أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

حركة ناقلات الغاز عبر قناة السويس تتراجع بنسبة %25


السويس - نادية صابر

شهدت حركة ناقلات الغاز الطبيعى بقناة السويس تراجعاً ملحوظاً خلال الربع الأول من العام المالى 2013/2012 مقارنة بالعام المالى الماضى 2012/2011.

وأكدت إحصائيات الملاحة بالقناة أن أعداد ناقلات الغاز العابرة من يوليو حتى سبتمبر الماضى بلغت 187 ناقلة فقط، بتراجع بلغت نسبته %25.2 مقارنة بالفترة نفسها من العام المالى الماضى والذى سجل عبور 250 ناقلة غاز.

وأضافت أن حمولات الناقلات العابرة خلال الربع الأول من العام الحالى سجلت عبور 208 ملايين و80 ألف طن بتراجع ملحوظ، بلغ %27، مقارنة بعبور 285 مليوناً و63 ألف طن خلال الربع المالى 2012/2011.

وقال الدكتور عبدالتواب حجاج، مستشار رئيس هيئة قناة السويس، إن الهيئة تعكف بشكل دائم على دراسة كل المتغيرات الاقتصادية التى تتأثر بها حركة التجارة بقناة السويس، مشيراً إلى أن إدارة الوحدة الاقتصادية درست أسباب تراجع ناقلات الغاز الطبيعى مؤخراً.

وقال إن انخفاض ناقلات الغاز المارة بالقناة يرجع إلى تحول نحو %15 من إنتاج دولة قطر من الغاز المسال إلى اليابان، مشيراً إلى أن قطر تعد العميل الأول لقناة السويس فى تصدير الغاز المسال عبر القناة.

وأوضح أن إغلاق اليابان مفاعلاتها النووية واعتمادها على الغاز الطبيعى فى تشغيل مصانعها، أدى إلى تصدير المزيد من الغاز القطرى إلى اليابان وآسيا، دون المرور بقناة السويس، وبالتالى حدث تراجع لمعدلات الغاز العابرة.

ونفى حجاج أى تأثير لتعديل منشور التخفيضات الممنوحة لناقلات الغاز الطبيعى على حركة نقل الغاز بالقناة، مشيراً إلى أن هيئة قناة السويس اتخذت العام الماضى قراراً بتعديل منشور التخفيضات الخاص بالغاز، حيث تم منح التأملات التى تنقل ما بين مليون و3 ملايين طن سنوياً تخفيضاً نسبته %5، والسفن التى تنقل ما بين 3 و5 ملايين طن تخفيضاً سنوياً %10، فيما تمنح الناقلات التى تنقل ما يزيد على 5 ملايين كل عام تخفيضاً بنسبة %15.

فى سياق آخر رصدت الاحصائيات أن قناة السويس شهدت انخفاضاً ملحوظاً فى أعداد سفن الحاويات المارة فى الأشهر الثلاثة الأولى من العام المالى الحالى بنسبة %14 حيث عبرت 1645 سفينة مقابل 1878 سفينة خلال الربع الأول من العام المالى 2012/2011.

وأضافت أن حمولات سفن الحاويات شهدت انخفاضاً آخر بلغت نسبته %4.2 حيث عبرت النقاة 132 مليوناً و514 ألف طن فى الفترة من يوليو حتى سبتمبر الماضى مقابل 138 مليوناً و334 ألف طن خلال الفترة نفسها من العام الماضى.

من جانبها أرجعت هيئة قناة السويس انخفاض معدلات عبور سفن الحاويات بالقناة إلى ارتفاع أحجام سفن الحاويات، حيث تسعى الشركات العالمية والدول إلى إحلال السفن الأكبر حمولة محل السفن الأقل حمولة، وبالتالى فإن مرور سفينة عملاقة واحدة تغنى عن مرور سفينتين أو أكثر من الحجم المتوسط أو الصغير، مما يكون له تأثير سلبى على أعداد السفن المارة.

وقال المهندس أحمد المناخلي، مدير إدارة التحركات بهيئة قناة السويس، إن القناة بالفعل تشهد انخفاضات فى أعداد سفن الحاويات خلال الربع الأول من العام المالى.

وأضاف أن الاتجاه إلى إحلال السفن الكبيرة محل السفن الأقل حجماً لا يعد السبب الرئيسى لانخفاض عبور سفن الحاويات عن العام الماضى، ولكن هناك انخفاض معدلات النمو فى الصين وشمال غرب أوروبا والشرق الأوسط، بالإضافة إلى استمرار أزمات أوروبا المالية.

وقال إن بداية 2013 سيشهد ارتفاعاً فى معدلات العبور بقناة السويس، خاصة أن الهيئة تقوم بسياسات تسويقية جديدة لجذب السفن، وتم مؤخراً اتمام أكبر مناورة بحرية شهدها ميناء شرق التفريعة لدوران أكبر سفينة حاويات فى العالم داخل الميناء المحورى بزاوية 180 درجة فى اتجاه البحر المتوسط وعلى متنها 12 ألف حاوية باستخدام معدات وقباطنة قناة السويس.

وقال إن هذه المناورة، والدعاية التسويقية لها سيمكن ميناء شرق التفريعة خلال الفترات المقبلة من استقبال جميع سفن الحاويات العملاقة، ليكون بداية حقيقية لمحور قناة السويس، وتحويله إلى منطقة لوجيستية عاليمة.

يذكر أن هيئة قناة السويس العام الماضى اتخذت قراراً بزيادة النسب الإضافية لصفوف الحاويات فوق السطح بنسبة %2، بداية من الصف السادس، وذلك للسفن المتجهة شمالاً فقط، نظراً لأن معدل التحميل فى السفن المتجهة شمالاً أعلى من السفن المتجهة جنوباً، وهو ما يعنى أن الصادرات القادمة من الشرق الأقصى إلى الولايات المتحدة وأوروبا أكثر من الصادرات المتجهة من أوروبا إلى الشرق الأقصى، ولذلك قررت الهيئة زيادة الرسوم %2 ابتداء من الصف السادس لتصبح %18 بدلاً من %16 وزيادة رسوم الصف السابع من 18 إلى %20، وكلما زادت الصفوف تزيد معها نسب الرسوم الإضافية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة