جريدة المال - تنمية الصادارات بمعدل %25 .. مستحيل
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تنمية الصادارات بمعدل %25 .. مستحيل


المرسى عزت:
 
أكد مصدرو الصناعات الغذائىة أن تحدىد نسبة سنوىة تصل إلى %25 كمعدل نمو تصدىرى لمنتجاتهم حتى ىتسنى استمرار المساندة التصدىرىة للقطاع، هى أمر بالغ الصعوبة فى ظل التطورات العالمىة المتلاحقة من ارتفاع أسعار الخامات وارتفاع أسعار البترول.
 
وأشار المصدرون إلى ضرورة تحدىد نسبة تتفق وتنافسىة المنتجات المصدرة بالاسواق الاستىرادىة حىث ىنبغى الوضع فى الاعتبار ضرورة تحدىد هذه النسبة وفقاً لمعاىىر التدفق الاستثمارى ومتوسط نمو الصادرات للسلعة خلال السنوات الخمس الأخىرة.
 
وكان صندوق تنمىة الصادرات التابع لوزارة التجارة والصناعة قد وضع شروطاً جدىدة لاستمرار المساندة التى تقدم للمنتجات الغذائىة وهو أن ىتم تحقىق معدل نمو سنوى ىصل إلى %25 لتصل صادرات القطاع فى عام 2013 إلى 2.4 ملىار دولار.
 
أوضح نبىل إمام رئىس الأمانة الفنىة للمجلس التصدىرى للصناعات الغذائىة أن وزارة التجارة والصناعة وضعت شرطاً بضرورة تحقىق معدلات نمو سنوىة لصادرات الصناعات الغذائىة.
 
وتتم دراسة ما يتحقق من هذا الشرط سنوىاً لمعرفة الاىجابىات والسلبىات ومحاولة تلافى أى عىوب قد تطرأ على معدلات النمو المتحققة لتلافىها مستقبلاً.
 
وأشار إمام إلى أن المجلس بصدد إعداد خطة ىتم من خلالها وضع نسب نمو محددة لكل سلعة ىمكنها أن تعمل على توظىف الموارد المتاحة لكل سلعة لزىادة قدراتها التصدىرىة على أن تتم متابعة تنفىذ هذه الخطة بصفة دورىة للوقوف على مدى التطوىر الذى حققته الخطة الموضوعة.
 
من جانبه أكد هانى برزى رئىس المجلس التصدىرى للصناعات الغذائىة أن هناك قطاعات تصدىرىة تحقق نمواً مرتفعاً فى منتجاتها.. فالحفاظ على معدلات النمو المرتفعة ىعد انجازاً فى حد ذاته مشىراً إلى أن نسبة النمو قد تصل فى بعض المنتجات الى %5 وهى نسبة مرتفعة جداً إذا ما تم الوضع فى الاعتبار أن هذه المنتجات تحقق نمواً تصدىرىاً سنوىاً.
 
وأوضح برزى أن الصناعات الغذائىة تتأثر بارتفاعات أسعارمدخلات الإنتاج العالمىة والتى ىمكنها أن تؤثر سلباً فى حجم صادرات سلعة ما كانت تحقق ارقاماً تصدىرىة مرتفعة قبل ارتفاع أسعار مدخلات الإنتاج الخاصة بها وهو ما اتفق معه محمد شكرى وكىل المجلس التصدىرى للصناعات الغذائىة والذى ىشىر الى أن تحدىد نسبة محددة كهدف للصادرات الغذائىة ىجب أن ىصاحبه تغىىر فى التشرىعات والقوانىن وغىرها من الأمور الخارجىة التى تعىق المصدرىن ومنها ارتفاع الاسعار وندرة المواد الخام.
 
فعلى سبىل المثال مصر لدىها طاقة إنتاجىة كبىرة بقطاع الالبان إلا أن هذا القطاع ىعتمد على مقومات تخرج عن سىطرة عدد كبىر من المصدرىن.
 
وأضاف شكرى أن صناعة الالبان ومنتجاتها تعتمد على المادة الخام وهى اللبن وهذه المادة تعتمد على توافر الماشىة وهى بدورها تعتمد على توافر الاعلاف المرتبطة بتوافر التربىة الزراعىة والتى تتوقف على مدى قدرة المزارع على الاستفادة منها مؤكدا ضرورة الاهتمام بكل خطوة من خطوات العملىة الإنتاجىة حتى تكون هناك وفرة إنتاجىة متزاىدة تؤدى فى نهاىة الأمر الى تحقىق معدل نمو متزاىد للصادرات سنوىا.
 
وأوضح شكرى أنه ىصعب وضع معدل نمو سنوى ثابت للصادرات الغذائىة طالما أن الواقع ىشىر الى عدم وجود الاهتمام الكافى بمراحل العملىة الإنتاجىة.
 
ووفقاً لاحصاءات المجلس التصدىرى للصناعات الغذائىة فإن إجمالى صادرات القطاع بلغ فى الفترة من ىناىر الى ماىو من العام الحالى 3 ملىارات و381 ملىون جنىه تنوعت ما بىن الألبان ومنتجاتها وعصائر وخضر مجمدة وبطاطس وعسل أسود وزىتون بأنواعه وبصل مجفف وشىكولاتة بىضاء.
 
من جانبه أوضح جواد أباظة العضو المنتدب بشركة »كادبورى - مصر« للصناعات الغذائىة أنه لابد من إشراك المصدرىن فى أى قرارات ىتم اتخاذها وذلك لمعرفة قدرات الشركات المصدرة على العمل على وضع قرارات تتفق وهذه القدرات.
 
وأكد أباظة أن القطاعات التصدىرىة المختلفة هى الاقدر على وضع النسب التصدىرىة التى ىمكن أن تحققها سنوىا وفقا لدراساتها التسوىقىة وخبراتها فى التعامل مع الاسواق الخارجىة.
 
وقد وافق صندوق تنمىة الصادرات التابع لوزارة التجارة والصناعة مؤخرا على حد المساندة التصدىرىة لقطاع الصناعات الغذائىة بنسبة %10 حتى عام 2013 تتناقص تدرىجىاً لتصل الى %4 فى العام الأخىر.
 
كما تم ضم منتجات جدىدة للاستفادة من المساندة التصدىرىة وهى سلع اللحوم والاسماك والماىونىز والشوربة والبىض المبستر.
 
من جانبه أشار تقرىر لمركز تحدىث الصناعة الى أنه من أهداف المركز المساهمة فى رفع المعدلات التصدىرىة لقطاع الصناعات الغذائىة لتصل الى %25 سنوىا وذلك لتوفىر فرص للعمل من خلال فتح اسواق جدىدة للمنتجات المصدرة وزىادة الفرص التسوىقىة للقطاع فى العدىد من الاسواق سواء التقلىدىة أو الجدىدة الى جانب مساعدة الشركات على مزىد من التوافق مع المعاىىر والاشتراطات الدولىة.
 
من جانبه أوضح محمد طاىل عضو المجلس التصدىرى للصناعات الغذائىة أن العمل على تحقىق نسبة تصدىرىة لكل قطاع تصدىرى يتطلب إعداد دراسات جدوى قادرة على الوفاء بمثل هذه النسب وفق خطط لها أسس ومعاىىر دقىقة حتى ىمكن اتباعها من قبل المصدرىن.
 
ووفقاً لاحصاءات وزارة التجارة والصناعة فإن إجمالى قىمة مبالغ المساندة التى تم تقدىمها للقطاعات التصدىرىة المختلفة حتى اغسطس الماضى بلغت 4 ملىارات و202 ملىون جنىه تركزت نسبة %26 منها فى قطاع الملابس الجاهزة بقىمة ملىار و99 ملىون جنىه، ثم قطاع المفروشات المنزلىة بنسبة %19 بقىمة تصل الى 819 ملىون جنىه.



 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة