اقتصاد وأسواق

‮»‬الكهرباء‮« ‬تستهدف‮ ‬2.7‮ ‬ألف ميجاوات من طاقة الرياح


كتب ـ عمر سالم:
 
أعلن الدكتور حسن يونس، وزير الكهرباء والطاقة، أن الوزارة تستهدف إضافة 2690 ميجاوات، قدرات توليد جديدة من طاقة الرياح، يبدأ تنفيذها عام 2011.


 
وأوضح في بيان صحفي أمس، أن تلك القدرات تتوزع علي ثلاث جهات، أولاها حوالي 1120 ميجاوات من خلال اتفاقيتي تعاون حكوميتين، الأولي تتضمن تنفيذ 540 ميجاوات بخليج السويس، بالتعاون مع كل من بنك التعمير الألماني، وبنك الاستثمار الأوروبي، والاتحاد الأوروبي والحكومتين اليابانية والإسبانية، والاتفاقية الثانية بقدرة 580 ميجاوات بالتعاون مع الحكومة الإسبانية وبنك التعمير الألماني، وشركة »مصدر« المملوكة لحكومة أبوظبي، ووكالة التنمية الفرنسية.

وأشار إلي أن المصدر الثاني للوصول إلي المعدل المستهدف، سيتم من خلال التفاوض مع الحكومة اليابانية لتمويل إنشاء 200 ميجاوات من طاقة الرياح بمنطقة غرب النيل، أما الممول الثالث والأخير لخطة إضافة 2690 ميجاوات المستهدفة، فهو القطاع الخاص، حيث إنه من المخطط إضافة 1370 ميجاوات بواسطته في إطار تنفيذ استراتيجية قطاع الكهرباء التي تهدف إلي زيادة نصيب مشاركة القطاع الخاص في تنفيذ مشروعاته، سواء من خلال نظام البناء والامتلاك والتشغيل B.O.O أو نظام التعريفة المميزة، ويتعلق بوضع تعريفة محددة تعلن عنها وزارة الكهرباء لشراء الكيلووات من شركات الكهرباء الخاصة بما يتفق واحتياجات الوزارة.
 
وأوضح يونس أن مشروعات القطاع الخاص التي تستهدف إضافة 1370 ميجاوات من خلال إنشاء محطة رياح بالتعاون مع شركة إيطالية بقدرة 120 ميجاوات، ومحطة رياح بنظام البناء والامتلاك والتشغيل B.O.O قدرة 250 ميجاوات، فضلاً عن 1000 ميجاوات أخري، سيتم الإعلان عنها خلال هذا الشهر، ليتم تنفيذها بالنظام نفسه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة