أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

المسلمانى: القرار السياسى يحكمه البيت المصرى وليس البيت الأبيض



أحمد المسلماني

شريف عيسى:

 
قال أحمد المسلماني، المستشار الإعلامى لرئيس الجمهورية، إن مصر تواجه خلال الفترة الراهنة مخاطر الجماعات الإرهابية المتواجدة بسيناء من أطراف محددة.

وأكد "المسلمانى" خلال مؤتمر صحفى عقد اليوم الاثنين برئاسة الجمهورية، أن هناك عددا من المواقع بسيناء تهاجم على مدار الساعة، مضيفا أن الإرهابيين يرغبون فى إخراج كل من الجيش والشرطة من سيناء، وهم يقفون موقف العدو من الدولة والجيش والشرطة.

وشدد المسلمانى على أنه لن يتم التراجع ولو لخطوة واحدة للوراء، لافتا إلى أن الإرهابيين أعلنوا أنهم يستهدفون الجيش والشرطة ويضعون يدهم فى يد العدو ويضعون جدول أعمال غير وطنى.

وأوضح المسلمانى أن القيادة السياسية الحالية تصر على مواصلة العمليات العسكرية فى سيناء فى إطار حماية حقوق الإنسان والقانون المصري.

وأشار المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، أن الرئيس السابق محمد مرسى ليس معتقلا سياسيا وإنما يواجه اتهامات، مضيفاً أن القرار المصرى هو قرار وطنى خالص ولا يخضع لأى ابتزاز، قائلا: "يحكمنا البيت المصرى وليس البيت الأبيض".

وبين المسلمانى أن كاثرين آشتون مسؤولة الشؤون الخارجية فى الاتحاد الأوروبى، أكدت على تفهم الاتحاد الأوروبى للوضع الراهن فى مصر واستعداده لمساعدتها خلال الفترة الراهنة لتجاوز الأزمة التى تمر بها مصر.

وأكد على الدور التاريخى لمصر فى مساندة الشعب الفلسطينى وأن تقف مع إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها ‫‏القدس الشريف كما أن القيادة السياسية الحالية للبلاد تريد لكل من فتح وحماس كلمة سواء لبناء الدولة الفلسطينية.
ونفى المسلمانى ما وصفه البعص بأن مؤسسة الرئاسة هى رئاسة ديكتاتورية، مؤكداً على أن الحديث عن عودة إدارة النشاط الدينى لجهاز أمن الدولة يسأل عنه وزير الداخلية.

كما نفى المسلمانى عن وجود نية للحكومة الحالية لفرض حالة الطوارئ ومؤكداً على أن ما حدث هو تفويض رئيس الوزراء ببعض السلطات.

وكشف المسلمانى عن قرب إعلان حركة المحافظين قبل عيد الفطر، مؤكداً على أن القيادة الحالية يهدف إلى تلبية طموحات الشعب المصرى وأهداف الثورة المجيدة.

وطالب من عقلاء جماعة الإخوان المسلمين بتجاوز الأحداث الراهنة التى تمر بها البلاد حالياً بهدف النهوض بالبلاد وتلبية رغبات الشعب المصرى خاصة فى ظل الأوضاع الإقتصادية الصعبة التى تمر بها البلاد، مؤكداً على أنه يمكن تجاوز تلك الصعاب من خلال الالتزام بخارطة الطريق.
 
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة