أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

التحفظ في استغلال فائض السيولة يحد من مكاسب وثائق الاستثمار


فريد عبداللطيف

نجحت وثائق الاستثمار الأسبوع الماضي في تحقيق مكاسب جماعية بدفع من صعود الأسهم الكبري بعد أن قامت المؤسسات وصناديق الاستثمار في بداية الجلسات بمشتريات ذكية لاقتناص الأسهم تدريجياً علي أسعارها المتراجعة في ظل أنها تتداول بأسعار أقل من قيمها العادلة، وكان متوسط صعود الوثائق بمعدل أقل من مؤشر البورصة EGX 30 الذي ارتفع بنسبة %2.49 مسجلاً 4755 نقطة مقابل 4639 نقطة في إقفال الأسبوع قبل الماضي.

وجاء عدم استفادة وثائق الاستثمار من صعود السوق بمعدل مواز للمؤشرات نظراً لحالة عدم وضوح الرؤية بشأن مسار البورصة علي المدي المنظور، وأدي ذلك لتحفظ مديري الاستثمار في استغلال فائض السيولة المتوافر لديهم في تكثيف المراكز علي الرغم من الفرص المتاحة نظراً لحساسية السوق لأي اضطرابات أمنية، وهو ما يجعل الاحتفاظ بمستويات سيولة مرتفعة أولوية لمديري المحافظ لمواجهة موجات الاستردادات التي تنشط بشدة في الأوقات الصعبة، خاصة أن شريحة عريضة من حملة الوثائق يلجأون لتسييلها وفي حال عدم احتفاظ مديري المحافظ بسيولة كافية سيكون عليهم بالضرورة بيع شرائح لما في حوزتهم من أسهم علي أسعارها المتراجعة لمقابلة الاستردادات، لتتحول بذلك الخسائر الدفترية إلي محققة وفي المقابل تمكن السيولة مديري الاستثمار من التحرك بديناميكية واقتناص الأسهم في أوقات مدروسة والقيام بتحقيق أرباح رأسمالية سريعة من وراء ذلك في ظل الارتدادات المؤقتة التي تشهدها السوق مؤخراً عقب الانخفاضات الحادة لتكون بذلك السيولة سلاح ذا حدين.

ويعد الاستقرار هو المرجح لحركة الوثائق في الجلسات المقبلة نظراً لضيق مساحة المتاجرة وهو ما يمثل عائقاً أمام مديري المحافظ في تحريك المحافظ والقيام بمضاربات سريعة لتحقيق أرباح رأسمالية تعوض عن الاتجاه الهابط للسوق بعد كسره مستوي 4800 نقطة، ويظهر التراجع الواضح في قيم التداول عدم رغبة حملة الأسهم في بيعها علي الأسعار المتاحة، فضلاً عن تردد القوة الشرائية في النزول والاكتفاء ببناء مراكز تدريجياً ويرجح ذلك هدوء حركة الأسهم الكبري وبالتالي الوثائق، وبالنسبة لوثائق الصناديق المتوازنة فقد قلت مكاسبها عن المؤشرات خاصة أن مكونات محافظها تتسم بالدفاعية حيث تمثل أدوات الدخل الثابت ما يقرب من %50 منها، ويمنحها ذلك حصانة ضد الهزات التي تضرب البورصة ومن جهة أخري لا تستفيد من أوقات الذروة بنسب مماثلة للوثائق الهجومية التي يتخطي فيها تمثيل الأسهم %90.

وارتفعت وثيقة البنك الأهلي الثانية الأسبوع الماضي بنسبة أقل من المؤشرات بلغت %0.75 مسجلة 76.1 جنيه، وأظهرت قائمة المركز المالي للصندوق أن الأسهم شكلت %54 من إجمالي أصوله المقدرة بنحو 159 مليون جنيه، وشكلت النقدية %14 ومثلت وثائق استثمار الصناديق الأخري %19، وأظهرت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق وجود موبينيل والمصرية للاتصالات عن قطاع الاتصالات، التجاري الدولي والأهلي سوسيتيه عن قطاع البنوك، وعن الأسمنت قنا وسيناء، ومدينة نصر، ومصر الجديدة، والصعيد للمقاولات والمنتجعات السياحية عن قطاعي الإسكان والمقاولات، بالإضافة إلي أموك، والنساجون الشرقيون، والعز الدخيلة، وايبيكو، وسيدي كرير، والسويدي للكابلات عن قطاعي الصناعة والدواء، مع وجود هيرمس عن الخدمات المالية.

واستفادت الوثيقة من أن »هيرمس« أكبر الرابحين بين الأسهم الكبري الأسبوع الماضي بعد ارتفاعه بنسبة %5.8 مسجلاً 17.2 جنيه، ومن جهة أخري تأثرت الوثيقة بكون موبينيل المتراجع الوحيد بين الأسهم الكبري بنسبة %2.2 مسجلاً 96 جنيهاً.

وحققت وثيقة بنك مصر مكاسب طفيفة الأسبوع الماضي بعد ارتفاعها بنسبة %0.19 مسجلة 94.3 جنيه، وأظهرت القوائم المالية للصندوق أن السندات مثلت %28 من إجمالي قيمة الأصول، وشكلت النقدية والحسابات الجارية %10 واقتصر تمثيل الأسهم علي %44.

وكانت أكبر الارتفاعات بين الصناديق المتوازنة الأسبوع الماضي لوثيقة البنك الاهلي الثالثة بنسبة %1.7 مسجلة 59.8 جنيه.

 وبالنسبة للصناديق المفتوحة للأسهم فقد حققت مكاسب جماعية مع تمكن ثلاث منها من التفوق علي السوق حيث ارتفعت بمعدل اعلي من المؤشرات وفي مقدمتها وثيقة البنك المصري الخليجي التي صعدت بنسبة %2.7 مسجلة 103.6 جنيه. وارتفعت وثيقة بنك القاهرة بنسبة %2.67 مسجلة 37.7 جنيه. وارتفعت وثيقة بنك الإسكندرية بنسبة %2.5 مسجلة 151 جنيهاً. وتدير الصناديق الثلاثة هيرمس لادارة صناديق الاستثمار.

من جهة أخري ارتفعت باقي الوثائق المفتوحة بنسب أقل من المؤشر الأسبوع الماضي حيث صعدت وثيقة بنك بيريوس الأول بنسبة %0.48 مسجلة 88.4 جنيه. وتلقت الوثيقة دعماً من سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة الذي يشكل أعلي وزن نسبي في محفظة الصندوق بنسبة %8.1، وارتفع السهم الأسبوع الماضي بنسبة %2.9 مسجلا 244 جنيهاً. وحد من صعود الوثيقة استقرار حركة سهم البنك التجاري الدولي الذي صعد بنسبة طفيفة بلغت %0.9 مسجلا 27.7 جنيه. ومثل السهم %7.7 من صافي أصول الصندوق في نهاية ديسمبر 2010.

وشملت قائمة أهم أسهم يستثمر فيها الصندوق بجانب التجاري الدولي وأوراسكوم للإنشاء والصناعة أسهماً دفاعية تقوم بتوزيعات ارباح منتظمة توفر السيولة لمديري المحافظ للتعامل مع الهزات التي تضرب البورصة، وياتي ضمن هذه الأسهم موبينيل بنسبة %3.85، وتأثرت الوثيقة باستمرار الاتجاه الهبوطي للسهم. وتشمل محفظة الصندوق مصر بني سويف وهيرمس. وشكلت الأسهم إلي إجمالي أصول الصندوق %69 في نهاية ديسمبر 2010، ومثلت النقدية والحسابات الجارية %31.

وارتفعت وثيقة بنك مصر إيران للتنمية الأسبوع الماضي بنسبة %1.67 مسجلة 264 جنيهاً. واظهرت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق وجود شهادات الايداع الدولية لأوراسكوم تليكوم وأوراسكوم للإنشاء، بالإضافة إلي أسهم موبينيل والاهلي سوسيتيه وماريدايف وبالم هيلز ومصر الجديدة للإنشاء والتعمير والقابضة المصرية الكويتية. وشكلت الأسهم %83 من إجمالي أصول الصندوق التي بلغت 174 مليون جنيه، ومثلت النقدية والودائع %13 من إجمالي الاصول.

وارتفعت وثيقة بنك مصر الثالثة بنسبة %2 مسجلة 311.9 جنيه. واظهرت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق وجود أوراسكوم تليكوم عن الاتصالات والتجاري الدولي عن البنوك، وسوديك عن العقارات، بالإضافة إلي سيدي كرير والسويدي للكابلات مع وجود هيرمس والقابضة المصرية الكويتية. واظهرت قائمة المركز المالي للصندوق ان الأسهم شكلت %98 من إجمالي أصول الصندوق المتداولة التي بلغت 101 مليون جنيه. ومثلت النقدية والودائع %1.2 من إجمالي الاصول المتداولة، ومثلت وثائق الكوبونات المستحقة النسبة المتبقية.

وفيما يخص الصناديق الإسلامية فقد حققت مكاسب جماعية الأسبوع الماضي جاء متوسطها اعلي من نظيرتها العادية نظرا للتمثيل المكثف لسهمي أوراسكوم تليكوم وأوراسكوم للإنشاء في محافظها وهما للذان تفوقا علي السوق حيث ارتفعا بنسبتي %2.9 و%4.3 علي التوالي. ولم تتأثر الوثائق الإسلامية بتخلف أسهم البنوك عن السوق لخلو محافظها منها.

واغلقت وثيقة بنك البركة - مصر الأسبوع الماضي علي ارتفاع بنسبة %2.49 مسجلة 56.3 جنيه. وأظهرت قائمة المركز المالي للصندوق ان الأسهم شكلت %87 من إجمالي اصوله المتداولة، وشكلت النقدية والودائع لدي البنوك %12 من إجمالي الاصول المتداولة. واظهرت قائمة اهم أسهم يستثمر فيها الصندوق وجود أوراسكوم تيلكوم والمصرية للاتصالات، أوراسكوم للإنشاء والصناعة، سوديك، والقابضة المصرية الكويتية.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة