أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

نشاط السمسرة‮.. ‬رغبة التكامل تسيطر علي المصارف


إسماعيل حماد
 
يري عدد من المصرفيين أن اتجاه البنوك نحو امتلاك شركات سمسرة يأتي في إطار محاولاتها للوصول إلي مرحلة تقديم خدمات مالية متكاملة، فضلاً عن أنها ترغب في مزاحمة بنوك الاستثمار نظراً لأنها أنشطة تحقق عوائد مربحة، لافتين إلي أنها ستعتمد علي قاعدة عملائها الواسعة، إضافة إلي محفظتها المستثمرة في الأوراق المالية في دعم الحصة السوقية لشركة الوساطة، وهو ما يمكنها من تحقيق أكبر استفادة من العميل، عبر توفير جميع الخدمات التي يتطلبها.

 
وقال المدير الإقليمي لأحد البنوك أن اتجاه المصارف لامتلاك حصص في شركات الوساطة وتداول الأوراق المالية أو الاستحواذ عليها يعد من أبرز الخطوات التي قامت بها البنوك خلال الفترة الماضية في اتجاهها للتحول إلي مؤسسات مالية متكاملة.
 
وأرجع لجوء البنوك للاستحواذ علي شركات السمسرة إلي الاستفادة من الشركة التابعة في دعم الحزم الخدمية التي يقوم بها البنك في محاولة منها للوصول إلي أعلي مراحل التكامل، إضافة إلي تحقيق هامش ربحي جيد عن طريق خفض تكلفة العمليات التي كان يقوم بها عبر الشركات الأخري العاملة في القطاع نفسه وإسنادها إلي شركة تابعة بخلاف استفادتها من القاعدة العريضة من العملاء والتي تحتوي في طياتها علي شريحة كبيرة من المستثمرين في سوق الأوراق المالية.
 
وأكد أن وقف منح تراخيص تأسيس شركات جديدة تعمل في نشاط السمسرة، كان الدافع الأساسي لاتجاه البنوك نحو تقديم خدمات الوساطة المالية عبر الاستحواذ علي شركات تحمل رخصة مزاولة النشاط.
 
وكان بنك التعمير والإسكان قد استحوذ علي الشركة المصرية الإماراتية لتداول الأوراق المالية بنسبة %51 في صفقة قيمتها 9.5 مليون جنيه موزعة بواقع %20 لبنك التعمير والإسكان، و%31 لصالح الشركة القابضة للاستثمار والتعمير و%49 لصالح شركة ذي نويد ليميتد.
 
وأكد أحمد تركي، عضو مجلس الإدارة المنتدب لشركة ليدرز لتداول الأوراق المالية، أن البنوك بدأت تتجه في الآونة الأخيرة إلي تقديم خدمات بنوك الاستثمار بسبب رغبتها في تقديم خدمات مالية متكاملة لعملائها، وهو ما دفع عدداً من البنوك خلال الفترة الأخيرة للاستحواذ علي حصص في شركات الوساطة وتداول الأوراق المالية نظراً لأنه غير مصرح بمنح تراخيص مزاولة النشاط في الوقت الحالي.
 
وتابع »تركي«: إن عمليات الاستحواذ في الفترة الأخيرة تمثل فرصاً جيدة للبنوك من حيث السعر، لافتاً إلي أن سعر الشراء وقت الرواج يختلف عنه بعد وقوع الأزمة التي أثرت تداعياتها علي السوق المحلية وإن كان ذلك بشكل نسبي ويختلف من قطاع إلي آخر.
 
وأضاف العضو المنتدب أن البنوك تستهدف تحقيق استفادة قصوي بامتلاكها شركات وساطة مالية عبر إسناد مهام إدارة محافظها ومحافظ شريحة المتعاملين في سوق تداول الأسهم من عملائها لصالح شركة تابعة، بدلاً من استفادة الشركات الأخري منها.
 
وتوقع »تركي« تصاعد الرواج لسوق تداول الأوراق المالية تدريجياً خلال العام المقبل بقيادة الشركات الكبري ودخول استثمارات أجنبية بشكل أكبر إلي السوق سواء كانت قصيرة أو متوسطة وطويلة الأجل، لافتاً إلي أن مؤشرات الأسواق العالمية بدأت تعاود التحسن التدريجي، كما أن السوق المحلية ليست بمعزل عن العالم فالرواج العالمي لحركة الاستثمارات بالفعل سيوازيه رواج علي الصعيد المحلي، مشيراً إلي أن الفترة الماضية أظهرت قوة السوق في إدارة الأزمة وعدم التأثر بها مقارنة بالأسواق الأخري.
 
وأكد العضو المنتدب أن معدلات احجام العملاء عن التعامل علي سوق الأسهم انخفضت خلال العام الحالي مقارنة بالعام الماضي، متوقعاً استمرار تراجع معدلات الإحجام خلال 2011، وهو ما تبحث عنه البنوك في هذا القطاع الذي يحقق عوائد وهامش ربحي جيداً.
 
وكان تحالف يضم شركة الوطني كابيتال لإدارة الأصول والوطني للاستثمار والبنك الوطني المصري قد استحوذ علي شركة الاتحاد لتداول الأوراق المالية في صفقة قيمتها 12.57 مليون جنيه.
 
وقال ياسر إسماعيل حسن، العضو المنتدب للبنك الوطني المصري، في تصريحات سابقة، إن الاستحواذ علي شركة الاتحاد للسمسرة يأتي في إطار توسع البنك في خدمات بنوك الاستثمار، والذي بدأ بتأسيس شركة الوطني كابيتال لإدارة الأصول بالشراكة مع شركة الوطني للاستثمار وطرح صندوق إشراق الاستثماري من قبل البنك الوطني المصري.
 
واتفق مع الآراء السابقة محمد موسي، مدير عام إدارة الاستثمار بالبنك المصري لتنمية الصادرات، مؤكداً أن اتجاه البنوك لامتلاك شركات تعمل في نشاط الوساطة وتداول الأوراق المالية إحدي الخطوات المهمة في التحول إلي التكامل في تقديم الخدمات المالية للعملاء.
 
وأكد أن البنوك ستعتمد علي عملائها في الترويج لمنتجات وخدمات الشركة، وهو ما سيدعم قدرات الأخيرة بالاستحواذ علي حصة أكبر من السوق، إضافة إلي خفض تكلفة الاستثمارات بدلا من الاستعانة بشركات أخري.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة