أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

ركود فى سوق الأسمنت خلال رمضان



صورة ارشيفية
وئام يوسف :

يعيش قطاع الأسمنت حالة من الركود فى ظل الاضطرابات السياسية التى تمر بها البلاد، مما أدى الى تراجع الطلب على منتجات الأسمنت ومواد البناء، وانخفضت الطاقة الانتاجية بنسبة %30 ، فيما لا تتجاوز نسبة المبيعات %20.

أكد عبدالعزيز قاسم، عضو الشعبة العامة لمواد البناء، أن المصانع تنتج لكن دون تصريف لمنتجاتها بسبب تحول اهتمام الناس فى شهر رمضان الى الشئون المتعلقة بالغذاء صارفين النظر عن المبانى، مما دفع المصانع الى تخفيف انتاجها، مشيرا الى أن تكلفة انتاج الأسمنت فى مصر هى الأقل قياسا بدول أخرى منتجة للأسمنت مثل تركيا واليونان .

ولفت الى أن كمية الانتاج المحلى من الأسمنت تبلغ 65 مليون طن سنويا، يستهلك منها محليا ما بين 40 و 50 مليون طن والباقى يصدر للخارج .

أوضح عز الدين أبوعوض، رئيس الجمعية المركزية لرابطة تجار الأسمنت، أن أزمة السولار أثرت فى انتاجية المصانع، ذلك لتعثر نقل الشاحنات للمنتج بين المحافظات، إضافة الى سوء الوضع الأمنى وما ينتج عنه من عمليات سطو وسرقة، مشيرا الى انخفاض انتاجية المصانع فى رمضان بنسبة %75 ، حيث إن المبيعات لا تتجاوز %20 ، متوقعا أن يتحسن الانتاج والتسويق مع ظهور بوادر الاستقرار الأمنى والاقتصادى والإعلان عن التشكيل الوزارى الجديد .

قال المهندس حاتم المنوفى، المدير التنفيذى لغرفة مواد البناء باتحاد الصناعات، إن ساعات العمل تنخفض فى مصانع الأسمنت خلال شهر رمضان المبارك، آخذة ذلك بعين الاعتبار من خلال خطتها الانتاجية التى تغطى هذا الانخفاض عبر زيادة ساعات العمل قبل بدء رمضان بما يتوافق مع خطة المصنع الانتاجية وكيفية التوزيع والتخزين، وأشار المدير التنفيذى لغرفة مواد البناء الى أن سعر الطاقة فى مصر هو الأقل قياسا مع الدول الأخرى المنتجة لها، بذلك يكون ارتفاعها أمرا طبيعيا أسوة بتلك البلدان حسب قوله .

وأكد المهندس عادل دراز، المدير التنفيذى لشعبة الأسمنت التابعة لغرف مواد البناء، استمرار أزمة توريد الطاقة وارتفاع أسعارها والتى خفضت الطاقة الانتاجية لمصانع الأسمنت بنسبة %25 منذ بداية عام 2013 ، حيث رفعت الحكومة سعر الغاز الى ستة دولارات لكل مليون وحدة حرارية لمصانع الأسمنت مقارنة بثلاثة دولارات سابقا، مما أدى الى انخفاض العائد على الاستثمار لهذه الصناعة الى %2 فقط، بينما كانت القدرة الانتاجية لمعامل الأسمنت تصل الى 65 مليون طن قبل عام، وهي الآن لا تتعدى 52 مليون طن أسمنت .

وكانت الشركة القابضة للغاز «إيجاس » قد خفضت حصة مصنع العربية للأسمنت من الغاز بنسبة %30 ، مما أدى الى هبوط الانتاج من فرن المصنع الواحد من سبعة آلاف طن الى أربعة آلاف طن يوميا، مما جعل طاقة المصنع الانتاجية تتراجع بنسبة %25.

بينما أكد عادل دراز أن ارتفاع أسعار الطاقة أوقف التصدير، قائلا : «نصدر لليبيا فقط وعبر البر، كما دفعتنا الأزمة الى استيراد مادة «الكلينكر » لاختصار عملية التصنيع ».

وأوضح عادل دراز، المدير التنفيذى لشعبة الأسمنت، أهمية تحويل الطاقة المستخدمة حاليا الى طاقة الفحم، مشيرا الى تشكيل لجنة للطاقة مشكلة من وزارة البترول والصناعة والبيئة، إضافة الى المصنعين، وقد أجرت عدة اجتماعات قبل 30 يونيو بهدف إعداد اللوائح المنظمة لاستيراد الفحم واستخدامه فى التصنيع وتحديد الموانئ التى سيتم الاستيراد عبرها، مراعاة للتلوث البيئى الذى من الممكن أن ينجم عن ذلك، لافتا الى أن استمرار عمل اللجنة متوقف على التشكيل الوزارى الجديد، مطالبا الحكومة بوضع سياسات متكاملة توازن بين المصانع والموزعين وسوق مواد البناء .

وتعتزم الشركة العربية للأسمنت تنفيذ ثلاثة مشروعات جديدة لتحويل العمل بالطاقة البديلة للغاز بتكلفة تصل الى 300 مليون جنيه، أحد تلك المشروعات إنشاء طاحونة للفحم بتكلفة 15 مليون يورو تغطى %70 من الطاقة التى تحتاجها الشركة، حيث إن التكلفة الفعلية لتحويل جميع مصانع الأسمنت الى العمل بالفحم بدلا من الغاز 600 مليون دولار .

قال عبداللطيف محمد رضوان، موزع أسمنت، إن الاضطراب الاقتصادى الذى تعانيه مصر ألقى بظلاله على الأفراد، إذ أصبحت عملية البناء شبه متوقفة حاليا، مؤكدا ارتفاع سعر طن الأسمنت بمقدار 100 جنيه بين العامين الماضى والحالى، فبينما كان سعر طن الأسمنت 500 جنيه من المصنع وسعره فى السوق 540 جنيها بلغ سعره حاليا 600 جنيه فى المصنع و 612 جنيها فى السوق، مطالبا الحكومة بأن تعمل على ضبط أسعار مواد البناء خاصة الأسمنت .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة