اقتصاد وأسواق

مسؤول إثيوبي: سد النهضة يهدف لمكافحة الفقر وسيعزز التعاون الإقليمي



سد النهضة

 أ ش أ:

 
قال فقي أحمد نجاش مدير إدارة شؤون الأنهار الدولية بوزارة المياه والري الإثيوبية إن إثيوبيا تبني سد النهضة على النيل الأزرق بهدف محاربة الفقر ودفع التنمية في البلاد وأن إنشاء هذا السد سيعزز بشكل كبير من التعاون الإقليمي.

ونقل مركز "والتا" الإخباري الإثيوبي مساء اليوم عن نجاش قوله خلال منتدى تشاوري حول "النيل وسد النهضة: فرص التعاون الإقليمي والتنمية" بأديس أبابا اليوم، إن اثيوبيا أكدت للسودان ومصر مرارا أن هناك مكاسب كبيرة سوف تتحقق لهما من بناء سد النهضة ولن تتضرران من أي شىء.

وأشار إلى أن السد سيحل مشكلة تراكم الطمي أمام السدود في السودان ومصر وهي مشكلة تكلف البلدين ملايين الدولارات سنويا كما سيؤدي إلى تدفق المياه بشكل أكثر انتظاما.

وأضاف أن لجنة الخبراء الدولية المعنية بالسد شددت على أن هذا السد سيحل مشكلة الفيضان المتكرر الذي تتعرض له السودان.

ومن جانبه قال جيدون أسفاو عضو الفريق الإثيوبي بلجنة الخبراء الدولية المعنية بسد النهضة إن التقرير النهائي للجنة أكد أن تصميمات مشروع السد تفي بكل المعايير الدولية.

وأشار إلى أن هذا التقرير أوضح أنه لن تكون هناك أضرار ملموسة على دولتي المصب، مؤكدًا أن إثيوبيا وافقت على كل التوصيات التي قدمتها اللجنة بنية خالصة.

ومن جانبه قال البروفيسور ياكوب أرسانو الأستاذ بجامعة أديس أبابا "يتعين على مصر التعاون مع إثيوبيا وكل الدول المطلة الأخرى والتخلى عن الاتفاقيات التي وقعت خلال الحقبة الاستعمارية"، مشيرا إلى أن "اتفاقية 1929 التي وقعت في عهد الاستعمار تعد من بقايا الأزمنة الاستعمارية وغير ملزمة" على حد قوله.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة