أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

270‮ ‬مليون جنيه صادرات‮ »‬مصر للغزل‮« ‬بالمحلة


أحمد شوقي ـ أحمد عاشور
 
قال مصدر مسئول بشركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبري، التابعة للشركة القابضة للغزل والنسيج، إن حجم صادرات الشركة خلال النصف الأول من العام المالي الحالي 2010/2011 بلغ ما يقرب من 270 مليون جنيه. وحققت الشركة صادرات بقيمة 500 مليون جنيه خلال العام المالي الماضي 2009/2010، موضحا أن أهم الأسواق التصديرية للشركة تتمثل في أمريكا والدول الأوروبية وبعض الدول العربية مثل سوريا ولبنان والسعودية.

 
وتسببت الارتفاعات المستمرة في أسعار الأقطان في إلغاء ما يمثل %25 من العقود التصديرية للشركة وتصل في بعض الاحيان الي %50.
 
وكانت الشركة تستهدف التوسع في تصدير منتجاتها لدول حوض النيل إلا أن استمرار تلك الأزمة لن يمكن الشركة من تحقيق هذا الهدف.
 
وقد أدي ارتفاع اسعار الأقطان والغزول في السوق المصرية مؤخراً الي خلافات حادة بين الشركة القابضة للغزل والنسيج والملابس الجاهزة ومصانع النسيج في مختلف المحافظات، حيث تتهم تلك المصانع الشركات التابعة لـ»القابضة« بالمغالاة في تسعير الغزول ومنع المصانع من الحصول عليها لصالح التجار، الأمر الذي خلق العديد من المضاربات في سوق الغزل، وهو ما لم تنفه »القابضة« مؤكدة قانونية هذا التصرف ومبررة ارتفاع أسعار الغزول بالارتفاع الجنوني في اسعار الأقطان محلياً وخارجياً الي جانب نقص المواد الخام بالسوق المحلية.
 
وقد عقدت »القابضة« اكثر من اجتماع مع مسئولي صناعة الغزل والنسيج محليا وانتهي الاجتماع الأخير بالاتفاق علي عدد من المقترحات تساهم في حل الأزمة الطاحنة التي تمر بها المصانع داخل السوق المحلية في ظل ارتفاع جنوني غير مسبوق في أسعار الغزول عالميا، واتفقت أطراف الأزمة علي أن تقوم الشركات التابعة بتوحيد أسعار الغزول وفق السعر العادل عبر لجنة تضم جميع الأطراف هي المسئولة عن تحديد السعر الاسترشادي، علي ان يتم تثبيت الأسعار لمدة 15 يوما وتعاد مراجعتها مرتين شهريا.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة