أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

تحالف مستثمرين ماليين يستحوذ علي‮ »‬راميدا‮« ‬للأدوية


في أولي صفقات الاستحواذ في السوق المحلية للعام الجديد 2011، نجح بنك الاستثمار المصري »كومباس كابيتال«، في قيادة كونسورتيوم مالي، لشراء %100 من أسهم شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية »راميدا«، وبلغ حجم الصفقة 232 مليون جنيه »40 مليون دولار«، وجري تنفيذها يوم الخميس الماضي، في سوق خارج المقصورة بالبورصة، من خلال شركة فاروس للسمسرة.

 
يتوزع هيكل حصص المشاركين في الكونسورتيوم، بواقع %30 لشركة راية القابضة، و%70 لشركة »جرافيل انفستينج ليميتد«، التي تم تأسيسها في الخارج بنظام الأوفشور، بغرض إتمام عملية الاستحواذ، وينقسم هيكل ملكيتها، بواقع %14.3 لكومباس كابيتال، %23.8 لصندوق »سفنكس« لإعادة هيكلة الأصول المتعثرة، التابع لمجموعة القلعة للاستثمارات المالية، علاوة علي %61.9 لمساهمين أفراد، أجانب ومصريين.

 
أما »راميدا«، فيبلغ رأسمالها المصدر والمدفوع 120 مليون جنيه، موزعة علي 120 ألف سهم، بقيمة اسمية ألف جنيه للسهم، ويتشكل هيكل ملكيتها ـ قبل الاستحواذ ـ بواقع %34.22 للشركة الخليجية للصناعات، و%11.92 للشركة المصرية للاستثمارات، و%47.85 للشركة الإسلامية للاستثمار الخليجي الإماراتية، و%6 للشركة الإسلامية للاستثمار الخليجي البحرينية، و%0.01 لشركتي المصرية للتصنيع والإسلامية للتصنيع مجتمعتين.

 
أوضح شامل أبوالفضل، العضو المنتدب لكومباس كابيتال، في تصريحات خاصة لـ»المال«، أن قيمة الصفقة تشمل حوالي 139 مليون جنيه لشراء كامل أسهم »راميدا«، ونحو 93 مليون جنيه، تمثل مديونية علي الشركة للمساهمين السابقين. وسيتم سداد هذه المديونية من خلال قيام الكونسورتيوم بضخ 35 مليون جنيه، عقب الاستحواذ، لرفع رأسمال »راميدا« إلي 155 مليون جنيه، علاوة علي قرض بنكي، تبلغ قيمته 58 مليون جنيه.

 
يقع مصنع الشركة علي مساحة 38 ألف متر بمدينة 6 أكتوبر، ويضم مناطق إنتاج، من بينها منطقتان عقيمتان، لإنتاج القطرة والمضادات الحيوية، بالإضافة إلي 5 مناطق لتصنيع أدوية الشراب والأقراص والكبسولات والبنسلين والمضادات الحيوية والمستحضرات الطبية البيطرية، وتمتلك الشركة 33 دواءً مسجلاً، و27 تحت التسجيل.

 
ووفقاً لمذكرة المعلومات الخاصة بالصفقة، فإن مصنع الشركة، يعد ضمن أكبر 10 مصانع أدوية في مصر، ومع ذلك فإنه يعمل بنحو %23 فقط من طاقته الإنتاجية. واحتلت »راميدا« المركز الخامس والخمسين في عام 2009، من بين أكثر من 200 شركة دواء تعمل في السوق المحلية، بإجمالي مبيعات 62.6 مليون جنيه، وصافي أرباح 6.12 مليون، بنسبة »صافي أرباح / مبيعات«، تبلغ %9.8، في مقابل متوسط للقطاع تراوح في العام نفسه ما بين 24 و%34، في حين من المنتظر أن تصل القيمة الإجمالية للمبيعات إلي 80 مليون جنيه، وصافي الأرباح 12 مليون جنيه في عام 2010.

 

 

 
وأكد »أبوالفضل« أن صفقة الاستحواذ، تأتي لإعادة هيكلة الشركة، سعياً لاستغلال كامل طاقتها الإنتاجية، مع تدعيم فريق إدارتها التنفيذية. وتشمل خطة إعادة الهيكلة ضخ استثمارات جديدة، تصل قيمتها إلي 75 مليون جنيه خلال ثلاث سنوات، تستهدف الوصول بإجمالي المبيعات إلي 240 مليون جنيه، وصافي الأرباح إلي 57 مليوناً في عام 2013.

 
وقدرت »IMS « ـ وهي شركة دولية متخصصة في تقديم المعلومات الخاصة بقطاع الدواء والرعاية الصحية ـ مبيعات سوق الدواء في مصر عام 2009، بنحو 14.8 مليار جنيه، بخلاف تقديرات تتراوح بين 5 و8 مليارات جنيه أخري، تمثل سوق التصدير ومناقصات المؤسسات والجهات المختلفة كوزارة الصحة.

 
ويري »أبوالفضل« أن فرص نجاح خطة إعادة الهيكلة محدودة المخاطر، خاصة أن معدل نمو سوق الدواء المحلية، بلغ متوسطه السنوي خلال الفترة من 2004 إلي 2009، حوالي %21.6، وأن متوسط استهلاك الدواء لكل مواطن، الذي بلغ 165 جنيهاً سنوياً في عام 2009، يعد من أقل المعدلات في المنطقة، كما ينتظر أن تتسارع معدلات نمو السوق، في ظل خطة الدولة لتطوير منظومة الرعاية الصحية.
 
من جهة أخري، كشف أيمن عباس، الشريك التنفيذي بشركة كومباس كابيتال، عن أن عملية التقييم للشركة المستحوذ عليها، تمت بأسلوب »Replacement cost «، أي باحتساب قيمة بناء مصنع مشابه في الوقت الحالي، مع خصم نسبة %40، كمعدل لتقادم المصنع القائم. كما كشف أن شركته وضعت خطة للتخارج من »راميدا«، خلال فترة تتراوح بين 3 و5 سنوات، تشمل أحد سيناريوهين، الأول قيد الشركة وطرحها بالبورصة، والثاني البيع لمستثمر استراتيجي في سوق نشطت فيها مؤخراً عمليات الاستحواذ من جانب الشركات العالمية، علي شركات محلية.
 
وقال رجل الأعمال ممدوح عباس، رئيس مجموعة انترو، الشريك الرئيسي بشركة كومباس، لـ»المال«، إن الشركة تستهدف في المرحلة المقبلة الاستثمار في مجال إعادة هيكلة الشركات المتوسطة، وذلك بحد أقصي 100 مليون دولار للصفقة الواحدة، كما تخطط لزيادة قيمة محافظ الأوراق المالية تحت إدارتها من 160 مليون جنيه حالياً إلي 450 مليوناً في نهاية عام 2011.
 
كانت »كومباس كابيتال«، قد تأسست في شهر أغسطس الماضي، برأسمال مصدر ومدفوع 20 مليون جنيه، وتمتلك %99.2 من أسهمها، شركة »أي كيو تي كابيتال«، التي يتوزع هيكل ملكيتها، بواقع %57 لـ»شامل أبوالفضل«، و%28 لمجموعة ممدوح عباس »انترو جروب«، و%15 لفريق المديرين بالشركة، وعلي رأسهم شريف طنطاوي، رئيس مجلس الإدارة.
 
وحصلت »كومباس« علي 4 تراخيص من هيئة الرقابة المالية لمزاولة أنشطة إدارة المحافظ، وإدارة صناديق الاستثمار، وترويج وتغطية الاكتتابات، وتأسيس والاستثمار في رؤوس أموال الشركات.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة