أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

إلغاء قانون‮ »‬100‮« ‬يجدد آمال الإخوان للسيطرة علي النقابات


مجاهد مليجي
 
تجدد الامل لدي جماعة الاخوان المسلمين عقب الحكم بعدم دستورية القانون 100 الذي جمد الحياة النقابية لسنوات طويلة في إحكام سيطرة الجماعة علي النقابات أملاً في التواجد علي الساحة السياسية من خلالها.

 
يأتي هذا بعد أن فشلت الجماعة في تجديد تواجدها في البرلمان عقب الخسارة الفادحة التي لحقت بها في انتخابات مجلس الشعب الأخيرة، وهو دفع الإخوان لإعلان حالة الطوارئ في محاولة لخوض الانتخابات النقابية حال إجرائها وضمان وجود تمثيل مناسب للجماعة في النقابات.
 
واكد الدكتور جمال حشمت،القيادي بجماعة الاخوان المسلمين، ان الاخوان وجميع القوي النقابية المعارضة اصيبت بحالة من الخشونة والضمور في مفاصلها -علي حد وصفه- وبنيتها التنظيمية، مما يتطلب حالة من التنشيط والاحياء وتجديد الدماء،لاسيما في النقابات التي جمدت مجالسها منذ ما يتراوح بين 10 و15 سنة ومنها الاطباء والمهندسين والعلميين والزراعيين والمعلمين وغيرها من النقابات التي كان يسيطر علي مجالسها الاخوان.
 
واضاف حشمت انه اذا ما حدثت انتخابات حرة في أي مكان سيشارك فيها الاخوان وسيحققو فوزا معقولا؛ إلا ان الصورة الحالية وفقاً لما حدث من تزوير انتخابات شعب وشوري 2010 لا تشجع علي التفاؤل في النقابات، لان الحزب الوطني سوف يفصل قانوناً معيباً بديلاً للقانون 100 للحفاظ علي نهجه الثابت حيال الاخوان باستمرار الاقصاء.
 
واوضح ان عادة الاخوان هي عدم الاستسلام.
 
في حين استبعد مختار نوح،امين صندوق نقابة المحامين الاسبق، عودة الاخوان مجددا الي النقابات المهنية لانه من غير المقبول ان يسيطر الاخوان علي مجلس أي من النقابات، لذلك لابد ان يلتزموا بالتنسيق مع مختلف اطياف القوي الوطنية بما فيها الحزب الوطني،لان القانون 100 لم يكن له أي اثر في الانتخابات النقابية سوي منع الانتخابات وغلق الباب تماما امام الجميع من اجل فرض الحراسة علي النقابات.
 
ولكن لا يمنع تواجدهم،لان المصلحة تقتضي الا يتكرر سيناريو سيطرة الاخوان، مشيرا الي انه اول من اطلق شعار »مشاركة لا مغالبة« التي يجب علي الاخوان تطبيقه حاليا دون مغالاة في المشاركة.
 
بينما اكد المهندس عبد العزيز الحسيني،الناشط بكفاية وتجمع مهندسون ضد الحراسة،ان عودة الاخوان مجددا للنقابات بالغاء القانون 100 امر مستبعد ويجب الا يطرح علي هذا الاساس ولكن علينا ان نستبشر بعودة النقابيين الي ادارة نقاباتهم وضمان حقوق المهنيين في انتخاب من يمثلهم مهنيا وينهض بشئون المهنة ويحقق مصالحهم، نظراً لان مجالس النقابات الحالية مشروعيتها متآكلة -وفقاً لما قال- لان أعضائها مستمرون منذ 15 عاماً في مواقعهم.
 
من جهته اكد المهندس عمر عبدالله مسئول ملف النقابات بجماعة الاخوان منسق تجمع»مهندسون ضد الحراسة« انه من المنتظر ان تتم دعوة الجمعيات العمومية النقابات المختلفة لوضع قانون يخص كل نقابة؛ الا انه اعرب عن عدم تفاؤله بإفساح النظام المجال امام ذلك، مشيرا الي ان الاخوان مؤمنون بخوض الانتخابات النقابية ويضعون برامج لتنشيط قطاع المهنيين حتي يستطيع مواكبة الانتخابات المتوقعة في مختلف النقابات،لاسيما التي لم يتم اجراء انتخابات فيها منذ اكثر من 15 عاماً كنقابات: المهندسين والاطباء والزراعيين وغيرها.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة