أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮«‬مصنعون‮: ‬5‮ ‬مليارات جنيه مستهدفة لمنتجات الألبان


حسام الزرقاني
 
أكد حاتم صالح، رئيس شعبة صناعة الألبان باتحاد الصناعات، العضو المنتدب لشركة بيتي لصناعة منتجات الألبان، لـ»المال«، زيادة معدل نمو قطاع منتجات الألبان بنسبة %23 في عام 2010، متوقعاً استمراره بالنسبة نفسها في العام الجديد.

 
وأشار »صالح«، لـ»المال«، إلي أن دعم الصادرات من خلال صندوق دعم الصادرات والاستثمارات التي خصصتها الحكومة لمركز تحديث الصناعة والمراكز التكنولوجية التابعة لوزارة الصناعة، وتهدف إلي تأهيل معظم المصانع إلي الالتزام بالمواصفات القياسية بالصناعة، وتسهل عملية اختراق الأسواق العالمية، أدي إلي زيادة حجم صادرات منتجات الألبان إلي 2 مليار جنيه في عام 2010، مقارنة 1.5 مليار جنيه في عام 2009.
 
وأشار »صالح« إلي أن الاستمرار في اتباع هذه السياسات، سيؤدي في نهاية المطاف إلي زيادة حجم صادرات قطاع الصناعات الغذائية إلي 13 مليار جنيه في عام 2011، مقارنة بـ10 مليارات جنيه بنهاية 2010، وزيادة صادرات منتجات الألبان علي وجه الخصوص إلي 5 مليارات جنيه بنهاية عام 2011.
 
ولفت العضو المنتدب لشركة بيتي، إلي ضرورة أن يشهد عام 2011 إصدار قانون الغذاء الموحد، وإنشاء الهيئة القومية للغذاء، وذلك بعد أن زادت فوضي المنتجات العشوائية بالأسواق المحلية، حيث سيطرت علي %85 منها، موضحاً أن هناك دراسة شاركت في إعدادها غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات وجامعة الإسكندرية، توصلت إلي أن %60 من الألبان المعروضة بالأسواق لا تصلح للاستخدام الآدمي، نتيجة التلوث بالفورمالين وزيادة التلوث البكتيري بها.
 
وطالب بضرورة أن يشهد عام 2011، أيضاً إصدار قانون جديد لتداول الألبان، حيث إن القانون الحالي »لا يواكب العصر، ويرجع تاريخه إلي عام 1950«!! مشيراً إلي أن القانون خالٍ من المواد التي تشترط تداول الألبان بشروط ومواصفات قياسية محددة مثل درجات التعقيم والبسطرة.
 
من جانبه، أكد وائل عبدالقادر، مدير عام شركة الحلو لمنتجات الألبان والتصدير والاستيراد، عضو غرفة الصناعات الغذائية، لـ»المال«، ضرورة أن يشهد العام الجديد تقديم الدعم التصديري المطلوب لمصنعي منتجات الألبان، وأن تستمر برامج مركز تحديث الصناعة في عملها، وذلك حتي يتم تحقيق المستهدف والوصول لـ5 مليارات جنيه صادرات بنهاية 2011.
 
وأشار إلي أن شركته تسعي بجدية لتصدير منتجات الألبان للأسواق الاسترالية والتركية، لافتاً إلي أن الشركة تصدر حالياً %60 فقط منحجم إنتاجها للأسواق الخارجية بالدول العربية مثل السعودية والإمارات وليبيا وغيرها.
 
وأوح »عبدالقادر« أن شركته تستهدف زيادة حجم صادراتها إلي 3 ملايين دولار بنهاية عام 2011، كما تفضل الشركة التعامل مع الهايبرات كمنافذ بيع معتمدة عن التعامل مع المجمعات الاستهلاكية.
 
من ناحية أخري، أشار مدير عام شركة الحلو للصناعات الغذائية، إلي أن نهاية عام 2010، شهدت ارتفاع أسعار الألبان بنسبة %30، لتصل إلي 285 قرشاً للكيلو، مشيراً إلي استمرار ارتفاع الأسعار خلال الشهرين المقبلين ـ علي الأقل ـ وذلك بسبب زيادة الطلب علي الألبان الخام من قبل مصنعي منتجات الألبان الذين يعانون الآن من انخفاض حجم المخزون لديهم.
 
وأوضح »عبدالقادر« أن الفترة ما بين نهاية ديسمبر ومنتصف أبريل المقبل، تشهد في الغالب اتجاه المصانع إلي إنتاج الجبن الرومي لتغطية احتياجات عام كامل، لافتاً إلي أن كيلو الجبن الرومي يحتاج إلي 10 كجم لبن خام، وذلك في ظل تآكل حجم المعروض من الألبان الخام بالأسواق المحلية.
 
وطالب »عبدالقادر« بضرورة أن تقوم الأجهزة الحكومية خلال العام الجديد بتشجيع المزارعين علي الدخول في مشروعات تربية قطعان الماشية من خلال توفير التسهيلات اللازمة لهم حتي تنخفض أسعار الألبان، مشدداً علي ضرورة توفير الدعم والعليقة والأعلاف الخضراء والخشنة والمركزة، وتجريم ذبح الاناث، والتوسع في إنشاء مراكز التلقيح الصناعي، إلي جانب وضع منظومة الارشاد البيطري للمربين لتتمكن المزارع من مضاعفة الإنتاج، وتحقيق الاكتفاء الذاتي من الألبان بأسعار مناسبة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة