جريدة المال - تذبذب السوق يضرب أهداف الشركات من شراء أسهم الخزينة
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

تذبذب السوق يضرب أهداف الشركات من شراء أسهم الخزينة


سارة شريف

أشار خبراء سوق المال إلي قدرة بعض الشركات علي تحقيق غرضها من شراء أسهم الخزينة وبيعها إلي مستثمر استراتيجي فقد باعت »النساجون الشرقيون« 941.29 ألف سهم خزينة دفعة واحدة لمستثمر استراتيجي حققت من ورائها أرباحاً رأسمالية اقتربت من 7.5 جنيه في السهم الواحد، وقد بلغ متوسط بيع السهم في الصفقة حوالي 60.44 جنيه فيما كان متوسط سعر الشراء 54 جنيهاً ليصل إجمالي الربح الرأسمالي إلي 7 ملايين جنيه، يأتي ذلك في الوقت الذي لم تتمكن فيه بعض الشركات من الاستفادة من أسهم الخزينة التي اشترتها.

قال محمد ماهر العضو المنتدب بشركة برايم لتداول الأوراق المالية إن تأثير شراء الشركات لاسهم الخزينة يختلف من حالة لأخري، فالبعض يلجأ للشراء لأن أسهم الشرطة تتداول بأقل من قيمها العادلة وهو ما يدفع الشرطة للحفاظ علي السهم من الانهيار، مشيراً إلي قيام شركة العربية لحليج الأقطان بشراء 1.100 مليون سهم خزينة، ولكن في ظل اتجاه السوق للهبوط قد يكون تأثير السوق أقوي من شراء الأسهم .

وأضاف أن شراء أسهم الخزينة قد يؤثر إيجاباً في الأسهم المتداولة في السوق وذلك لتخفيض عدد الأسهم حرة التداول في السوق ودفع أسعار تداولها للارتفاع ومن ثم تحقيق أرباح رأسمالية والتي قد تكون معفاة ضريبياً.

وأضاف محمد ماهر أن خطوة شراء الشركات أسهم الخزينة تخلق حالة من التوازن بين العرض والطلب بالإضافة إلي استفادة بعض الشركات بتوزيع هذه الأسهم كأرباح في صورة أسهم مجانية لتحقق بذلك هدفين الحفاظ علي السهم وإرضاء المساهمين كذلك كما أنها تزيد من توزيعات الأرباح علي الأسهم المتداولة في السوق نتيجة تقسيم الأرباح المحققة علي عدد أقل من الأسهم القائمة وذلك لأن أسهم الخزينة لا توزع أرباحاً عليها.

وأضاف العضو المنتدب لشركة برايم لتاول الأوراق المالية أن الشركات التي تشتري أسهم الخزينة ملزمة ببيع الأسهم خلال عام أو القيام بخفض رأسماله بنفس القيمة بعد موافقة الجمعية العمومية بإعدام أسهم الخزينة التي كانت قد اشترتها مشيراً إلي تأثيرها السلبي في الشركة.

من جهته أشار حنفي عوض (مدير عام شركة تداول) إلي تباين تأثير شراء اسهم الخزينة في الشركات وقدراتها علي تحقيق الغرض من شراء تلك الأسهم، فقد تقوم الشركات بالشراء لمنع تدهور سعر السهم في السوق في حالة انخفاضه وهو ما قامت به بعض الشركات مؤخراً كأوراسكوم تيليكوم أو للاحتفاظ بها لبيعها لمستثمر استرتيجي. وذكر حنفي عوض أن بعض الشركات لم تحقق غرضها من شراء أسهم الخزينة فهناك العديد من الشركات التي قامت بشراء أسهم خزينة وقامت بإعدامها وتخفيض رأس مالها وإن كان هذا لا يمنع استفادة العديد من الشركات من شراء أسهم الخزينة فهي تستخدم مثلاً كبديل لإجراء التوزيعات في حالة توقع الإدارة بأن يكون لها تأثير إيجابي في أسعار أسهم الشركة في سوق التداول، كما أنها تستخدم لخلق سوق السهم وطلب إضافي علي أسهم الشركة وتزيد من قيمة السهم وزيادة الاستثمارات المملوكة لكل مساهم. يذكر أن يوم 31 يوليو الماضي شهد انتهاء فترة بيع شركة أسمنت قنا لأسهم الخزينة، والبالغ عددها 68 ألف سهم. وتنتهي يوم 14 أغسطس الحالي الفترة التي حددتها شركة ليسيكو لشراء أسهم الخزينة التي أعلنت عن اعتزامها شراءها بعدد 3.15 مليون سهم، بهدف توزيعها كأسهم مجانية علي المساهمين، علي أن تقوم بشرائها من إحدي الجهات المساهمة في الشركة والراغبة في البيع.

وتأتي هذه الخطوة من جانب مجلس إدارة ليسيكو بهدف الحفاظ علي سعر السهم بالسوق خاصة أن عرض هذه الكمية في السوق سيؤدي لتدهورها نظراً لحالة التذبذب التي تمر بها البورصة حالياً.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة