أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أقرأ لهؤلاء

ليت ناصر.. عمر سيناء


نجوى صالح :

كنا نجلس - صديقتى وأنا - فى مقهى جروبى بوسط البلد.. يوم شتائى بارد مع فنجانين من «الكابوتشينو»، نتبادل الحديث فى حماسة عن ضبابية مستقبل سيناء.

كنا فى أوائل السبعينيات مباشرة بعد موت الرئيس جمال عبدالناصر.. وما يسمى أيام النكسة.

نخوض فى حرب الاستنزاف من الأبناء من مات أو أصيب أو فقد، نتكلم فى حماسة تجعل طبقة صوتنا مسموعة.

يجلس فى المنضدة المجاورة رجل.. يلفت النظر بأناقته وهندامه المتميز.. ينظر الينا، وكأنه يتابع حديثنا بدقة.. وعلى وجهه ابتسامة ما!، كما لو كان يود الدخول فى الحديث، ولكننا ولأننا «بنات» قلنا: ده لازم بيعاكسنا..!

وحين سمع هذه العبارة، قام من مائدته، واتجه الينا وقال: «كنت أتابع حديثكما باهتمام».. وقدم لكل منا كارتا باسمه - لا أتذكر الاسم الآن - «أنا يهودى مصرى خرجت عائلتنا من مصر سنة 1956.. وهربنا ما لدينا من أموال الى سويسرا.. وهناك أقام والدى مصنعا للنسيج فى «لوزان» بسويسرا.. هو مصنع صغير ولكنه شديد التميز فى انتاجه.

وهذه هى المرة الأولى التى أحضر فيها الى مصر منذ غادرتها وأنا فى الخامسة عشرة من عمرى.

حضرت بعد النكسة.. لحزنى الشديد على البلد الذى تربيت فيه.. وتكون فيه وجدانى البكر.. وذكرياتى الملتصقة بحواسى، وحشنى بيتى فى حى الناصرية، والقريب من ميدان لاظوغلى.. مدرستى والزملاء، أصوات البائعين خاصة بائع الجميز الذى يصفه بالسكر المعقود.

وحشتنى ريحة الكبابجى «على حسن» فى شارع فؤاد الأول حين يصطحبنا أبى كل يوم أحد يوم إجازة محل المانيفاتورة اللى فى الأزهر.

وحشتنى زينب بنت الجيران.. كنا بنلعب فى حوش بيتنا.. وحين أرفع صوتى فى العصارى تطل والدتها وتقول لى: «بس يا خنزؤور عايزين ننام».

حضرت لأطمئن على مصر.. ويبدو أننى حضرت متأخرا.. كنت طيلة أربع سنوات مضت أود الحضور لمقابلة جمال عبدالناصر ولم يتسن الحضور لضيق الوقت.. ثم فكرت أن أكتب له رسالة عن أهمية أرض سيناء وعن مشروع يقام فى هذه الأرض.. وقد لفت نظرى أنكم كنتم تتكلمون عن سيناء بشكل خاص وما جرى فيها.. وقد ذهبت الى هذه الأرض ذات القدسية المتفردة، حينها تزاحمت على وجدانيات متناقضة جياشة.. صعدت جبل سانت كاترين وكأنما سمعنى الله.. اقتربت.. ابتهلت.. فى هذا المكان تجلى صوت الله للنبى موسى.

حين عدت الى لوزان، بدأت فى اقتفاء أثر سيناء الجغرافى والتاريخى.. أصبحت شغلى الشاغل.. كنت أزور مكتبات العالم لأقف على أسرارها.

وسؤالى الأول الذى كنت أود أن أوجهه للزعيم جمال عبدالناصر: لماذا تركت أرض سيناء عارية من العمران؟ لماذا لم تعمرها بالمدن الجديدة لتخفيف العبء والكثافة السكانية عن الوادى، هذا معناه إحياء أرض بحجم اليابان بإقامة المدن الحديثة بشتى خدماتها بمدارسها وجامعاتها.. والقرى السياحية فى الأماكن الخلابة على شواطئ سيناء.

أرض سيناء حبلى بالمعادن النادرة مثل الذهب واطلعت على مراجع توضح تلك الخرائط، وأخيرا حين يقام العمران، تصبح خطوط الجيش أكثر يسرا وسهولة فى الوصول الى إسرائيل - قالها فى قناعة صادقة.

حقيقة توجه هذه الثورة التخلص من السطوة الأمريكية وإلغاء الاتفاقيات الساداتية بعدم البناء والتعمير فى سيناء ثم جاء مرسى ووضع الجهاديين لترويع المصريين فى سيناء وخارجها لصالح أمريكا.. الراعى الرسمى للإرهاب.. سنعمر سيناء وسنفقأ عيون العالم بتألقها.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة