استثمار

تركيا تتراجع عن توريد 600 أتوبيس لـ«هيئة النقل»


كتب ـ يوسف مجدى:

جمدت تركيا الاتفاقية الخاصة بتوريد 600 أتوبيس لهيئة النقل العام مقابل 600 مليون جنيه بعد تصاعد الخلافات السياسية بين البلدين على خلفية مطالبة الحكومة التركية بعودة الرئيس المعزول محمد مرسى.

قال سيد كمال، رئيس القطاع الفنى بهيئة النقل العام، إن شركة قرصان التركية توقفت فجأة عن مخاطبة الهيئة لتوريد الأتوبيسات بهدف دعم أسطول الهيئة الذى يعانى %80 منه من التهالك

وأكد أن الخلافات السياسية دفعت تركيا إلى تجميد اتفاقيتها مع الهيئة لتوريد الأتوبيسات مما أدى بدوره إلى تعليق خطة التطوير بالهيئة.

على صعيد متصل، لفت كمال إلى أن بنك الاستثمار الأوروبى أيضاً جمد المفاوضات مع الهيئة الخاصة بتدبير مليون يورو لتوريد 200 أتوبيس وتطوير جراج النصر، مرجعا ذلك إلى عدم استقرار الوضع السياسى خلال الفترة الماضية.

وطالب رئيس القطاع الفنى بهيئة النقل العام بضرورة عودة الاستقرار بهدف التمكن من تفعيل الاتفاقيات التى تم توقيعها عبر الحكومة السابقة، مؤكداً ضرورة تجاوز الخلافات السياسية مع تركيا بسبب تأثيرها على العلاقات الاقتصادية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة