أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

"القومى للترجمة" يصدر النسخة العربية من "مصر تحت حكم بونابرت"



مصر تحت حكم بونابرت

كتب على راشد:

 
صدر حديثاً عن المركز القومى للترجمة النسخة العربية من كتاب "مصر تحت حكم بونابرت... غزو الشرق الأوسط"، الكتاب من تأليف خوان كول، وترجمة مصطفى رياض، ومراجعة وتقديم أحمد زكريا الشلق.
 
يتناول الكتاب المواجهة السياسية والعسكرية والثقافية التى وقعت بين الفرنسيين والمصريين فى السنوات الأخيرة من القرن الثامن عشر، وتعتمد فى المقام الأول على قراءة موسعة لمذكرات وخطابات خلفها وراءهم شهود عيان على ذلك العصر.
 
يتميز الكتاب باعتماد المؤلف على مصدر له طابع خاص لدى المؤرخين وهو مذكرات وأوراق ومراسلات ضباط الحملة الفرنسية وجنودها من صناع الوقائع والمشاركين فيها أو شهود العيان، ومن أبرز الجوانب التى أبرزها الكتاب، أنه سجل جوانب كبيرة من العمليات العسكرية الفرنسية التى أبرزت وحشية جيش الشرق الاستعمارى الذى حاول الفرنسيون إخفاؤها تحت قناع الحداثة والتحديث، حيث كان الضباط الفرنسيون يكتبون ويسجلون فى مذكراتهم وخطاباتهم لذويهم، ما أحدثوه من تدمير وإحراق لقرى بكاملها فضلا عن عمليات السلب والنهب التى مارسها دعاة الحرية من الفرنسيين.
 
كما صور المؤلف خوان كول فى هذا الكتاب كيف قاوم العثمانيون مع المصريين والمماليك هذا الغزو عندما دارت معركة اشتهرت بمعركة الأهرام، فذكر أن العثمانيين قاوموا ولم يهربوا أو يستسلموا إلا بعد قتال عنيف، فقد صور شهادات فرنسية مهمة عن إحراق الفرنسيين للرحمانية انتقاما من الأهالى الذين فروا منها وكيف أشعلوا الحرائق فى كثير من القرى فى طريق زحفهم إلى القاهرة، ومن الأمثلة التى أوردها الكتاب وتدل على الوحشية عندما أحرق البدو أحد أمناء المخازن وخادمة الفرنسيين استشاط بونابرت غضبا وأمر بإضرام النار فى القرية بأكملها، وقتل أهلها جميعا رميا بالرصاص أو بضرب أعناقهم بالسيوف وهى عقوبة جماعية لا تستند إلى منطق وتعد ممارسة فجة للإرهاب.
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة