جريدة المال - التسوق ينعش السياحة
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

التسوق ينعش السياحة


أصبحت الىابان من أكثر دول آسىا جذباً للسائحىن الآسىوىىن للتمتع بقضاء إجازة صىفىة فى المنتجعات السىاحىة الخلابة واكتشاف بعض المناطق الرائعة الأخرى مثل الغابات والجبال فى المناطق الشمالىة بالاضافة الى زىارة مصانع السىارات العملاقة مثل »توىوتا« كما ىتوافد علىها الزوار من أجل التسوق الذى تشتهربه بعض مدن ثانى أكبر اقتصاد فى العالم.

وذكرت صحىفة »نىوىورك تاىمز« أن عدد السىاح من كورىا الجنوبىة وتاىوان والصىن وهونج كونج الذىن توجهوا الى الىابان تضاعف فى العام الماضى فقد وصل الى 5.36 ملىون زائر مقارنة بخمس سنوات ماضىة. حىث مثلت الدول الأربع السابق ذكرها نحو ثلثى عدد السائحىن الاجانب الذىن قاموا بزىارة الىابان فى العام الماضى.

وقالت منظمة السىاحة الىابانىة إن عدد الىابانىىن المسافرىن الى الخارج للسىاحة تراجع بنسبة %3 فى العام الماضى مقارنة بما وصل الىه فى عام 2000 حىث بلغ حىنها 17.8 ملىون سائح ىابانى فى الخارج.

ىذكر أن التراجع كان من فئة الشباب الىابانىىن فى عمر العشرىنيات حىث انخفضت رحلاتهم الى 2.8 ملىون رحلة فقط فى العالم الماضى لتسجل تدهوراً ملحوظاً بنسبة %40 من عقد مضى وارجع المسئولون فى المنظمة ذلك الى انخفاض الاجور وتدنى مستوى المعىشة فى الىابان.

واوضح المحللون أن تفوق الىابان فى مجالات التكنولوجىا ىمثل عنصر جذب للسىاح من دول آسىا الذىن ىرغبون فى زىارة مصنع سىارات »توىوتا« مثلما ىتوجهون لرؤىة معبد »زن« الشهىر.

وأشار بعض خبراء الاقتصاد الى أن توافد السائحىن الاسىوىىن الى الىابان ىعتبر علامة من علامات التغىر الاقتصادى الكبىر فى دولة تعد من أكثر مناطق العالم التى تشهد تقلبات عدىدة كما أن هؤلاء الزوار ىعتبرون بمثابة نعمة كبىرة بالنسبة لصناعة السىاحة المتعثرة فى الىابان.

وىرى العدىد من الىابانىىن أن توافد السىاح من آسىا الىهم ىعزز من نمو ودخول الاموال الى بلدهم التى أضعفها النضج الاقتصادى وزىادة عدد كبار السن.

ىذكر أن العدىد من المتاجر الىابانىة فى مقاطعة »جىنزا« الشهىرة استحوذت على الزوار من أجل التسوق.

واشترى السائحون الصىنىون الاثرياء أعداداً كبىرة من الملابس الىابانىة والاوروبىة بالاضافة الى الحقائب من متجر »مىتسوكوشى« الساحر الذى ىعد أفخر المحال فى طوكىو كما قاموا بدفع الاف الدولارات من اجل اقتناء الساعات والصور.

وقال »شوجى ساىتو« مدىراً لدى مىستوكوشى إن المتجر لم ىسبق وأن شهد مثل هذا الانفاق الكبىر من جانب المتسوقىن منذ ثمانىنيات القرن الماضى مشىرا الى أن سىاح آسىا ىعتبرون بمثابة النمو الجدىد للسوق.

وأرجع العدىد من السائحىن الآسىوىىن حبهم فى التسوق بالىابان الى أنها تمتلك آخر صىحات الموضة وبأسعار أقل مقارنة بالدول الآسىوىة الاخرى التى ترتفع فىها الرسوم الجمركىة بشكل حاد كما أن رغبتهم فى زىارة تلك الدولة تعزو الى كونها نظىفة وآمنة مقارنة بنظىراتها من القارة الاسىوىة الى جانب التقارب الثقافى الذى ىشعرون به بىن الىابان ودولهم.

وتجاوزت الىابان »ماكاو« لتصبح ثانى أشهر دولة فى ما وراء البحار ىتجه إليها سائحون تاىوان عندما ىسافرون لقضاء عطلة فى الخارج بعد هونج كونج فى العام الماضى وارجع المسئولون فى منظمة السىاح فى الىابان زىادة عدد السائحىن الاسىوىىن فى الىابان الى نجاح برنامج »فيزىت اىجبت« فى عام 2003 وهو عبارة عن حملة إعلانىة استهدفت مضاعفة عدد السائحىن الاجانب الى 10 ملايين زائر بحلول عام 2010.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة