أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أسواق عربية

أسهم الإمارات تخالف توقعات المحللين وتعزز مكاسبها


العربية.نت:
 
فاجأت أسواق الأسهم الإماراتية، المستثمرين والمحللين، بزيادة غير متوقعة في معدلات التداول، وصعود أسعار بعض الأسهم، إلى مستويات تجاوزت أعلى سعر خلال عام.


 وقال محللون ماليون "إن أداء الأسواق في النصف الأول من رمضان جاء مخالفاً للتوقعات بأن تشهد الأسواق ركوداً في التداولات، وزيادة نسبية في عمليات البيع"، لافتين إلى أن نشاط التداول (غير المعتاد في هذه الفترة من العام)، جاء نتيجة دخول مسبق وعمليات شراء استباقية لمستثمرين قبل "الرالي" السنوي المتوقع للارتفاعات عقب شهر رمضان.

وأكد المحللون أن نمو أرباح الشركات عن الربع الثاني وزيادة حالة التفاؤل، جعلت المستثمرين أكثر ثقة في أداء السوق، مشيرين في حديثهم لصحيفة الإمارات اليوم، إلى أن مثل هذا الأمر جعل المستثمرين يفضلون الدخول للسوق حالياً وليس في نهاية رمضان، لاسيما أن المؤشرات الفنية كانت تدعم هذا التوجه.

وقال المدير المالي لشركة ضمان للاستثمار، وليد الخطيب، معلقاً على أداء أسواق الأسهم المحلية في الأسبوع الماضي، "إنه يمكن القول إن أداء الأسواق في النصف الأول من شهر رمضان جاء مخالفاً للتوقعات، إذ كان الجميع يتوقع أن تشهد الأسواق هدوءاً في التداولات، وزيادة نسبية في عمليات البيع.

 وأوضح أن الذي حدث كان على العكس تماماً، إذ ازدادت معدلات التداول لتتجاوز مليار درهم في معظم أيام التداول، ما غيّر من مفاهيم المستثمرين عن التداولات في شهر رمضان.

 وتوقع الخطيب أن تشهد الأسواق المحلية استمراراً لحالة النشاط في التداول، وصعوداً متدرجاً للأسهم في النصف الثاني من رمضان، في ظل توالي الإفصاحات عن نمو أرباح الشركات عن الربع الثاني من عام 2013، فضلاً عن زيادة حالة التفاؤل بين أوساط المستثمرين بالوضع الاقتصادي العام، مشيراً إلى أن جميع المتعاملين في السوق باتوا على يقين بأن المقبل أفضل.

واتفق نائب مدير التداول في شركة الشرهان للأسهم، محمد الكسواني، مع الخطيب في أن أداء أسواق الأسهم المحلية في الأسبوع الماضي خالف التوقعات، وقال "إن الأسواق شهدت زيادة غير معتادة في معدلات التداول، فضلاً عن ارتفاعات جيدة في أسعار الأسهم، لافتاً إلى أن التوقعات كانت تشير إلى حدوث ركود في التداولات، وزيادة عمليات البيع، خصوصاً في ظل تزامن شهر رمضان مع موسم الصيف، وتحقيق الأسهم ارتفاعات ملحوظة منذ بداية العام الجاري".

وأكد المحلل المالي، أحمد الزاوي، أن التوقعات بنمو أرباح الشركات المصدرة للأسهم عن الربع الثاني من العام المالي، كان المحفز الرئيس لارتفاعات الأسواق، سواء من حيث أسعار الأسهم أو معدلات التداول.

وأوضح أن نتائج الأعمال جاءت إيجابية بالفعل لتزيد حالة التفاؤل بين أوساط المستثمرين، ما دفعهم إلى عمليات شراء استباقية قبل الارتفاعات التي كانت الأسواق تشهدها عادة في الأسبوع الأخير من رمضان، لاقتناص الأسهم بأسعار مناسبة في أوقات التصحيح، التي منحت المستثمرين فرصة الدخول لتلك الأسهم مجدداً.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة