جريدة المال - »ثروة« تفوز بمناقصتين للبحث عن البترول والغاز بتكلفة 36 مليون دولار
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

»ثروة« تفوز بمناقصتين للبحث عن البترول والغاز بتكلفة 36 مليون دولار


 
كتب ــ محمد عبدالعاطي:
 
فازت شركة »ثروة« للبترول بمناقصتين طرحتهما الهيئة العامة للبترول »AGCB «، وشركة »إيجاس« للبحث والتنقيب عن البترول والغاز في منطقتي أبو سمان، والعريش البحرية بإجمالي تكاليف من المتوقع أن تصل إلي 36 مليون دولار.

 
بدأت شركة »ثروة« نشاطها عام 2004، وهي شركة مساهمة قائمة طبقاً لنظام المناطق الحرة الخاصة، وتأسست بمساهمات عدد من الجهات الحكومية منها الهيئة العامة للبترول، وشركة »إيجاس«.
 
وتنتظر الشركة حالياً صدور قانون خاص يسمح لوزير البترول بتوقيع اتفاقية البحث، بعد أن أبرمت عقد شراكة مع الهيئة العامة للبترول لتنفيذ المناقصة الأولي الخاصة بالبحث عن البترول والغاز في منطقة أبو سمان بتكاليف متفق عليها وتصل إلي 18 مليون دولار في فترة البحث التي تمتد إلي عامين قابلة للتجديد.
 
وأبرمت الشركة عقداً آخر مع شركة »نوفاتك« الروسية تدخل بموجبه الأخيرة كشريك في عمليات البحث لتنفيذ المناقصة الثانية التي طرحتها شركة »إيجاس« بمنطقة العريش البحرية وبحصتين متساويتين »%50 لكل طرف«.
 
وقال مصدر مسئول بشركة »ثروة« إنه تم الاتفاق مع الشريك الروسي في المناقصة الثانية علي استخدام مبدأ »حق الشفعة« خلال بيع أنصبة أي من الطرفين في كميات الغاز والبترول المكتشفة بحيث يمنح الشريك البائع الطرف الآخر الأولوية في شراء الكميات المستهدف بيعها، وفي حالة رفض الشراء يتم بيع هذه الكمية لطرف ثالث خارج هيكل الشراكة.
 
وأوضح المصدر في تصريحات لـ »المال«، أن هذا المبدأ يسري في اتفاقية »ثروة« مع الهيئة العامة للبترول في منطقة أبو سمان، مشيراً إلي أنه تم الاتفاق في المناقصتين علي مد الفترة المحددة لعمليات الاكتشاف إلي فترتين الأولي لمدة عامين، والثانية لمدة عام، مع وضع حد أدني لزيادة تكاليف الاكتشاف خلال فترات الامتداد تصل قيمته في الفترة الأولي إلي 10 ملايين دولار، والثانية 6 ملايين دولار.
 
وأكد أنه بموجب الاتفاقيتين يرتفع عدد مواقع الشركة إلي 6 مواقع خلال 4 سنوات من بداية نشاطها، موضحاً أن الشركة تعمل حالياً في 4 مواقع بمنطقة السلوم.
 
من ناحية أخري، توصلت شركة »ثروة« إلي اتفاق خلال مايو الماضي مع وزارة البترول لتعديل عقدها مع الهيئة العامة للبترول للبحث والتنقيب عن البترول، واستغلاله في منطقة سيوة من خلال شراكتها مع شركة اباتشي خالدة كوربوريشن »LDC «، وهي شركة محدودة الأسهم، قائمة وفقاً لقوانين جزر الكايمان، وذلك للسماح بمد فترات البحث التي من المقرر لها أن تنتهي في سبتمبر المقبل.
 
وتضمن الاتفاق مد فترات البحث علي مرحلتين، الأولي تصل إلي 4 سنوات بشرط قيام الشركة بضخ لا يقل عن 10 ملايين دولار، لتمويل عمليات البحث مع إجراء مسح سيزمي ثلاثي الأبعاد، والثانية 3 سنوات مع وضع حد أدني للتكاليف الجديدة وتصل قيمته إلي 6 ملايين دولار.
 
وقال المصدر إن الاتفاق تضمن التزام شركتي »ثروة« و»أباتشي« بحفر بئرين خلال فترة الامتداد الأولي وحفر بئرين خلال فترة الامتداد الثانية.
 
وعلي الصعيد نفسه انتهي مجلس الدولة من مراجعة التعديلات الجديدة لاتفاقية »ثروة«، و»اباتشي« مع الهيئة العامة للبترول بشأن البحث عن البترول في منطقة سيوة.
 
وقال المستشار عادل فرغلي رئيس لجنة الفتوي والتشريع بالمجلس إن التعديلات الجديدة لهذه الاتفاقية تم إرسالها قبل أسبوعين إلي مجلس الوزراء، تمهيداً لعرضها علي مجلس الشعب.
 
وأوضح فرغلي في تصريحات خاصة لـ »المال« أن اللجنة تعكف حالياً علي إعداد قانون خاص يتيح لوزير البترول التوقيع علي اتفاقية جديدة لشركة »ثروة« مع الهيئة العامة للبترول، بشأن تنفيذ مناقصة البحث عن البترول والغاز في منطقة أبو سمان.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة