جريدة المال - قواعد أوروبية تثير مخاوف مديري الاستثمار
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

قواعد أوروبية تثير مخاوف مديري الاستثمار


تتصاعد وتيرة الجدل بين المعنيين بإدارة الأصول في الأسواق الأوروبية، بمن فيهم مدراء الاستثمار، الذين يشعرون بمخاوف عميق إزاء مجموعة قواعد جديدة تعدها حاليا لجنة البورصة الأوروبية بهدف توفير قدر أكبر من الحماية للمستثمرين وضمان حصولهم علي أفضل أسعار، تهدف القواعد الجديدة، إلي استمرار آليات تعمل علي إلغاء الحواجز وتدعم المنافسة في مجال التجارة عبر حدود الاتحاد الأوروبي الذي يضم  27 دولة.
 
وتضع اللجنة حاليا اللمسات الأخيرة لمنظومة القواعد الجديدة، التي من المقرر أن يبدأ تفعليها أول نوفمبر المقبل، والتي ستضخع بموجبها جميع العقود التي يبرمها مدراء الاستثمار إلي الاطر القانونية والعملية التي تشملها التعديلات والقرارات المنصوص عليها في المنظومة الجديدة.
 
ويتوقع المراقبون أن يكون لتلك القواعد آثار بعيدة المدي علي صناعة صناديق الاستثمار الأوروبية التي يصل حجمها وفقا لآخر احصاءات اللجنة إلي 5.5 مليار يورو (7.2 مليار دولار) ورغم أن ملامح القواعد الجديدة لم تتضح حتي الآن إلا أن الجدل المتصاعد المشوب بالمخاوف بين مديري الاستثمار يتمحور حول كيف يمكن تطبيق هذه القواعد وإلي أي مدي يمكن الحصول للمستثمرين علي أفضل الأسعار دون أن يؤثر ذلك سلبيا علي أنشطة الصناديق.
 
وقال جيل لي كز مسئول شئون الصناعة في مؤسسة «جي بي مورجان» لإدارة الأصول إن هناك كثيرا من الأسئلة تدور حول القواعد في أوساط مديري الاستثمار، تتعلق بإجراءات العمل، مثل كيف سيتم الدفع أو الارسال أو الاستقبال.
 
وأضاف أن تداعيات تطبيق القواعد الجديدة تبدو كبيرة ومقلقة خاصة بالنسبة للشركات الكبيرة لأن لديها حجما كبيرا من الأعمال يمكن أن تعوقه القواعد الجديدة نظرا لخضوعها لقيود رقابية إضافية فمثلا في شركة جي بي  مورجان يتم توقيع أكثر من 1000 عقد  من لجنة البورصة الأوروبية، ولذلك لابد من إعادة التفاوض كشركات إدارة أصول علي طبيعة القواعد لتغييرها أو ابلاغ اللجنة بكل المخاوف والتحفظات.
 
وأضاف أنه إن كانت اللجنة ستسعي إلي حماية المستثمرين عبر ثلاثة مستويات من الإجراءات فان هذا يعني أن مديري الاستثمار والسماسرة سيكونون في الجانب الأقل حماية، لذلك فان مديري الاستثمار سيسعون للتأكيد علي ضرورة توفير الحماية لهم ولسماسرتهم إلا أن هذا الأمر لن يطبق إلا في مجال تجارة الأسهم، ولن تدخل السندات في هذا الإطار، نظرا لأن أسعارها تكون معروفة ومحددة مسبقا.
 
وقال مصدر مسئول من لجنة البورصة التي تعد الهيئة المنوطة بحماية السوق وترشيد أنشطتها إنه عند اكتمال الصورة وتفعيل القواعد فانه سيتوجب علي الشركات أن تخبر العملاء عما إذا كانت تقوم بتحصيل رسوم من عدمه وأيضا ستضطر إلي إعلامهم عن العمولة والأرباح غير المالية المرتبطة بالمنتجات الاستثمارية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة