أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

خبراء :المساعدات الخليجية ليست بديلاً عن قرض «صندوق النقد»


مها أبوودن :

بلغ حجم المساعدات الخليجية التى تلقتها مصر بعد عزل الدكتور محمد مرسى نحو 12 مليار دولار، منها 4 مليارات دولار «سلعية» من مواد بترولية ومشتقاتها، و3 مليارات دولار منحًا لا ترد و5 مليارات دولار ودائع لدعم الاحتياطى الاجنبى.

من جانبه استبعد مصدر مسئول بوزارة المالية، امكانية ان تكون هذه المساعدات بديلا قد يغنى عن قرض صندوق النقد، واوضح مصدر وثيق الصلة بمفاوضات «الصندوق» ان القرض البالغ نحو 4.8 مليار دولار تمت جدولته على عدة سنوات مالية، فهو ليس قرضا يحسن اداء موازنة العام المالى الجديد 2013 /2014 فقط، ولكن دفعاته ستتم على حوالى 3 سنوات مالية متتالية من اجل السيطرة على العجز الكلى فى الموازنة، وكان من المفترض ان تتسلم مصر دفعتين فقط منه خلال العام المالى الجديد.

وقال اشرف العربى، رئيس مصلحة الضرائب الاسبق، ان الحكومة المؤقتة بعد تشكيلها لن تتمكن من إتمام المفاوضات حول قرض صندوق النقد الدولى، بسبب وجود عدد من الاجراءات التى ستضطر لتأجيلها لحين استقرار الاوضاع، خصوصًا فيما يتعلق بالانتقال كليًا من قانون ضريبة المبيعات الى قانون القيمة المضافة، إذ إن الجزء المتبقى من التحول لا يتجاوز 20 %، تتركز جميعها فى زيادة سعر الضريبة وهو ما لا تحتمل اى حكومة انتقالية اقراره.

واكد العربى ان المساعدات الخليجية التى تلقتها مصر ستؤدى الدور المالى نفسه الذى كان صندوق النقد الدولى سيقوم به، لكن بطريق غير مباشر فهذه المساعدات ستخفف الاعباء على الاحتياطى النقدى من خلال عدم اللجوء للسحب منه لاستيراد المواد البترولية، بعد ان تم تخصيص جزء كبير من المساعدات لتصبح فى شكل مواد بترولية.

وقال العربى، ان تخفيف الاعباء عن الاحتياطى النقدى ووصول منح لا ترد بقيمة 3 مليارات دولار سيقلل معدلات الاقتراض الداخلى عن طريق طرح اذون وسندات خزانة، مما سيوفر سيولة لدى البنوك لإقراض المشروعات الاستثمارية.

واضاف العربى، أن هذه الاجراءات غير المباشرة ستؤدى الى استقرار سعر الصرف فترة تتراوح بين 12 و15 شهرا، وفقا لمتوسطات السنوات الماضية فى استهلاك المواد البترولية، مما سينعكس ايضا على توزيع وضخ المواد البترولية فى سهولة دون ان تحدث ازمات.

واشار إلى ان وزير المالية فى الحكومة الانتقالية عليه ان يعمل فى محورين اساسيين، هما ترشيد الانفاق واعادة ترتيب اولويات الصرف، اضافة الى رفع كفاءة الادارة الضريبية من اجل زيادة الموارد الضريبية التى تمثل نحو 80 % من جملة إيرادات الخزانة العامة.

وقال شريف سامى، عضو هيئة أمناء الاستثمار، ان قياس امكانية ان تمثل المساعدات الخليجية لمصر اهمية قد تدفع الاقتصاد المصرى للامام من عدمه، مرتبط باستقرار الوضعين السياسى والامنى.

واوضح سامى ان جميع هذه المساعدات قد لا تحقق اى جدوى اقتصادية بسبب الاضطرابات والاضرابات، فوجود المنح مع عدم وجود حالة من الاستقرار تدفع الانتاج الى الامام، هو محض عبث.

واضاف سامى ان مشكلة صندوق النقد الدولى لا تكمن فى وجود حكومة انتقالية، لكنها تكمن فى طلب الصندوق إعداد موازنة متماسكة مع الالتزام بتخفيض عجز الموازنة الى اقصى درجة ممكنة، وكل هذه الأطر قد تقوم بها الحكومة المؤقتة لو عزمت على فعل ما هو فى صالح الوطن، ولم تفكر فقط فى كونها حكومة انتقالية لا يهمها الا أن تثير قلقا فى الشارع، دون النظر للإجراءات اللازم تطبيقها.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة