أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

9.4 مليار جنيه ارتفاعًا فى العجز الكلى


مها أبوودن

كشف تقرير حديث لوزارة المالية عن ارتفاع قيمة العجز الكلى الى الناتج المحلى الإجمالى لنحو 50.8 مليار جنيه خلال الربع الأول من العام المالى الحالى بزيادة قيمتها 9.4 مليار جنيه عن الفترة نفسها من العام المالى الماضى 2012/2011.

وأرجع التقرير أسباب زيادة العجز الى ارتفاع قيمة المصروفات بنسبة أكبر من ارتفاع قيمة الإيرادات.

فقد سجلت جملة الإيرادات ارتفاعا كبيرا بلغ %10.6 خلال الربع الأول من العام المالى الحالى لتصل الى نحو 50.7 مليار جنيه مقارنة بنحو 43.8 مليار جنيه خلال الربع الأول من العام المالى الماضى ويرجع ذلك الى ارتفاع الايرادات الضريبية بنسبة %34.6 مما عوض الانخفاض فى الإيرادات غير الضريبية بنحو %24.9 خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى.

وترجع الزيادة فى الإيرادات الضريبية الى الزيادة فى الحصيلة من ضريبة الدخل بسبب الزيادة فى المحصل من ضريبة الدخول من التوظف بواقع %21.3 لتسجل نحو 4.1 مليار جنيه مقارنة بنحو 3.1 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى بالإضافة الى الارتفاع ملحوظ فى المحصل من الضريبة على أرباح شركات الأموال بواقع %35.9 لتسجل نحو 2.7 مليار جنيه مقارنة بنحو 2 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى كما ارتفعت حصيلة الضريبة على الممتلكات بسبب زيادة المحصل من الضريبة على أذون وسندات الخزانة بواقع %28.2 لتصل الى 3.2 مليار جنيه مقارنة بـ2.5 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى.

فى المقابل حققت الإيرادات غير الضريبية تراجعا قدره %24.9 نتيجة انخفاض باب الإيرادات الأخرى خاصة فى عوائد الملكية %26.2 لتسجل نحو 6 مليارات جنيه مقارنة بنحو 8.2 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى.

وسجلت المصروفات ارتفاعا قدره %20.1 لتصل الى نحو 101.3 مليار جنيه مقارنة بنحو 84.4 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى.

وترجع الزيادة فى المصروفات الى زيادة الانفاق فى جميع أبواب المصروفات فيما عدا باب المصروفات الأخرى وباب شراء الأصول غير المالية حيث انخفض كل منهما بنحو %2.2 و%24.7 ليسجلا نحو 7.8 مليار جنيه و3.5 مليار جنيه على التوالى ويمكن تفسير الانخفاض فى باب المصروفات الأخرى نتيجة انخفاض الاحتياطات العامة بنحو %2.8 لتسجل 7.3 مليار جنيه مقارنة بنحو 7.5 مليار جنيه خلال الربع الأول من العام المالى الماضى أما الانخفاض فى باب شراء الأصول غير المالية فقد أرجعه التقرير الى انخفاض الأصول الثابتة بنحو %26.7 لتسجل 3.2 مليار جنيه مقارنة بنحو 4.4 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى.

وقد ارتفعت فاتورة الأجور وتعويضات العاملين بنسبة %18.9 لتسجل 32.4 مليار جنيه مقارنة بنحو 27.3 مليار جنيه وارتفعت مدفوعات الفوائد «التى تمثل نحو %31.1 من جملة المصروفات» بنسبة %30.9 لتسجل 31.6 مليار جنيه مقارنة بنحو 24.1 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى كما سجل باب الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية ارتفاعا «يمثل حوالى %21.9 من جملة المصروفات» بنسبة %30.3 ليسجل نحو 22.2 مليار جنيه مقارنة بنحو 17.1 مليار جنيه خلال الربع الأول من العام المالى الماضى.

من جانبه أكد الدكتور عبدالرسول عبدالهادى، عضو جمعية الضرائب المصرية، أن الارتفاع فى حصيلة الايرادات الضريبية خلال الربع الأول من العام المالى الحالى يرجع الى ارتفاع حصيلة إقرارات الضرائب للأشخاص الاعتبارية «الشركات» التى تتعامل بنظام السنة المتداخلة التى تنتهى فى يونيو من كل عام قد دخلت ضمن الإيرادات الضريبية التى احتسبها التقرير المالى الشهرى وهى فى معظمها شركات أموال مرتفعة الأرباح وبالتالى القيم الضريبية المستحقة عليها، مشيرا الى أن هذه الشركات لها فترة سماح بموجب القانون تمتد 4 أشهر من تاريخ انتهاء السنة المالية المتداخلة تنتهى فى أكتوبر، مما يعنى استمرار ارتفاع حصيلة الإيرادات الضريبية خلال الفترة المقبلة.

وأرجع كمال عبود، عضو لجان الطعن الضريبى، هذه الزيادة فى الإيرادات الى نشاط الإدارة الضريبية فى تحصيل المتأخرات الضريبية وغلق الملفات الضريبية القديمة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة