جريدة المال - فشل مزاد »دريم لاند«.. و إعادة طرح الأرض علي دفعات
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

فشل مزاد »دريم لاند«.. و إعادة طرح الأرض علي دفعات


كتب ـ أيمن عبد الحفيظ:
 
فشل مزاد أرض »دريم لاند« أمس في جذب الشركات الكبري ـ المحلية والعربية ـ لشراء الأرض. وقرر القائمون علي تنظيم المزاد إعادة طرح الأرض ـ علي دفعات ـ في مزاد جديد خلال الفترة
.
 
شهدت المزايدة عزوفا جماعيا من الشركات، حيث تلقي منظمو المزاد ستة عروض فقط رغم سحب أكثر من 40 كراسة شروط للمنافسة علي 23 قطعة مطروحة. وتم بيع ثلاث قطع فقط بمساحة 41 فدانا بقيمة بيعية 249.9 مليون جنيه، وبأسعار بلغت سعر الأساس بالكاد بسبب غياب المنافسة، واضطر المنظمون الي رفع جلسة المزاد وتأجيل بيع بقية القطع.
 
اقتنصت الشركة السعودية المصرية للتعمير قطعتين متميزتين تقعان علي البحيرة الصناعية الموجودة في »دريم لاند«، تبلغ مساحتهما 36 فدانا (151.2 ألف متر) بسعر 1500 جنيه للمتر بإجمالي 226.8 مليون جنيه، بينما فازت شركة العبد للاستثمارات العقارية بقطعة ـ لم ينافسها فيها أحد أيضا ـ تبلغ مساحتها 21 ألف متر (5 أفدنة) بسعر 1100 جنيه للمتر بإجمالي 23.1 مليون جنيه.
 
 أرجع القائمون علي البيع الإقبال الضعيف علي أرض »دريم لاند« رغم ما تتميز به من توافر المرافق وجاهزيتها للبناء واستفادتها من الخدمات الموجودة بالمدينة، إلي الملابسات التي أحاطت بالصفقة واللغط الذي تعرضت له في مجلس الشعب حيث طلب عدد من النواب إلغاء المزاد وعدم بيعها علي اعتبار أنها مملوكة لمجموعة شركات أحمد بهجت، وهو ما أدي إلي تراجع غالبية الشركات الكبري التي قامت بسحب كراسة الشروط عن المنافسة، خاصة أن موافقة مجلس الشعب علي إجراء المزاد جاءت قبل انعقاده بيومين فقط، ولم تحظ المزايدة بالاهتمام الإعلامي الذي حظيت به الأصوات المعارضة للصفقة.
 
وقالت مصادر ـ فضلت عدم الافصاح عن هويتها ـ إن مستشاري البيع سيعكفون خلال الفترة المقبلة علي إعادة دراسة الأسلوب الذي تم الطرح به، خاصة فيما يتعلق بطرح جميع الأراضي دفعة واحدة وعدم انتقاء عدد منها للبيع لجس نبض السوق، يليها طرح عدد آخر، كما أن أسلوب السداد النقدي الذي نصت عليه كراسة الشروط لم يكن جذابا لعدد من الشركات، وإن أشاروا في الوقت نفسه لتعهد بنكي الأهلي ومصر بمنح الائتمان للشركات الفائزة عند البدء في تطوير الأراضي وإقامة المشروعات عليها.
 
وردا علي سؤال لـ »المال« حول سبب عدم الاتجاه لتأجيل جلسة المزاد قبل انعقادها بعدما أحاط بها من ملابسات، أوضح المصدر أن هذا التأجيل كان سيصب في خانة تأكيد عدم مشروعية البيع، مضيفا أن البائعين - البنك الأهلي ومصر وشركات دريم ـ رفضوا التأجيل رغم أنهم لمسوا عدم الإقبال في الأيام القليلة الماضية، حفاظا علي الصفقة ودرءاً للشكوك حول عدم قدرة هذه الجهات علي إتمامها.
 
من جهته أرجع درويش أحمد حسنين العضو المنتدب للشركة السعودية المصرية للتعمير ـ في تصريحات لـ »المال« ـ إصرار الشركة علي الفوز بقطعتي الأرض إلي تميز موقعهما علاوة علي الفرصة التي أتاحها عدم الإقبال علي المزايدة للشركة بإتمامها بسعر جيد، رغم أنها ضاعفت السعر الذي وضعته في المظروف المالي. وقدر درويش حجم الاستثمارات التي ستضخها »السعودية المصرية للتعمير« في المشروعين اللذين ستقيمهما في دريم لاند بنحو مليار جنيه، منها نحو 227 مليون جنيه ستسددها الشركة نقداً تمثل قيمة الأرض.
 
وكان الجهاز المركزي للمحاسبات قد أكد في خطاب أرسله إلي مجلس الشعب يوم 31 مايو عدم وجود أي مانع قانوني لإتمام اجراءات المزاد، وذلك استنادا إلي مبدأين، الأول نصوص العقود المبرمة بين هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة ومجموعة شركات الدكتور أحمد بهجت، وهي نصوص حاكمة باعتبار أن المبدأ القانوني المقرر أن العقد شريعة المتعاقدين، والمبدأ الثاني نصوص اتفاقيات التسوية والمشاركة الخاصة بمديونيات مجموعة شركات بهجت مع البنوك، كما أوصي الجهاز بتشكيل لجنة لمتابعة إجراءات تنفيذ المزاد العلني تضم ممثلين عن الجهاز المركزي للمحاسبات والبنك المركزي المصري وهيئة الرقابة الإدارية، علي أن تتابع هذه اللجنة الوفاء بمستحقات البنك الأهلي المصري وبنك مصر تحقيقا للشفافية والصالح العام.
 
كان الدكتور أحمد بهجت رئيس مجموعة شركات دريم قد تعاقد في منتصف التسعينيات مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة علي شراء أراض فضاء بمدينة 6   أكتوبر يبلغ مجموع مساحاتها 2045 فدانا لإقامة مدينة سكنية وملعب للجولف ونادي رياضي وسوق ومحال ودور سينما وحديقة أطفال و»مدينة ملاهي« وأغراض أخري. وأقامت المجموعة هذه المنشآت علي %60 من المساحة المشتراة، وتبقي831 فدانا تمثل نسبة  %40 فقط من المساحة المشتراة التي استحوذ بنكا الأهلي ومصر علي %85  منها بموجب عقد تسوية المديونيات المستحقة علي مجموعة الشركات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة