أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬فيمبلگوم‮« ‬تقرر الاستمرار في صفقة الاندماج مع‮ »‬ويند‮«‬


كتبت ـ ياسمين منير ورضوي إبراهيم وأحمد مبروك:

صورة خالد بشارة
 
رجحت اصوات الاعضاء المستقلين بمجلس ادارة شركة »فيمبلكوم« الروسية للمرة الثانية علي التوالي كفة الجانب الروسي لاستكمال السير في اجراءات صفقة اندماج »ويندر ـ فيمبلكوم« لينتقل الرهان في حسم الصفقة الي صغار المساهمين بالكيان الروسي خلال الجمعية العمومية المرتقب انعقادها للتصويت علي قرارات مجلس الادارة الاخير.

 
ووقع المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس ادارة شركة »ويند انفستمنت« امس الاتفاق النهائي المعدل للاندماج مع شركة »فيمبلكوم« الروسية والذي يقضي بملكية »ويند« لـ%20 من الحقوق الاقتصادية بالكيان الجديد، تمثل حوالي 325.639 مليون سهم في مقابل %30.6 من حقوق التصويت بالجمعية العمومية عن طريق شراء 305 ملايين سهم ممتاز قابلة للتحويل لتعويض عدم التمثيل في مجلس الادارة الذي تنازلت عنه »ويند« لتجاوز اعتراضات شركة »تلينور« النرويجية ـ احد المساهمين الرئيسيين بشركة »فيمبلكوم« الروسية.
 
واستمرت »تلينور« في معارضتها اتمام الصفقة بعد قرار مجلس ادارة »فيمبلكوم«، والتي اعتبرها مسئولو الشركة النرويجية »مخيبة للأمل« لتراهن بدورها علي اصوات صغار المساهمين لترجيح كفتها بالجمعية العمومية المرتقبة.
 
في حين اكتفي المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس ادارة »ويند انفستمنت« بالتأكيد علي سعيه لعقد اجتماعات بصورة مباشرة مع مسئولي »تلينور« و»التيمو« ـ المساهم الرئيسي في »فيمبلكوم« ايضا ـ للوصول الي اتفاق في وجهات النظر بين مساهمي »فيمبلكوم«، مبديا أسفه من استمرار الخلاف بين المساهمين الرئيسيين بالكيان الروسي علي جدوي الصفقة.
 
كما خفض الاتفاق المعدل من القيمة النقدية التي ستتحصل عليها »ويند« من الصفقة الي 1.495 مليار دولار بدلا من 1.8 مليار دولار كمقابل للاسهم الممتازة التي سيتم اصدارها لرفع القدرة التصويتية بالكيان المندمج، فيما ستمتلك »فيمبلكوم« بموجب هذا التعاقد %51.7 من اوراسكوم تليكوم القابضة و%100 من اسهم شركة ويند الايطالية بعد فصل الوحدات المتفق عليها بالتعاقد المبدئي للاندماج مطلع اكتوبر الماضي والمتعلقة باستثمارات الشركة في السوقين المصرية والكورية.
 
وتعليقا علي الاتفاق المعدل المبرم بين »ويند« و»فيمبلكوم« قال خالد بشارة، المدير التنفيذي لشركة ويند تليكوم لـ»المال«، إن قوة الاسهم الممتازة التي ستحصل عليها الشركة تكمن في رفع قدرتها التصويتية علي قرارات مجلس ادارة فيمبلكوم في الجمعية العمومية للكيان الجديد الي %30.6، بالاضافة الي ترجيحها امكانية التمثيل بمجلس الادارة خلال الفترات المقبلة، رغم عدم انعكاس هذه الاسهم علي الحقوق الاقتصادية التي ستتحصلها الشركة بموجب هذا الاتفاق. وتوقع بشارة

« انضمام صغار المساهمين للجانب المؤيد للصفقة بدعم من رغبته في تعظيم نصيب السهم من الارباح بعد اندماج الوحدات التابعة لـ»ويند« في الكيان الجديد، والذي سيتم حصد ثماره خلال العام الاول للاندماج. يضاف الي ذلك تنوع المخاطر الاستثمارية للكيان المرتقب، في ظل عدم تجاوز اي من استثماراته حاجز %30 من محفظة الشركة، بما ينعكس ايجابا علي استقرار معدلات الربحية المتوقعة للكيان. وتضمن الاتفاق المعدل، مشاركة الكيانين الايطالي والروسي المرتقب اندماجهما في الارباح والمخاطر الخاصة بوحدة الاتصالات الجزائرية التابعة لشركة اوراسكوم تليكوم »جيزي«، وفقا لمعادلة محددة بين الطرفين، رفض »بشارة« الكشف عنها.
 
واوضح »بشارة« ان هذا البند يؤكد قوة موقف »O.T « القانوني بالسوق الجزائرية في ظل تحمل »ويند« ـ بصورة مباشرة ـ جزءا من المخاطر المحتملة علي الوحدة الجزائرية مع الشركة الروسية، رغم اندماجها بشكل كامل في الكيان المرتقب، في مقابل تمتعها بجزء من الارباح، ولفت الي ان الاتفاق المبرم بين الطرفين ينص علي استمرار سرية المعادلة.
 
ومن ناحية أخري، أوضح »بشارة« أن الاتفاق المعدل لصفقة اندماج »ويند - فيمبلكوم« يتضمن وجود خطط بديلة في حال رفض الجمعيات العمومية أيا من الأصول التابعة لمجموعة »ويند« وتتمثل هذه الخطط في دفع »فيمبلكوم« مبلغا يصل إلي 770 مليون دولار لمساهمي »ويند« في حال عدم موافقة الجمعية العمومية أو الجهات الرقابية لـ»O.T « علي الاندماج، كما سيتم دفع 100 مليون دولار لمساهمي »ويند« تليكوم، في حال تعذر فصل شركة »ويند إيطالي«.
 
وأكد المدير  التنفيذي لشركة »ويند تليكوم« أن البند السابق مجرد التزام بوضع خطط بديلة لضمان اتمام الاتفاق، علي الرغم من ثقة الإدارة التنفيذية في موافقة الجمعيات العمومية بدعم من جدوي الصفقة لجميع المساهمين.
 
وأشار »بشارة« إلي أن شركة »فيمبلكوم« حصلت علي موافقات تمويل مبدئية بواقع 6.5 مليار دولار من البنوك العالمية والروسية، في حين ستحتاج الشركة الروسية نحو 5 مليارات دولار فقط، لتمويل الجانب النقدي من الصفقة، وإعادة جدولة ديون »ويند«، مما يتيح للشركة إمكانية توظيف القيمة المتبقية البالغة 1.5 مليار دولار في أي من الأوجه الاستثمارية المناسبة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة