أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬الفصل التعسفي‮«.. ‬أحدث حلقات التضييق علي المدونين


فيولا فهمي

أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان حملات التضييق والحصار التي تحكم قبضتها علي المدونين في مصر.


رصدت »الشبكة العربية« في بيان لها صدر أمس الأول تعرض ما لا يقل عن 6 مدونين للفصل من عملهم بسبب التعبير عن آرائهم علي الإنترنت والوسائل الإعلامية الأخري.. إلي جانب المضايقات الأمنية التي يلقاها المدونون إذا ما حاولوا المشاركة في الأحداث الجارية، سواء بالتضامن الإلكتروني أو من خلال العمل الجماهيري.

ويعتبر محمد مرعي صاحب مدونة »ايجي تايمز« هو أحدث مدون فقد وظيفته بسبب نشاطه السياسي الافتراضي علي الإنترنت، التحق »مرعي« بالعمل في إحدي شركات الأدوية بطنطا منذ أكثر من شهرين، ولكنه فوجئ بقرار إنهاء عمله بالشركة والاستغناء عن خدماته بسبب نشاطه السياسي وآرائه ضد الحكومة، بينما تعتبر أشهر تلك الوقائع هي التي تعرض لها الناشط »أحمد ماهر« منسق حركة 6 أبريل عندما فقد عمله بسبب نشاطه في الحركة السياسية.

قال جمال عيد، مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، إن اللجوء إلي سياسة الفصل التعسفي للمدونين والنشطاء السياسيين والكتاب الصحفيين من أعمالهم، باتت إحدي الوسائل المتبعة للضغط علي النشطاء بهدف تكميم أفواههم، لاسيما أن تكرار هذه الحالات وتشابهها خلال الفترة الأخيرة يعكس أنها ليست وليدة المصادفة، ولكنها وسيلة ممنهجة تستخدمها الحكومة للضغط علي معارضيها.

وأضاف عيد: إن النظام السياسي يستخدم وسائل لا تنم عن أي نزاهة في التعامل مع خصومه، خاصة في ظل تعدد وتلون أساليب المضايقات التي يتعرض لها المدونون والتي تعكس أن الحكومة تعد قوائم سوداء ضد نشطاء الإنترنت للتضييق علي أرزاقهم، بهدف صرفهم عن العمل السياسي.

وقال أحمد ماهر، المدون ومنسق حركة 6 أبريل- الذي فقد عمله بسبب نشاطه السياسي- إنه بعد احتجازه في فبراير 2010 بسبب نشاطه السياسي في حركة »6 أبريل«، تم اقتحام مكتبه في العمل ومصادرة جهاز الكمبيوتر وبعض الأوراق الخاصة به.

وتمت ممارسة ضغوط علي صاحب العمل لاتخاذ قرار بالفصل التعسفي وإلا يتم تعطيل مصالح صاحب العمل، الأمر الذي دفع الأخير لاتخاذ قرار بالفصل دون ارتكاب »ماهر« أياً من المخالفات الإدارية أو المالية.

وانتقد »ماهر« تعرض العديد من النشطاء علي الشبكة الإلكترونية والمدونين للفصل التعسفي من أعمالهم بسبب مواقفهم المعارضة للنظام، مؤكداً أن ذلك يعتبر »أسلوباً رخيصاً« تتبعه الحكومة للضغط علي المعارضين السياسيين.

واعتبر محمد عادل، صاحب مدونة »العميد ميت« قرارات الفصل التعسفي من العمل التي لحقت بالعديد من المدونين، تأتي في إطار عدم وجود قواعد قانونية لتنظيم العلاقات بين العمال وأصحاب الأعمال، مؤكداً أن مصالح رجال الأعمال مع الحكومة تجعلهم يقدمون النشطاء السياسيين كبش فداء لنيل رضا النظام.

وعلي الجانب المقابل وصف الدكتور نبيل حلمي، رئيس لجنة حقوق الإنسان بالحزب الوطني، انتقادات النشطاء الحقوقيين بشأن حملة التضييق علي المدونين بـ»الاتهامات الزائفة«، مؤكداً أن تلك الانتقادات والإدانات تفتقد الموضوعية أو الأدلة الدامغة علي وقوف أطراف حكومية وراء الفصل التعسفي لنشطاء الإنترنت من عملهم.

واعتبر حلمي انتقادات النشطاء الحقوقيين والمدونين تأتي ضمن خطة الهجوم المنتظم علي الحكومة والنظام السياسي قبيل إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة، وذلك لتحقيق مكاسب سياسية من خلال الوقوف في صفوف المعارضة وارتداء ثوب النضال السياسي »علي حد تعبيره«، نافياً إمكانية لجوء الحكومة لهذه الممارسات غير القانونية في التعامل مع المعارضين السياسيين، لاسيما في ظل الارتفاع المستمر لهامش الحريات في المجتمع.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة