أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

خبراء القطاع يستبعدون تولى شخصية عسكرية رئاسة «NTRA»



عمر بدوي
هبة نبيل :

اعترض عدد من خبراء الاتصالات على ما تردد من أنباء حول اتجاه مجلس الوزراء لتعيين قيادة عسكرية بمنصب رئيس الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات «NTRA» واعتبروها خطوة غير مبررة فى الوقت الحالى، مؤكدين أن هناك خبرات مدنية كافية بالقطاع لتولى مهام تنظيم الاتصالات والحفاظ على الأمن القومى دون الحاجة لشخص ذى خلفية عسكرية .

فى البداية أبدى عمر بدوى، رئيس الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات «NTRA» السابق دهشته من أنباء ترشيح أحد قيادات القوات المسلحة لرئاسة الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، فى الوقت الذى كان الاتجاه بوزارة الاتصالات يدفع لتعيين هشام العلايلى القائم بأعمال رئيس الجهاز فى الوقت الحالى .

وأشار إلى أن قانون الاتصالات لا يمنع تولى أحد قيادات القوات المسلحة لهذا المنصب، ولكن لابد أن يكون المرشح ذا خلفية هندسية كافية لإدارة مهام الجهاز، مستبعدًا ترشيح أحد ممثلى القوات المسلحة الموجودين بمجلس إدارة الجهاز لهذا المنصب، لكونهم من سلاح الإشارة ولا يمتلكون الخلفية الهندسية والفنية المطلوبة .

قال حمدى الليثى، رئيس مجلس إدارة شركة ليناتل للشبكات، إن قيادات القوات المسلحة لديها خبرة واسعة فى إدارة وتوزيع الترددات، ولكن ذلك ليس كافيًا لتولى مهام تنظيم الاتصالات، الذى يحتاج لخبرة عالمية فى صناعة الاتصالات والاتحاد الدولى والإلمام بتجارب الدول فى هذا المجال، علاوة على العمل مع شركات عالمية كبرى .

وأكد أن هناك كثيرًا من المدنيين ومنهم من يعمل داخل الجهاز القومى ولديهم هذه الخبرات وقادرون على إدارته، موضحين أن الفترة الحالية بحاجة لهؤلاء الخبراء، خاصة مع طرح الرخصة الرابعة للمحمول، وأنه لا مانع من وجود قيادة عسكرية طالما تمتلك الخبرات المطلوبة وغير ذلك فستكون مجرد عسكرة .

واعتبرها أحمد العطيفى، رئيس مجلس إدارة شركة فاركون للاتصالات خطوة غير مبررة، علمًا بأن القيادات العسكرية ليست أكثر حرصًا ووطنية على الأمن القومى من المدنيين أصحاب الخبرة بالقطاع .

ورأى العطيفى أن ترشيح قيادة عسكرية لرئاسة تنظيم الاتصالات سوف يساهم فى تأكيد شكوك البعض بعد ثورة 30 يونيو نحو الردة عن الدولة المدنية والعودة للحكم العسكرى .


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة