أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

صدمة فى الأندية بسبب تصريحات «أبوزيد»


المال ـ خاص :

تلقت الأوساط الرياضية صدمة كبيرة بسبب تصريحات طاهر أبوزيد وزير الرياضة الجديد، فى أول رد فعل له على أزمة التدخل الحكومى وخطابات اللجنة الأوليمبية الدولية، حيث فوجئ الجميع بتصريحات الوزير السريعة حول الأزمة، وتلخيصها فى حل سريع وغير مدروس يتمثل فى اللجوء إلى اتجاه الأغلبية من بين الأندية المصرية تجاه اللائحة التى كان قد أعدها العامرى فاروق وزير الدولة لشئون الرياضة السابق.

وأشار إلى أنه سيعتمد اللائحة بمجرد موافقة %70 من الأندية عليها، وأن البديل الذى يحمله هو إعداد لائحة أخرى فى حال الرفض أو عدم الوصول لهذه النسبة، وهو ما يعد تحدياً جديداً للخطابات الواردة من اللجنة الأوليمبية الدولية، وتصعيداً جديداً للأزمة واستمرار التهديدات المحيطة بالرياضة المصرية.

من ناحية أخرى، يعقد مجلس إدارة نادى الزمالك اجتماعاً مهماً خلال الساعات القليلة المقبلة لاتخاذ موقفه النهائى حيال الأزمة والخطابات الواردة من اللجنة الأوليمبية المصرية، والواردة من اللجنة الدولية.

وكان الزمالك قد تلقى خطابا رسميا من اللجنة الأوليمبية يدعو فيه النادى إلى عدم العمل باللائحة الجديدة للأندية والصادرة عن وزارة الرياضة مؤخرا، بسبب مخالفة اللائحة للميثاق الأوليمبى، وعدم توافقها مع بنوده المختلفة، وذلك لحين الانتهاء من مشروع قانون الرياضة الجديد واللوائح التنفيذية المرتبطة به، على أن تتحمل الجمعيات العمومية للأندية مسئولية اعتماد اللوائح أو رفضها أو إضافة بعض البنود عليها أو حذف أخرى منها.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة