لايف

"رونى - رونالدو – فابريجاس” صداع فى رأس مانشستر يونايتد



مانشيستر يونايتد


DPA:


قالت صحيفة “الصن” البريطانية، إن نادى مانشستر يونايتد الإنجليزى, أصبح تحت الحصار، بعد فشله حتى الآن فى إبرام أى صفقات جديدة.

ولم ينجح المانيو فى استقطاب أى لاعب جديد منذ نهاية الموسم الماضي، رغم المفاوضات التى يقوم بها مسئولو الفريق لضم الإسبانى سيسك فابريجاس لاعب برشلونة، والبرتغالى كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد.

وأشارت الصحيفة فى تقرير نشرته يوم الأحد إلى أن حامل لقب الدورى الإنجليزى، يواجه خطر رحيل مهاجمه واين رونى , بعد توتر العلاقات بينه وبين إدارة النادى من جهة، وتصريحات مدربه الجديد ديفيد مويس بأنه سيكون البديل الجاهز للمهاجم الهولندى الدولى روبن فان بيرسي، الذى توج بلقب هداف الدورى الموسم الماضي.

وقالت الصن: مانشستر يونايتد الآن محاصر وسط كابوس ثلاثى من تشيلسى وبرشلونة وريال مدريد.

وأضافت بقولها: “رفع البلوز عرضهم لضم رونى إلى 24 مليون جنيه إسترلينى “36 مليون دولار” فى الوقت الذى يرفض فيه مسئولو البارسا فتح الباب أمام رحيل فابريجاس , والأسوأ أن الإيطالى كارلو أنشيلوتى المدير الفنى لريال مدريد , أعلن أن رونالدو على وشك توقيع عقد جديد مع النادى الملكي، ليجهض حلم عودته مرة أخرى إلى أولد ترافورد”.

وتابعت بقولها: “دخل المانيو فى صفقة فابريجاس بقوة , وعرضوا على اللاعب مضاعفة راتبه الأسبوعي، إضافة إلى 35 مليون يورو يحصل عليها برشلونة، إلا أن العملاق الكتالونى يرفض بيع اللاعب حتى يتم التعاقد مع مدرب جديد خلفا لتيتو فيلانوفا، ووقتها يمكن للمدرب أن يحدد مصير فابريجاس”.

وفى نفس الوقت, فإن مسئولى توتنهام الإنجليزى لم يبدوا أى مرونة لبيع النجم الويلزى جاريث بيل، رغم العرض المغرى الذى قدمه المان ويبلغ 90 مليون يورو لضم الجناح الطائر، حيث أكد البرتغالى فيلاش بواش المدير الفنى للسبيرز أن اللاعب ليس للبيع بأى ثمن.
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة