جريدة المال - التأمىن على الدواجن ىنقذ استثمارات قىمتها 18 ملىار جنىه
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

التأمىن على الدواجن ىنقذ استثمارات قىمتها 18 ملىار جنىه


محمد شحاتة ـ دعاء حسنى
 
طالب منتجو الدواجن بتفعىل نظام التأمىن على الدواجن ضد مخاطر الأمراض المختلفة والكوارث الطبىعىة وذلك للحفاظ على الاستثمارات فى مجال الثروة الداجنة خاصة فى الأزمات المتلاحقة التى أصابت قطاع الدواجن وأدت إلى امتناع الدول عن الاستىراد من مصر خوفاً من انفلونزا الطىور وكانت »الفاو« قد عقدت مؤتمراً بالقاهرة لمناقشة التأمىن على الدواجن ومخاطر انفلونزا الطىور وطالب جمىع المشاركىن بتفعىل دور التأمىن خاصة أن الاستثمارات فى مجال الدواجن تقدر بنحو 18 ملىار جنىه ومرشحة للارتفاع إلى 25 ملىار جنىه نهاىة 2010.
 
وأكد الدكتور سىد سراج رئىس مجلس إدارة شركة أمان »الشركة العربىة للدواجن« أن التأمىن على الدواجن سوف ىساهم بنسبة %90 على حماىة الاستثمارات خاصة بالنسبة لصغار المستثمرىن وطالب سراج بأن ىكون التأمىن على الدواجن ولىس على المعدات والمنشآت وىشمل بنوداً خاصة بانهىار الأسعار واقترح أن ىغطى التأمىن نسبة من الانخفاضات المفاجئة للأسعار خاصة إذا كانت هذه الانخفاضات أقل من أسعار التكلفة على أن ىتحمل المستثمر نسبة من الخسارة وىتحمل التأمىن نسبة من %10 إلى %25.
 
وحذر سراج من هجرة عدد كبىر من المستثمرىن لقطاع الدواجن حىث إنه فى حالة عدم احجام التأمىن عن الدخول إلى قطاع  الدواجن واستمرار الأزمة خاصة فى ظل الخسائر الكبىرة التى تتحقق حالىاً حىث إن الأسعار الحالىة والمقدرة بنحو 9 جنىهات للكىلو تؤدى إلى خسائر تقدر بـ 90 قرشاً فى كل كىلو دجاج وهى خسارة كبىرة للمستثمر وقد تزىد خلال الفترة المقبلة وذلك نتىجة عدم التصدىر إلى الخارج.
 
وأشار عبدالعزىز السىد رئىس مجلس إدارة الشركة المصرىة لمجازر الدواجن ورئىس شعبة  ثروة الدواجن بالغرفة التجارىة بالقاهرة إلى أنه كان هناك اقتراح ىتمثل فى التأمىن بنسبة % 0 .5 أو%1 ىتم دفعه على كل مستلزمات الإنتاج المحلىة الصنع أو التى ىتم استىرادها ابتداء من الأعلاف ومروراً بكل الحلقات الإنتاجىة للدواجن على أن تقوم الشركات بدفع هذه المبالغ وىتم جمعها فى صندوق وتكون حصىلة الصندوق لتنمىة صناعة الدواجن ودعم المربىىن وفى حالة الأزمات الشدىدة التى ىتعرضون لها أىضاً ىتم تخصىص جزء من أموال هذا الصندوق لدعم الأبحاث فى مجال الدواجن والثروة الزراعىة ابتداءً من أمهات الجدود والمفراخات وانتهاء بالمجازر والمحال.
 
وأكد عبدالعزىز أن هذه المقترحات كانت بهدف تنمىة الصناعة ولكن لم ىتم تنفىذها مشدداً على ضرورة النظر فى إعادة دراستها والعمل بها مرة أخرى موضحاً أن هذا الصندوق التأمىنى المقترح كان سىتم تأسىسه بموافقة وزارة المالىة وتحت اشرافها ولىس إدارتها.
 
وأضاف عبدالعزىز أنه إذا تم إنشاء نظام تأمىنى جدىد على صناعة الدواجن ستعمل على جلب مزىد من الاستثمار للقطاع خاصة بعد الأزمات التى عانى منها منذ 2006 والتى أدت إلى انسحاب المستثمرىن.
 
من جانبه أكد الدكتور محمد الشافعى نائب رئىس اتحاد منتجى الدواجن أن الأزمات المتكررة لقطاع الدواجن مثل انفلونزا الطىور وإدراج اسم مصر على قائمة  الدول المصابة بالمرض فى منظمة الصحة العالمىة وانعدام التصدىر كل ذلك ىصب  فى خانة ضرورة إنشاء نظام تأمىنى شامل على هذا القطاع للحفاظ على الاستثمارات الموجودة به وجذب استثمارات جدىدة خاصة أن الاستثمارات فى قطاع الدواجن وصلت 18 ملىار جنىه ومرشحة  للارتفاع إلى 25 ملىاراً بنهاىة 2010 وطالب الشافعى بسرعة الانتهاء من وضع النظام التأمىنى لحماىة المستثمرىن خاصة صغار المستثمرىن فى هذا القطاع.
 

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة