اقتصاد وأسواق

%7.6‮ ‬تراجعاً‮ ‬في البطالة بگندا خلال ديسمبر


إعداد - رجب عزالدين

ارتفعت معدلات التوظيف في كندا لأعلي مستوياتها منذ عام 1976 متخطية كل توقعات المحللين في ديسمبر 2010.


فقد انخفض معدل البطالة ليصل إلي %7.6 خلال ديسمبر بعد أن ارتفع صافي معدل التوظيف في القطاع الخاص إلي 22 ألف وظيفة خلال الشهر مقارنة بنحو 15 ألف وظيفة في نوفمبر 2010.

كما ارتفع معدل التوظيف بنسبة %2.2 في الشهر نفسه مقارنة بالفترة نفسها من عام 2009 متخطياً انخفاضه بنسبة %1.1 في العام السابق، ليتجاوز توقعات المحللين التي استقرت عند 20 ألف وظيفة جديدة خلال الشهر وبقاء معدل البطالة عند %7.7 وفقاً لتقديرات المحللين في وكالة بلومبرج الأمريكية.

ويلاحظ ارتفاع معدلات التوظيف في قطاعات التصنيع والنقل والتخزين والموارد البشرية فيما تنخفض بشدة في قطاعات الدعاية الصحية والدعم الاجتماعي وتجارة التجزئة، وفقاعات البناء والزراعة والخدمات الرياضية.

وقد ارتفع معدل التوظيف في الوظائف المستديمة بمقدار 38 ألف وظيفة خلال الشهر نفسه، بتسجيل أعلي مستوياتها خلال خمسة أشهر بمعدل نمو %1.9 خلال العام ونحو %81 خلال ديسمبر، بينما ارتفعت معدلات التوظيف في الوظائف المؤقتة بنسبة %3.4 خلال الشهر نفسه. وارتفع معدل التوظيف في القطاع الصناعي ليصل إلي 66 ألف وظيفة في ديسمبر مقارنة بنحو 29 ألفاً في نوفمبر، وتركزت في مدن أونتاريو وكويبك. بينما ارتفع معدل الوظائف في قطاع النقل والتخزين بواقع 45 ألف وظيفة بمعدل نمو %10.8 عن الفترة نفسها من العام السابق، في حين ارتفع معدل التوظيف في قطاع الموارد البشرية بواقع 7700 وظيفة خلال الشهر نفسه.

في حين انخفضت الوظائف في قطاع التشييد والبناء بواقع 27 ألف وظيفة خلال الشهر وهو أعلي معدل تحقق منذ يوليو 2009، إلا أن هذا القطاع مازال يحقق نمواً بواقع %4.8 خلال العام نفسه.

بينما انخفض التوظيف في قطاعي الدعاية الصحية والدعم الاجتماعي بواقع 24 ألف وظيفة خلال الشهر نفسه ليستقر نموه في العام عند %3.3 عن العام السابق.

وانخفض عدد الوظائف في قطاعات تجارة التجزئة والجملة بواقع 22 ألف وظيفة، كما انخفض عدد الوظائف في قطاع الخدمات الرياضية بواقع 18 ألف وظيفة خلال الشهر نفسه، مقارنة بارتفاعها إلي 50 ألف وظيفة في الفترة نفسها من العام السابق.

وانخفض عدد الوظائف في القطاع الزراعي بواقع 8000 وظيفة في الشهر نفسه ليصل إجمالي الوظائف في هذا القطاع خلال العام إلي 13 ألف وظيفة.

وتتركز معظم الوظائف في مدينتي اونتاريو، وكوبيك، حيث ارتفع معدل الوظائف في »كوبيك« إلي 25 ألف وظيفة خلال الشهر، مقارنة بنحو 23 ألفاً في مدينة أونتاريو خلال الشهر نفسه. وارتفع عدد الشباب العاملين في الشهر نفسه ليصل إلي 26 ألف شاب ما بين 15 و24 عاماً مقارنة بالشهر السابق.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة