أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

‮»‬الجهاز‮« ‬يطالب شركات المحمول بتحسين الأداء في القاهرة الكبري والبحر الأحمر


المال - خاص

حسب تقرير حديث، أصدره الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات عن جودة خدمات المكالمات الصوتية لشركات الهاتف المحمول الثلاث، ظهرت توقعات بانخفاض مستوي جودة الخدمة خلال الربع الرابع من عام 2010، حيث من المقرر أن يصدر الجهاز تقريراً عن أداء الشركات الثلاث فيما يتعلق بمستوي الخدمة المقدمة الشهر المقبل.

وأكد الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في تقريره الذي يرصد جودة خدمات المكالمات الضوئية في الربع الثالث من عام 2010 »يوليو - سبتمبر«، أنه لمس تطوراً إيجابياً في الخدمة المقدمة لمعظم المناطق، مقارنة بالتقرير الصادر عن الربع الثاني، إلا أن التقرير دلل علي أهمية إتجاه شركات المحمول لتحسين خدماتها في مناطق القاهرة الكبري، والبحر الأحمر حتي لا تسوء الخدمات، خاصة مع ارتفاع أعداد المشتركين.

وأشار التقرير إلي أن جودة الخدمات المقدمة للعملاء في مختلف أنحاء الجمهورية كانت متوازنة مع المعايير العالمية حيث يجب ألا تزيد نسبة القدرة علي إجراء مكالمة، ونسبة انقطاع المكالمة عبر شبكة المحمول علي %2، ولا تزيد نسبة المكالمات ذات الجودة المنخفضة للصوت علي %10.

وقد استطاعت شركة اتصالات - مصر تحسين جودة خدماتها في مناطق غرب القاهرة، ومرسي مطروح، والعاشر من رمضان، وطابا، ومرسي علم والعين السخنة، حيث اتضح من التقرير أن نسب عدم القدرة علي إجراء مكالمة صوتية عبر شبكات اتصالات - مصر في تلك المناطق كانت تتراوح بين %2 و%3.8 خلال الربع الثاني، وتحسنت لتتراوح بين %0.7 و%1.4 في الربع الثالث.

كما نجحت شركة موبينيل في تحسين جودة خدمات الصوت بمنطقة الزقازيق حيث انخفضت معدلات القدرة علي إجراء مكالمة إلي %0.7 بدلا ًمن %3.2.

بينما تراجعت جودة الخدمة لشركة فودافون - مصر في منطقة العريش فقط خلال الربع الثالث حيث تقدر نسبة عدم القدرة علي إجراء مكالمة بـ%2 بدلا من %0.4 خلال الربع الثاني.

وتعد منطقة البحر الأحمر وسيناء من أعلي نسب عدم القدرة علي إجراء مكالمات صوتية حيث تتراوح بين %1.3 و%2 تليها منطقة القاهرة الكبري بمعدلات %1.3 و%1.8، وذلك ما يعد مؤشراً أمام الشركات لزيادة جودة خدماتها بتلك المناطق حتي لا ترتفع تلك المعدلات في الفترة المقبلة.

أوضح هشام عبدالرحمن، مدير قطاع الرقابة والتشغيل في الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، أن معايير جودة الخدمة مؤشر علي مدي حصول العميل علي خدمة الصوت بجودة تتلاءم مع المعايير العالمية، وعند ارتفاع تلك النسبة علي المعدلات المقررة يتم تحذير الشركات، وفي حال تكرار الخطأ يتم توقيع الغرامات المالية.

وأشار إلي أن التقرير أكد أهمية اتجاه الشركات لتحسين خدماتها لمواجهة زيادة عدد العملاء علي الشبكات في تلك المناطق، وأن إعلان كل شركة عن زيادة أعداد مشتركيها يتطلب منها تحسين شبكاتها بما يرفع جودة الخدمة، حيث لا تتعرض للغرامات المالية.

ويتضح أيضاً من التقرير أن منطقة الصعيد هي أقل المعدلات لعدم القدرة علي إجراء مكالمات صوتية لتتراوح بين %0.8 و%1.1.

وهو ما يبرره أحد مسئولي شركة فودافون - مصر بأن كثافة العملاء بتلك المناطق ما زالت ضعيفة الأمر الذي يعطي مؤشراً علي عدم احتياج الشركات لزيادة أعداد الأبراج والشبكات بتلك المناطق، لذا نجد هناك ارتفاعاً في نسب عدم جودة الخدمة في مناطق القاهرة مقارنة بالصعيد لمعيار عدم القدرة علي إجراء مكالمة.

وأضاف أن القاهرة الكبري تتمتع بكثافة سكانية أعلي، وبالتالي يوجد ضغط أكبر علي خدمات الشبكة، وهو ما يتطلب باستمرار تحسين جودة الشبكات بتلك المناطق، مشيراً إلي الاستثمارات السنوية لتحسين جودة الشبكة والتي تصل إلي نحو 3 مليارات جنيه علي مختلف مناطق الجمهورية.



بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة