أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

استئناف المرحلة الثالثة من مشروع التاكسى الأبيض بعد عودة «منير»


كتبت ـ مها أبو ودن:

قال أمجد منير، مدير مشروع التاكسى الأبيض بوزارة المالية، الذى عاد لمنصبه الخميس الماضى، إن استئناف المرحلة الثالثة من المشروع، أمر حتمى، لكنه يحتاج إلى بعض الوقت لإعادة النظر فيما تم اتخاده من قرارات، بعد ابعاده عن منصبه منذ حوالى شهر تقريباً.

وتضم المرحلة الثالثة نحو 15 ألف سيارة جديدة، سيجرى إحلالها محل سيارات تاكسى قديمة فى محافظات القاهرة والإسكندرية وبورسعيد.

وأشار منير، فى تصريحات لـ«المال»، إلى أن وزير المالية الجديد الدكتور أحمد جلال أعاده إلى منصبه كمدير لمشروع التاكسى، ووعد الوزير الجديد أيضاً بإعادة النظر فى قرار وزير المالية السابق، الخاص بإبعاد «منير» من منصبه كرئيس لإدارة حساب الخزانة الموحد، مشيراً إلى أن ابعاده من مناصبه التنفيذية غير قانونى.

كان وزير المالية السابق الدكتور فياض عبدالمنعم قد أطاح بكل من أيمن جوهر، رئيس المكتب الفنى لوزير المالية، وأمجد منير، مدير مشروع التاكسى، مدير إدارة حساب الخزانة الموحد، وأحال الأول إلى منصب مستشار فئة (أ) والأخير إلى منصب مستشار (ب)، حيث اعترض جوهر وطلب «إجازة» لحين تصحيح الأوضاع. وأكدت مصادر لـ«المال» أن الوزير أحمد جلال، التقى أيمن جوهر وعدداً آخر من الكوادر المبعدة، من أجل بحث كيفية التعاون خلال المرحلة المقبلة بعد أن تأكد من عدم قانونية الوقف التعسفى الذى اتخذه الوزير السابق ضدهم.

وشهدت الأيام الأخيرة من تولى الوزير السابق حقيبة «المالية»، عدداً كبيراً من قرارات الاستبعاد والندب والتعيين، منها إبعاد 50 موظفاً وفنياً بالمكتب الفنى للوزير، الأمر الذى اعتبره البعض غير قانونى بسبب انتداب هؤلاء الموظفين كباحثين على برنامج المعونة الأمريكية دون أن يكون لوزير المالية الحق فى الابقاء عليهم أو ابعادهم، خاصة أن رواتبهم لا تتحملها الخزانة العامة للدولة، وهو ما تسبب فى اتخاذه قراراً بإعادتهم بعد سقوط النظام والحكومة، وهو أيضاً قرار مخالف القانون.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة