أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

«الحكومة المرتقبة».. طوق نجاة جديد لقطاع السيارات



صورة ارشيفية
كتب ـ محمود جمال - جورجينا رياض:

أكد عدد من وكلاء وموزعى السيارات ضرورة وضع سياسات الإصلاح الاقتصادى على رأس أولويات الحكومة المؤقتة خلال المرحلة الانتقالية الراهنة، بما يؤثر على مبيعات القطاع.

وحددوا أهم مطالب السوق المحلية فى ضمان استقرار أسعار صرف العملات الأجنبية فى مواجهة الجنيه، بجانب وضع ضوابط جمركية، مشددين على أهمية تقنين عمليات الاستيراد من الخارج، مع تدشين سياسات قومية تضمن رفع الدعم عن مشتقات البترول لفئة الأثرياء، بالإضافة إلى سرعة التوافق السياسى بين جميع فصائل المجتمع لاستقطاب استثمارات جديدة، ودعم الاقتصاد الوطنى.

فى البداية طالب اللواء رأفت مسروجة، رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب للشركة الهندسية لصناعة السيارات والأتوبيسات الحكومية المؤقتة القادمة التى ستدير شئون البلاد خلال الفترة الانتقالية، أن تضع الاقتصاد فى أولويات اهتماماتها.

وأكد مسروجة أن السيارات من أهم قطاعات الاقتصاد المصرى، والذى يتأثر سلباً وإيجاباً بتغير الأوضاع الاقتصادية العامة، موضحاً أنه فى الوقت الحالى لا يمكن مطالبة الحكومة الجديدة بأى إصلاحات خاصة بالقطاع وإنما إصلاح الوضع الاقتصادى بشكل عام.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة الهندسية لصناعة السيارات إن سعر صرف الجنيه المصرى أمام العملات الأجنبية من أهم العوامل الاقتصادية التى تؤثر على سوق السيارات، ويجب أن تعمل الحكومة المرتقبة على استقرار سعر صرف الجنيه، خاصة فى مقابل الدولار الأمريكى والسيطرة على السوق السوداء للعملة.

وشدد مسروجة على ضرورة أن تكون الحكومة المؤقتة للمرحلة الانتقالية حكومة تكنوقراط تمتلك خبرات واسعة ودراسات مسبقة كحلول للمشكلات السياسية والاقتصادية، متمنياً أن تشهد المرحلة المقبلة إصلاحاً واسعاً للاقتصاد المصرى سيكون له تأثير إيجابى واسع على قطاع السيارات.

وفى سياق متصل، حدد تامر قطب، مدير قطاع خدمات ما بعد البيع بشركة أبوغالى موتورز، أبرز مهام الحكومة الجديدة فى تثبيت سعر صرف العملات الأجنبية داخل السوق المحلية، مع ضمان توافرها بصورة كافية، بما يتيح القدرة على استيراد قطع الغيار اللازمة من الخارج.

وناشد قطب الدولة أيضاً بأهمية وضع قواعد حمائية وجمركية صارمة تقف حائلاً دون انتشار المنتجات المقلدة والمغشوشة فى مصر خلال المرحلة المقبلة، بجانب تقديم حزمة من التخفيضات والتسهيلات للسوقين الأمريكية والأوروبية بما يفتح الباب أمام مزيد من الاستثمارات الأجنبية الجديدة.

وأوضح قطب أن مواجهة أزمة نقص إمدادات السولار تتطلب تدشين خطة قومية واضحة المعالم تشتمل على سياسات رفع الدعم عن مشتقات البترول، وتنفيذها بقدر من الشفافية والمصداقية، لافتاً إلى أن السيارات من أكثر القطاعات الاقتصادية تأثراً باضطراب الأوضاع السياسية والأمنية التى تشهدها البلاد حالياً بما أضر بمعدلات مبيعاته فى المرحلة الماضية.

ويرى علاء السبع، نائب رئيس مجلس إدارة «السبع أوتوموتيف»، عضو شعبة وكلاء وموزعى ومستوردى السيارات بغرفة تجارة القاهرة، أن أهم التزامات الحكومة المرتقبة فى الوقت الحالى محاولة إنهاء المشكلات السياسية التى تؤخر استقرار الأوضاع، بالإضافة إلى تفعيل المصالحة الوطنية بين جميع الأطراف المتنازعة مع ضرورة التحاور أو اللجوء إلى إجراءات استثنائية سريعة لوقف عمليات العنف فى الشارع المصرى.

وأكد نائب رئيس مجلس إدارة «السبع أوتوموتيف» أن الانتهاء من المشكلات السياسية باستكمال مؤسسات الدولة وإجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية، سيعقبه بالضرورة التركيز على الوضع الاقتصادى وإعادة انتظام العمل والإنتاج والذى سيساعد بشكل كبير على انتعاش مبيعات السيارات خلال الفترة المقبلة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة