أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

أحداث السفارة الإسرائيلية ترفع المخاطر السياسية‮.. ‬وتهدد بخروج الأجانب





أحمد الشاذلي ـ نيرمين عباس
 
جاءت الأحداث الأخيرة التي شهدتها مصر خلال الجمعة الماضي، أمام السفارة الإسرائيلية، والتي انتهت باقتحام المتظاهرين لها، لتنضم لجملة الأحداث السياسية المشتعلة التي أدت إلي هبوط مؤشرات البورصة المصرية لمستويات قياسية بداية من ثورة 25 يناير مرورًا بمحاولات إشعال الفتنة الطائفية بكل من أطفيح، وإمبابة، وصولاً لمقتل الجنود المصريين بسيناء، والتي أدت إلي اندلاع موجات غضب شعبي عارم، وهو ما أثار عددًا من التساؤلات حول تأثير تلك الأحداث علي أداء سوق الأوراق المالية المصرية خلال الفترة المقبلة، ومدي قدرتها علي استيعاب مثل تلك الصدمات، بالإضافة إلي إمكانية خروج المستثمرين الأجانب من السوق علي خلفية تلك الأحداث.

 
قال هشام توفيق، رئيس مجلس إدارة شركة عربية أون لاين لتداول الأوراق المالية، إن أحداث اقتحام السفارة الإسرائيلية الجمعة الماضي، وما صاحبها من أعمال عنف ستؤثر سلبيا علي أداء سوق المال خلال الفترة المقبلة، في ظل مساهمتها في رفع معدل المخاطرة.

 
وتوقع توفيق استمرار الأداء السيء للبورصة المصرية خلال الفترة المقبلة نتيجة استمرار تولي حكومة مؤقتة إدارة أمور البلاد، معتبرًا أن تسلم حكومة، ورئيس منتخبين إدارة البلاد هو السبيل الوحيد لاستعادة البورصة نشاطها السابق لأحداث الثورة الشعبية.

 
وعن احتمالية خروج الأجانب من سوق الأوراق المصرية، نتيجة الأحداث الأخيرة أوضح رئيس مجلس إدارة شركة عربية أون لاين لتداول الأوراق المالية، أن تلك الأحداث ستؤثر علي جميع المتعاملين بالسوق سواء المصريون أو العرب، بالإضافة للأجانب وبالتالي لا يقتصر تأثيرها علي الأجانب فقط.

 
من جانبه أكد محمد ماهر، نائب رئيس مجلس إدارة شركة برايم القابضة للاستثمارات المالية أن حالة الفوضي والتخريب، وعدم الالتزام السلمي، سيكون لها تأثير بالغ السوء علي المناخ الاستثماري المصري، مضيفًا أن تلك الأحداث ستساهم في خروج النسبة المتبقية من الأجانب من السوق، إلي جانب عزوف أي استثمارات أجنبية محتملة عن مصر.

 
وأشار أيمن حامد، العضو المنتدب لقطاع السمسرة بشركة النعيم القابضة للاستثمارات المالية، إلي أن أحداث اقتحام السفارة الإسرائيلية تنضم إلي جملة الأحداث الأخيرة التي تتعرض لها البلاد منذ قيام الثورة الشعبية، والتي أثرت بدورها علي الاقتصاد المصري بشكل عام والبورصة المصرية علي وجه التحديد.

 
ورجح استمرار تأثر الاقتصاد وسوق الأوراق المالية المصرية سلبيا بالأحداث الأخيرة، والتي زادت من حدة عدم الاستقرار السياسي لحين انتخاب ورئيس وحكومة للبلاد تمتلك رؤية اقتصادية وسياسية واضحة.

 
واستبعد العضو المنتدب لقطاع السمسرة بشركة النعيم القابضة للاستثمارات المالية خروج المستثمرين الأجانب من البورصة المصرية علي خلفية أحداث السفارة الإسرائيلية، مؤكدًا قدرة السوق علي استيعاب الصدمات المماثلة خلال الفترة الماضية، مشيرًا إلي إدراك جميع المتعاملين بسوق المال المصرية حجم المخاطرة الموجود بها.

 
وأضاف أن المستثمرين الكارهين للمخاطرة خرجوا بالفعل من سوق المال المصرية خلال الفترة الماضية، بالإضافة إلي عدم وجود استثمارات أجنبية جديدة في الوقت الحالي انتظارًا لاستقرار الأوضاع بالبلاد.

 
وفي السياق نفسه، قال هاني حلمي، رئيس مجلس إدارة شركة الشروق لتداول الأوراق المالية، إن أحداث السفارة الإسرائيلية الأخيرة تنضم لجملة الأحداث التي تتعرض لها البلاد خلال الفترة الأخيرة مثل أحداث إمبابة وأطفيح والتي اجتمعت لتؤثر سلبيا علي أداء البورصة المصرية.

 
وأوضح أن القرارات التي اتخذتها الحكومة لمواجهة مثل تلك الأحداث جيدة وكفيلة بمواجهتها وضمان عدم تكرارها، متوقعًا عودة سوق المال المصرية للانتعاش بعد إجراء انتخابات مجلس الشعب، وتولي حكومة منتخبة إدارة البلاد.

 
واعتبر أن تأجيل شهادة كل من المشير طنطاوي، رئيس المجلس الأعلي للقوات المسلحة، والفريق سامي عنان، رئيس الأركان إلي جلستي 24 و25 سبتمبر الحالي، سيؤثر سلبيا علي أداء البورصة بشكل يفوق أحداث السفارة الإسرائيلية، في ظل استمرار ترقب جميع المتعاملين بالبورصة عما ستسفر عنه شهادتهما في قضية قتل المتظاهرين.

 
واستبعد خروج المستثمرين الأجانب من البورصة المصرية خلال الفترة المقبلة علي خلفية أحداث السفارة، نظرًا لاتخاذهم قراراتهم الاستثمارية بناء علي علمهم بدرجة المخاطرة المرتفعة الموجودة بالسوق، بالإضافة إلي خسائرهم الضخمة بالأسواق العالمية نتيجة التقلبات الأخيرة التي أصابت أسواق المال العالمية.

 
وقال أحمد أبوحسين، العضو المنتدب بقطاع السمسرة بشركة القاهرة للاستثمارات المالية »CFH « إن الأحداث التي شهدتها مصر مساء الجمعة الماضي، وما حدث من أعمال شغب أمام السفارة الإسرائيلية لن تمر دون تأثير علي البورصة المصرية، خاصة أن الأوضاع الداخلية تسير من سيئ إلي أسوأ، ولم يعد بإمكان أحد التكهن بما قد يحدث خلال الأيام المقبلة.

 
وفي الوقت نفسه، قال أبوحسين إن خروج معظم المستثمرين الأجانب من السوق خلال الفترة الماضية، قد يصب في صالح البورصة المصرية، لأن سيطرة المصريين علي السوق في هذا الوقت قد تحد من حالة الفزع والخسائر التي تمني بها البورصة المصرية في أعقاب أي اضطرابات داخلية.

 
وأكد أن ما حدث أمام السفارة، ومحاولات اقتحام المبني والصور التي ظهرت علي جميع وسائل الإعلام الأجنبية، ستقدم صورة سلبية عما يدور من أحداث داخلية بمصر، الأمر الذي قد يساهم في خروج النسبة المتبقية من الأجانب من السوق، وإبعاد الاستثمارات الأجنبية عن السوق.

 
ولفت إلي أن ما يحدث الآن من اضطرابات سيؤدي إلي تراجع القطاعات، التي كانت علي وشك التعافي، ومن أبرز تلك القطاعات، القطاع السياحي والقطاع العقاري، مشيرًا إلي أن أي تصعيد آخر في الأحداث أو في ردود أفعال المسئولين سيضاعف من الأثر السلبي علي السوق بشكل خاص والاقتصاد المصري بشكل عام، خاصة مع عدم اتضاح الرؤية وغياب الشفافية وغياب الجرأة الكافية لاتخاذ إجراءات حاسمة، وهو ما يساهم في ترويج الكثير من الشائعات.

 
وقال شوكت المراغي، العضو المنتدب بشركة إتش سي لتداول الأوراق المالية، إن اقتحام السفارة الإسرائيلية، وما تلاه من أعمال شغب سيكون له تأثير سلبي علي البورصة المصرية علي المدي القصير، وعلي الاستثمارات الأجنبية، مشيرًا إلي أن الوضع ليس سيئًا للغاية، ولكن الاهتمام الإعلامي الصاخب وسيطرة اليهود علي الإعلامين الأمريكي والأوروبي تروج لصورة سيئة عن الوضع الداخلي المصري، بالشكل الذي يزيد من نفور الأجانب من السوق.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة