أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

العقارات والإنشاءات علي عرش‮ »‬التحليل الفني‮«‬


أحمد مبروك
 
سيطرت حالة من التفاؤل النسبي علي رؤية معظم المحللين الفنيين لأداء البورصة خلال العام الجديد، حيث كانت أكثر الآراء تحفظاً تشير إلي استمرار تحرك السوق في مسار  عرضي بين مستويي 5800 و7000 نقطة، في حين ذهبت آراء معظم المحللين الفنيين إلي امكانية تجاوز المؤشر الرئيسي للبورصة مستوي المقاومة المذكور، بينما تطلعت بعض الآراء إلي بلوغ السوق المحلية مستوي 10 آلاف نقطة.  يستمد معظم المحلليون الفنيين تنبؤاتهم المتفائلة لسوق الأوراق المالية المحلية علي مدار العام الحالي بدعم من سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة الذي سيتخطي منطقة  300 جنيه ليحتل بذلك المرتبة الأولي بين الأسهم المحببة للمحللين الفنيين خلال 2011، في حين غازلت أسهم القطاع العقاري أعين المحللين الفنيين بالسوق، حيث لم تخل ترشيحات أي محلل فني من سهم القطاع العقاري.

 
> الأعصر: السوق تستهدف 7250 نقطة في الربع الأول.. و8700 نقطة في الأخير
 
> الزيات: »أوراسكوم تليكوم« يحقق أداءً جيداً علي المدي المتوسط

 
> محمد يونس: 2010 كان بمثابة حركة تجميعية
 
> النمر: القطاع المصرفي يعاني من حالة تشبع شرائي
 
وأبدي فريق آخر تخوفاً حول مدي قدرة سهم البنك التجاري الدولي علي الاستمرار في التفوق علي أداء السوق خلال العام الحالي، بينما واجهت أسهم قطاع الاتصالات انتقادات من المحللين الفنيين في ظل تأثر السهم القيادي بهذا القطاع، بالأخبار التي تتداول حوله، في الوقت الذي عاني فيه سهما موبينيل والمصرية للاتصالات من التراجع الملحوظ في السيولة.
 
وظهر سهم »القلعة« علي ساحة الأسهم المحببة لمعظم المحللين الفنيين خلال العام الحالي حيث توقعوا أن يتمكن السهم من الإبقاء علي موجة الارتفاع الملحوظة التي شهدها خلال الربع الأخير من العام الماضي ليكسر بذلك مستوي 10 جنيهات لأعلي.
 
في البداية، أبدي محمد الأعصر كبير المحللين الفنيين بالمجموعة المالية هيرمس، نظرة إيجابية لأداء سوق الأوراق المالية المحلية علي مدار العام الحالي، خاصة خلال الربعين الأول والأخير.
 
وتوقع »الأعصر« أن يستهدف مؤشر EGX 30 منطقة 7250 و7300 نقطة خلال الربع الأول من العام بدعم من الصعود المتوقع خلال هذه الفترة من بعض الأسهم القيادية، علي أن تتحرك السوق بشكل عرضي خلال الربعين الثاني والثالث، قبل أن تواصل مسيرتها في الربع الأخير من العام الحالي مستهدفة منطقة 8600 و8800 نقطة في الربع الأخير تزامناً مع فترة الانتخابات الرئاسية.
 
وأرجع الأعصر تنبؤاته باستهداف السوق منطقة 8800 نقطة تقريباً خلال نهاية العام الحالي إلي عاملين رئيسيين، الأول الارتباط القوي بين سعر البترول ومؤشر البورصة المحلية- وهو ما انفردت به »المال« في عدد الأحد الماضي-، فيما يتلخص العامل الثاني في أن ذلك المستهدف يمثل نسبة %61 تصحيحاً للهبوط العنيف الذي أصاب البورصة بسبب الأزمة العالمية من 12 ألف نقطة إلي 3400 نقطة، مشدداً علي ضرورة احترام المستوي المستهدف مستشهداً باحترام السوق المحلية مستوي 7700 نقطة خلال العام الماضي والذي كان يمثل نسبة %50 من تصحيح الهبوط العنيف.
 
وفيما يخص التراجع الملحوظ في حجم التعامل علي مدار الأسبوع الماضي، توقع الأعصر انتهاء هذه الظاهرة بدءاً من غد الاثنين، والذي سيشهد عودة الأجانب للمشاركة بقوة في السوق المحلية.
 
وفيما يخص ترشيحات »الأعصر« للأسهم التي ستتفوق علي أداء السوق خلال الربع الأول، نصح باقتناء سهم شركة »القلعة« الذي سيستهدف منطقة 10.5 جنيه، وعدداً من الأسهم بقطاعات الإنشاءات والإسكان، علي رأسها سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة الذي سيستهدف 300 جنيه، ومصر الجديدة للإسكان والتعمير مستهدفاً 28 جنيهاً، وطلعت مصطفي الذي سيبلغ 9.25 جنيه، والمصرية للمنتجعات بسعر مستهدف 2.5 جنيه.
 
وعلي جانب آخر، توقع كبير المحللين الفنيين بالمجموعة المالية هيرمس، أن يستهدف سهم أوراسكوم تليكوم مستوي 5.2 جنيه خلال الربع الأول من العام، قبل أن تهدأ وتيرة الصعود ليعاود بعدها استهداف مستويات مرتفعة علي مدار 2011.
 
ومن جهته، توقع محمد الزيات، رئيس قسم التحليل الفني بشركة التجاري الدولي للسمسرة، أن يتفوق أداء قطاعات العقارات والإسكان والإنشاءات والاتصالات علي أداء السوق علي مدار العام الحالي.
 
وفيما يخص قطاع العقارات، توقع الزيات أن تتمكن معظم أسهم القطاع من التفوق علي أداء البورصة المحلية، وهو ما ارجعه إلي أن معظم أسهم القطاعات أبلت بلاء حسناً علي المدي المتوسط وهو ما يؤهلها للتفوق علي أداء السوق بشكل عام علي المدي المتوسط.
 
ورشح رئيس قسم التحليل الفني بشركة التجاري الدولي للسمسرة سهم شركة سوديك للاستثمار خلال العام الحالي حيث من المرجح للسهم أن يستهدف مستوي 122 جنيهاً علي المدي القصير يليه مستوي 138 جنيهاً علي المدي المتوسط، فيما من المرجح لسهم بالم هيلز التفوق علي مستوي 7 جنيهات علي المدي القصير يليه مستوي 11 جنيهاً علي المدي المتوسط، وحدد الزيات مستوي 30 جنيهاً مستهدفاً لسهم شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير علي المدي المتوسط، ومستوي 32 جنيهاً لمدينة نصر للإسكان والتعمير علي المدي القصير يليه مستوي 37 جنيهاً علي المدي المتوسط.
 
وفيما يتعلق بقطاع الإنشاءات، نصح رئيس قسم التحليل الفني بشركة التجاري الدولي للسمسرة بالاستثمار في سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة القيادي، حيث وضع السعر المستهدف له علي المدي المتوسط عند مستوي 310 جنيهات علي الأقل.
 
وفيما يخص قطاع الاتصالات قال الزيات إن أداء سهم أوراسكوم تليكوم تأثر علي المدي القصير بتطورات المشاكل التي يعاني منها فرع الشركة في الجزائر، فضلاً عن تطورات الاندماج مع شركة فيمبلكوم الروسية، إلا أنه بالنظر إلي أداء السهم علي المدي المتوسط من المرجح أن يستهدف مستوي 4.6 جنيه علي المدي القصير جداً، يليه 5.25 جنيه علي المدي القصير، ثم 6 جنيهات علي المدي المتوسط.
 
وبالتالي نصح »الزيات« باقتناء سهم شركة المصرية للاتصالات محدداً السعر المستهدف للسهم عند مستوي 20.5 جنيه علي المدي المتوسط.
 
من جانبه توقع إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني، عضو مجلس الإدارة بشركة أصول للسمسرة، أن تواصل البورصة رحلتها العرضية خلال العام الحالي بين مستويي 7700 نقطة و5800 نقطة، مستبعداً تمكن السوق المحلية من اختراق مستوي 7700 نقطة لأعلي خلال العام الحالي، الأمر الذي ارجعه إلي تفاعل المستثمرين بالسوق مع صعودها أو هبوطه، مستشهداً بالتفاؤل المفرط في حال اقتراب السوق من منطقة 7500 نقطة، والتشاؤم المفرط عند اقتراب السوق من منطقة 6000 نقطة.
 
وبالتالي تنبأ »السعيد« باستمرار تحرك مؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة بين مستويي 530 و870 نقطة علي مدار العام الحالي، وسط عمليات صعود انتقائية لبعض من أسهم المضاربات.
 
ورشح رئيس قسم التحليل الفني، عضو مجلس الإدارة بشركة أصول للسمسرة قطاع الموارد الأساسية للتفوق علي أداء البورصة علي مدار 2011، مستنداً إلي عدد من العوامل أهمها الصعود القوي في أسعار الذهب خلال 2010 علماً بأن هذا الصعود قاد صعوداً موازياً في أسعار المواد الأولية، فضلاً عن تمكن سعر النحاس من تحقيق مستوي تاريخي عند 9200 دولار للطن، في الوقت الذي تمكنت فيه الفضة من بلوغ مستويات سعرية تاريخية.
 
وعلي هذا الأساس رجح السعيد أن يستفيد سهم حديد عز علي مدار العام الحالي من الصعود المتوقع في سعر طن الحديد، ليصل إلي مستوي 27 جنيهاً، في الوقت الذي سيستهدف فيه سهم عز الدخيلة منطقة 1100- 1200 جنيه.
 
كما رشح سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة للتفوق علي أداء السوق خلال العام الحالي ليستهدف مستوي 320 جنيهاً، محدداً مستوي الدعم عند 217 جنيهاً علي مدار العام الحالي.
 
واختلف »السعيد« مع الآراء السابقة التي دعمت فكرة تفوق البنك التجاري الدولي علي السوق، حيث استبعد تمكن السهم من استمرار التفوق علي أداء السوق في 2011، وأبدي تخوفاً من تعرضه لموجة جني الأرباح بعد الصعود القوي الذي حققه خلال عام 2010، وهو ما يعتبر عاماً تاريخياً في حياة السهم، وهو ما دفعه إلي التنبؤ بتراجع الوزن النسبي للسهم في مؤشر الثلاثين الكبار لصالح سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة الذي سيتربع علي المركز الأول.
 
ورهن تمكن سهم طلعت مصطفي من التفوق علي أداء السوق خلال العام الحالي، بتفوقه علي مستوي مقاومة 8.65 جنيه خلال مطلع العام، ليستهدف مستوي 11 جنيهاً، علي المدي المتوسط، وفيما عدا ذلك توقع أن يواصل القطاع العقاري تحركاته العرضية متوسطة الأجل خلال 2011.
 
في حين رجح إبراهيم النمر، رئيس قسم التحليل الفني بشركة النعيم القابضة، أن تواصل البورصة التحرك في مسارها العرضي خلال العام الحالي بين مستويي 5800 و7700 نقطة، موضحاً أن السوق تتحرك الفترة الحالية ضمن مراحل تجميعية تتمثل بوادرها في ضيق نطاق التذبذب وتراجع احجام التعامل وبوادر اليأس التي أصابت صغار المستثمرين، وبالتالي من المرجح استمرار تحرك البورصة في المرحلة التجميعية خلال العام الحالي.
 
ورشح »النمر« مؤشر الثلاثين الكبار للتفوق علي أداء مؤشر egx 70 خلال النصف الأول م العام الحالي، مستنداً إلي حال سوق الأوراق المالية خلال عام 2010، والذي شهد تفوق مؤشر الكبار علي الأسهم المتوسطة والصغيرة في النصف الأول، في حين تفوق مؤشر egx 70 علي مؤشر الثلاثين الكبار خلال النصف الثاني من العام الماضي، ورجح النمر مؤشر الأسهم المتوسطة الصغيرة للمرور بجني أرباح خلال النصف الأول من العام مستهدفاً مستوي دعم 660 نقطة والذي قد يدعم تحركه في النصف الثاني من العام ليحاول اختراق قمته السابقة عند مستوي 760 نقطة.
 
وفيما يخص الأسهم، رشح رئيس قسم التحليل الفني بشركة النعيم عدداً من الأسهم للتفوق علي أداء السوق، علي رأسها أسهم القطاع العقاري والإنشاءات وبعض من الأسهم المنتقاة، والأسهم الدولارية.
 
وتوقع النمر أن يتفوق سهم شركة سوديك علي أداء السوق خلال العام الحالي ليستهدف مستوي 130 جنيهاً وسهم شركة مدينة نصر لاستهداف منطقة 38 جنيهاً، وسهم شركة مصر الجديدة للإسكان للصعود مستهدفاً 38 جنيهاً يليه 42 جنيهاً، فيما لو تمكن سهم طلعت مصطفي من تخطي مستوي مقاومة 8.6 جنيه لأعلي سيستهدف منطقة 11 جنيهاً علي مدارالعام.
 
ورشح سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة لاستهداف منطقة 350 جنيهاً في حال تمكنه من التفوق علي مستوي مقاومة 290 جنيهاً.
 
ومن ناحية أخري، توقع رئيس قسم التحليل الفني بشركة النعيم أن يتفوق سهم شركة القلعة علي أداء السوق خلال العام الحالي ليستهدف مستوي 11 جنيهاً، تقريباً وسهم جهينة لاستهداف مستوي 7.5 جنيه.
 
واستبعد الأسهم الكبري بقطاع البنوك من قائمة الأسهم المفضلة خلال 2011 في ظل اعتقاده بمرور هذه الأسهم بمرحلة تشبع شرائي في الفترة الراهنة، وهو ما دفعه إلي ترشيح أسهم البنوك المتوسطة والصغيرة من ذلك القطاع.
 
وبدوره رجح مهاب عجينة المحلل الفني بشركة بلتون فاينانشيال أن تتمكن البورصة المحلية من بلوغ منطقة مقاومة 7700 نقطة خلال العام الحالي، وهذه المنطقة إذا تمكنت البورصة من تخطيها لأعلي ستستهدف السوق منطقة 8200 نقطة، الأمر الذي قد يتزامن مع صعود عدد من الأسهم القيادية علي رأسها البنك التجاري الدولي وoci وأوراسكوم تليكوم.
 
وأبدي عجينة نظرة إيجابية لعام 2011 مقارنة بالعام الماضي والذي اعتبره من أصعب الأعوام بالنسبة للمستثمر، في ظل المسار العرضي متوسط الأجل الذي سيطر علي تحركات البورصة علي مدار العام.
 
وأرجع المحلل الفني بشركة بلتون فاينانشيال نظرته الإيجابية للبورصة بشكل عام إلي طول المسار العرضي خلال 2010 والذي عمل بشكل مباشر علي امتصاص القوي البيعية الكامنة بالسوق ليؤهل الأسهم بشكل عام للصعود لأعلي خلال 2011 واستهداف كسر مستوي 7700 نقطة لأعلي.
 
وتوقع عجينة أن تتمكن السوق من كسر منطقة 7700 نقطة لأعلي تزامناً مع صعود سهم البنك التجاري الدولي إلي مستوي 50 جنيهاً، وأوراسكوم للإنشاء والصناعة إلي مستويي 300- 320 جنيهاً تقريباً، كما أبدي نظرة إيجابية لقطاع العقارات بشكل عام خاصة سهم سوديك الذي من المرجح له أن يستهدف مستوي 130 جنيهاً، وسهم مدينة نصر للإسكان والتعمير ليبلغ مستوي 44 جنيهاً.
 
كما وضع المحلل الفني بشركة بلتون فاينانشيال مستهدف سهم أوراسكوم تليكوم خلال العام الحالي عند مستوي 5.5 جنيه، ونصح بالمتاجرة بين ذلك المستوي و4.5 جنيه، فيما حدد مستهدف سهم القلعة عند 15 جنيهاً، و55 جنيهاً لسهم البنك الأهلي سوسيتيه جنرال، و20 جنيهاً لسهم حديد عز و60 جنيهاً لسهم السويدي للكابلات.
 
في حين تنبأ محمد يونس، رئيس قسم التحليل الفني  بشركة بايونيرز القابضة، أن تحقق البورصة صعوداً قوياً خلال العام الحالي، ليكسر مؤشر egx 30 مستوي مقاومة 7700 نقطة لأعلي علي أن يقترب من منطقة 10 آلاف نقطة علي مدار العام.
 
وأرجع يونس توقعاته إلي الحركة التجميعية متوسطة الأجل التي تحركت بداخلها البورصة لأكثر من عام، تزامناً مع انخفاض مستيات التذبذب، وحجم التعامل وهو ما يؤكد أن البورصة تمر بمرحلة تجميعية تمهيداً لتحقيق صعود قوي.
 
وعلي الرغم من توقع يونس صعوداً قوياً لمؤشر الثلاثين الكبار، فإنه يري أن مؤشر egx 70 مؤهل لمواصلة التفوق علي أداء egx 30 علي مدار 2011، بافتراض عدم ورود أي مفاجآت سلبية من العيار الثقيل خلال العام الحالي.
 
ورشح رئيس قسم التحليل الفني بشركة بايونيرز عدداً من الأسهم للتفوق علي أداء السوق خلال عام 2011، علي رأسها سهم القلعة الذي من المرجح له أن يتمكن من تخطي أعلي مستوي تاريخي له عند مستوي 13.9 جنيه واستهداف منطقة 15 جنيهاً، فيما وضع يونس أسهم القطاع العقاري علي رأس الأسهم التي ستلفت الأنظار خلال العام الحالي، وفي مقدمتها سهم سوديك الذي سيحقق ارتفاعاً بنسبة %150 ليصل إلي ما يوازي 250  جنيهاً وفقا للسعر الحالي قبل التقسيم.

 
ورشح يونس أسهم الإسكان المتوسط للصعود بقوة، حيث وضع السعر المستهدف لمصر الجديدة للإسكان عند 47 جنيهاً، و58 جنيهاً لسهم مدينة نصر للإسكان والتعمير، فيما من المتوقع لسهم طلعت مصطفي القيادي أن يستهدف منطقة 12.5 جنيه.
 
كما رشح أسهم البنوك للتفوق علي أداء السوق، حيث من المرجح لسهم بنك البركة الارتفاع إلي مستوي 26 جنيهاً، علي أن يستهدف سهم البنك التجاري الدولي القيادي مستوي 68 جنيهاً، في حين من المرجح لسهم البنك الأهلي سوسيتيه جنرال أن يستهدف منطقة 79 جنيهاً.
 
ورشح سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة للصعود مستهدفاً منطقة 400 جنيه تقريباً، وهو ما سيقود المؤشر لكسر مستوي المقاومة 7700 نقطة لأعلي بسهولة خلال العام الحالي.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة