سيـــاســة

"التجمع": تصريحات البرادعي تشير لقبول خريطة الطريق الأمريكية



حزب التجمع

مؤمن النزاوى:


أكدت الأمانة المركزية بحزب التجمع، أن التصريحات التى أدلى بها نائب رئيس الجمهورية، الدكتور محمد البرادعي، حول العفو عن قيادات جماعة الإخوان والرئيس المعزول محمد مرسى، لا يوجد لها  تفسير سوى أن الحكومة تقبل بخرائط الطريق، التى تضعها أمريكا والاتحاد الأوروبى.

وتساءل الأمانة، فى بيان لها حصلت "المال" على نسخه منه، عن معنى التصريحات التى صدرت  عن "استقرار مصر" ، و"المشاركة للجميع"، والعفو، أو الإفراج عن المعتقلين السياسيين، وان أمريكا تريد الاستقرار لمصر وغيرها؟، وهل تتبنى الحكومة والبرادعى خريطة "طريق جديدة" تضعها لها الحكومات الأجنبية، بالمخالفة للخريطة التى وضعها الشعب المصرى، عندما خرج بالملايين فى 30 يونيو و26 يوليو؟".

وحذر البيان من مثل  هذه المساومات، مؤكدا أن مثل تلك التنازلات لن يقبلها الشعب المصرى، الذى سيخرج بالملايين إذا اقتضت الضرورة لتأكيد إرادته، وتحقيق مطالب ثورته .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة