيرة تتحملها شركات الدهانات المستوردة لخاماتها .

ولفت إلى أن المنتجات منخفضة التكاليف من الدهانات والتى لا تحقق جانباً كبيراً من الأرباح هى التى تتطلبها سوق الدهانات فى الوقت الحالى، خاصة مع توقف التشييد والبناء فى المشروعات الكبرى والحكومية .

فى السياق نفسه قال ممدوح السيد، رئيس جمعية نقل البضائع بالقاهرة، إن حجم نقل مواد البناء والبضائع بوجه عام تقلص، نتيجة سير شاحنات النقل دون استخراج تصاريح لكونها تسير فى الوقت الطبيعى نهاراً وليس وقت حظر التجوال، مرجعاً ذلك إلى أن استخراج التصريح يتطلب تقديم طلب إلى الغرفة التجارية بالمحافظات المختلفة أو اتحاد الصناعات وتقوم هذه الجهات بالنيابة عن المنتج أو جمعيات نقل البضائع بمخاطبة هيئة الإمداد والتموين بالقوات المسلحة للحصول على تراخيص سير شاحنات النقل والعمال أثناء فترة الحظر .

وأضاف أن شاحنات النقل فى الوقت الحالى تسعى جاهدة إلى انجاز مهمتها خلال النهار وجزء من الليل قبل الدخول فى فترة حظر التجوال وعرقلة حركة السير، مشيراً إلى أن هذا الحظر فى مصلحة الوطن، وإن كان يتسبب فى بعض الخسائر، وجميع المنتجين يعلمون أن الحكومة فرضت حظر التجوال من أجل مصلحة وأمن الوطن وحتى يعمل الجميع فى جو آمن مستقبلاً .

وقال المهندس محمد سيد حنفى، مدير عام غرفة الصناعات المعدنية، إن الحكومة المصرية استجابت منذ أسبوع لمطالب المنتجين وشركات نقل البضائع، وقررت استثناء سيارات نقل البضائع من مواعيد حظر التجوال، وقد أقرت الحكومة ضوابط للسماح بمرور وسائل نقل عمال المصانع وشاحنات نقل البضائع ومن بينها مواد البناء خلال ساعات الحظر من خلال الحصول على تصريح بالسير من هيئة الإمداد والتموين بالقوات المسلحة .

وأضاف أنه تم تفويض الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية واتحاد الصناعات المصرية، بالإضافة للغرف التجارية بالمحافظات بتلقى طلبات استخراج التصاريح الخاصة بسير شاحنات نقل البضائع والمواد الخام، من بينها مواد البناء وغيرها للتحرك أثناء ساعات حظر التجوال ليلاً، علاوة على منح تصاريح لأتوبيسات نقل العمال بالمناطق الصناعية، لضمان دوران عجلة الإنتاج وعدم توقفها .

وأوضح أن قرار حظر التجوال أثر على قدرة العديد من العمال للوصول إلى أماكن عملهم بمصانع مواد البناء والمواقع، خاصة فى ساعات العمل الليلية، مما أثر على معدلات الإنتاج سلباً وعلى قدرة المصانع فى الالتزام بتلبية احتياجات السوق المحلية والتعاقدات التصديرية، علاوة على التأثير غير المباشر على عمليات نقل مواد البناء إلى الموزعين والعملاء ونقل المواد الخام إلى المصانع مما يهدد بوقف خطوط الإنتاج عن العمل .

يذكر أن الحكومة فرضت حظر التجوال بين الـ 9 مساءً وحتى 6 صباحاً فى 14 محافظة، هى : القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، والقليوبية، والسويس، والبحيرة، والفيوم، وبنى سويف، والمنيا، وأسيوط، وسوهاج، وشمال سيناء، وجنوب سيناء، والإسماعيلية، فيما أعلنت حالة الطوارئ فى البلاد عقب انتشار أعمال عنف من تنظيم الإخوان، بعد فض قوات الأمن اعتصامى مؤيدى مرسى فى ميدانى رابعة والنهضة، مما تسبب فى مقتل وإصابة العشرات بعد رفضهم فض الاعتصام سلمياً .

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة