أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

4 أسباب وراء ارتفاع البورصة المصرية الأسبوع الماضى



البورصة المصرية

العربية.نت:

 
أنهت البورصة المصرية جلسات الأسبوع الماضي في المربع الأخضر، متجاهلة أحداث الاشتباكات التي تشهدها القاهرة وبعض المحافظات التي يقوم بها أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، وذلك بدعم تنفيذ صفقة الاستحواذ على شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة.
 
وقال محللون ومتعاملون في السوق إن أحداث 30 يونيو والانتقال السياسي وتشكيل الحكومة والدعم المالي الخليجي لمصر ما زالت هي الداعم الرئيسي للسوق في المرحلة الراهنة، مشيرين إلى أن الميول البيعية التي سيطرت على أداء المتعاملين العرب والمصريين تسببت في تقليص مكاسب السوق خلال جلسات الأسبوع الماضي، رغم توجه الأجانب نحو الشراء تزامناً مع تنفيذ صفقة أوراسكوم.
 
وقال نائب رئيس الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار، محسن عادل، في تصريحات لـ"العربية.نت"، إن السوق أخذت في حساباتها بالفعل تأثير التغيرات السياسية والمساعدات الخليجية ونحن الآن بحاجة لاستقرار الأوضاع السياسية والأمنية ولمحفزات جديدة لتجاوز مستويات المقاومة الحالية، مؤكداً أن أداء البورصة المصرية مرهون بحالة الاستقرار السياسي.
 
وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة في السوق نحو 0.9 مليار جنيه، بما يعادل 0.25%، مرتفعاً من مستوى 357.4 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات الخميس الماضي إلى نحو 358.3 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات أمس الخميس.
 
وعلى صعيد المؤشرات، فقد أضاف المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي إكس 30" نحو 23 نقطة تعادل 0.42% مرتفعاً من مستوى 5352 نقطة لدى إغلاق تعاملات الخميس الماضي إلى نحو 5375 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس.
 
كما تمكن مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" من إضافة 4 نقاط تعادل 0.94% بعدما ارتفع من مستوى 425 نقطة لدى إغلاق تعاملات الخميس الماضي إلى نحو 429 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس الخميس.
 
فيما استقر المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" عند مستوى 732 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس.
 
وأوضح عادل أن سوق المال المصرية تشهد حالة حذر استثماري وترقب واضح لنتائج و تداعيات مظاهرات الحراك السياسي بالشارع المصري، مشيراً إلى أن أي تقدم نحو الاستقرار في اتجاه السلمية سينعكس إيجابا علي التعاملات وسيكون محورا رئيسيا في عملية الإصلاح الاقتصادي والسياسي.
 
وأوضح أنه رغم التراجع الذي حدث في إطار الاتجاه العرضي الضيق الذي تمر به السوق فإن أحجام التداولات لم تكن مرتفعة بشكل ملحوظ وتلك علامة جيدة، لافتاً إلى أن المستثمرين الأفراد يبيعون بدافع جني الأرباح والحذر الاستثماري ويتجهون للتعاملات على الأمد القصير لكن أموال الاستثمارات طويلة الأجل لم تتزحزح بعد.
 
وأشار إلى مواجهة مؤشرات السوق لمستويات مقاومة رئيسية حفز الضغوط البيعية في ظل ضعف السيولة والشهية الشرائية، ما أدى إلى حدوث تصحيح سعري للأسهم.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة