أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

خبراء: إنارة «الكهرباء» لمبانيها بالطاقة الشمسية تساعد على نشرها


عمر سالم :

وصف عدد من خبراء الكهرباء والطاقة خطوة وزارة الكهرباء بإنشاء محطتى طاقة شمسية بقدرة 80 ميجاوات لإنارة المبنى العام لها، بأنه خطوة نحو ترشيد استهلاك الكهرباء، بالإضافة الى أنه سيشجع على نشر استخدامات الطاقة الجديدة والمتجددة، لاسيما أن وزارة الكهرباء هى المسئولة عن قطاع الطاقة المتجددة وسيرفع عبء إنارة المبانى الحكومية من على كاهل الشبكة القومية للكهرباء، لاسيما أن أغلب المبانى الحكومية تستهلك طاقة كهربائية كبيرة ووجود هدر فى الطاقة المستخدمة وإسراف فيها، بالإضافة الى أنها تتعامل بتعريفة منخفضة.

ودعا هؤلاء الخبراء الى ضرورة تعميم الفكرة على جميع المبانى الحكومية والمستشفيات والفنادق السياحية، وأن يتم تنفيذ الفكرة عن طريق الشركات المصرية ولتشجيع التصنيع المحلى للخلايا الشمسية، فى ظل تزايد الطلب على الطاقة مما سيفتح المجال لخفض أسعار مكونات الطاقة الشمسية فى حال نشر استخداماتها مع ضرورة أن تتم إلزام الفنادق والشركات السياحية باستخدام السخانات الشمسية وأن تتم إنارتها عن طريق الطاقة الشمسية وعدم منح تراخيص إلا فى حال تنفيذ تلك المطالب وكذلك جميع المدن الجديدة.

قال الدكتور أكثم أبوالعلا، المتحدث الرسمى بوزارة الكهرباء والطاقة، إن الوزارة بصدد بدء إنشاء مشروع باستخدام الطاقة الشمسية لإنارة بعض المبانى التابعة لوزارة الكهرباء والشركات التابعة تنفيذا لاستراتيجية وزارة الكهرباء لترشيد الاستهلاك ولتشجيع نشر استخدامات الطاقة الشمسية ولرفع العبء من على كاهل الشبكة القومية للكهرباء من توفير الطاقة للمبانى الحكومية وضمن استراتيجية توليد %20 طاقة متجددة من إجمالى الطاقة المنتجة بحلول عام 2020.

وأضاف أن المشروع سيتم تنفيذه من خلال إنشاء محطتين لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية باستخدام الخلايا الفوتوفولتية قدرة كل منها 40 كيلووات واحدة متصلة بالشبكة مع بطاريات للطوارئ بطاقة 60 كيلووات/ساعة والأخرى غير متصلة، لافتا الى أنه تم اختيار مبنى ديوان عام الوزارة ومبنى الوزارة القديم لتركيب المحطتين وإنارتهما بالطاقة الشمسية، بالإضافة الى إنارة الأعمدة بالطاقة الشمسية، موضحا أنه من المقرر أن يتم تعميم تلك التجربة على مبانى وزارات الإسكان والسياحة وبعض الفنادق السياحية.

لفت المهندس عمرو محسن، المدير التنفيذى لشركة «لوتس» للطاقة الشمسية، الى أن تطبيق وزارة الكهرباء تلك التجربة خطوة نحو الطريق السليم فى نشر استخدامات الطاقة المتجددة خاصة الشمسية، وذلك فى ظل تزايد الطلب على الطاقة مقارنة بالعجز فى الشبكة القومية، لافتا الى وجود فقد فى الشبكة القومية كان قد أعلنت عنه وزارة الكهرباء بنحو %10 من إجمالى قدرة الشبكة القومية وهو ما يقدر بنحو 2600 ميجاوات، ويجب على الوزارة العمل على معالجة تلك القدرات الكبيرة والتى قد تحتاج لمليارات الدولارات لإقامة تلك القدرات.

وأضاف أن المبانى الحكومية تستهلك قدرات كهربائية كبيرة نظرا لكمية التكييفات، بالإضافة الى الإسراف فى استهلاك الكهرباء داخل تلك المبانى وعدم قيام الوزارات بتسديد مستحقات وزارة الكهرباء، والتى وصلت الى نحو 16 مليار جنيه لدى الجهات الحكومية طبقا لتصريحات مسئولى الكهرباء، وهو ما يمثل عائقا أمام الوزارة فى تنفيذ مزيد من المشروعات، مطالبا بضرورة أن يتم تعميم تلك الفكرة على المستشفيات والمبانى الحكومية، بالإضافة الى المدن الجديدة وعدم إعطاء تراخيص بالبناء للفنادق والفيلات والمدن، إلا فى حال استخدام السخانات الشمسية والإنارة عبر الطاقة الشمسية.

وأشار المهندس وائل النشار، رئيس شركة «أونيرا» للطاقة الشمسية، الى أن تطبيق الفكرة سيعمل على نشر وتشجيع استخدامات الطاقة الشمسية فى مصر، بالإضافة الى أنه سيعمل على خفض أسعار مكونات الطاقة المتجددة فى مصر، وأن يتم تنفيذ تلك المشروعات عبر الشركات المحلية والقطاع الخاص المصرى وأن يتم تقديم الدعم لتلك الشركات للمنافسة مستقبليا على إنشاء مشروعات كبيرة، بالإضافة الى أن مصر تتمتع بقدرات كبيرة فى الطاقة الشمسية.

وطالب بضرورة أن يتم تحديد تعريفة شراء الطاقة المتجددة، لاسيما الشمسية منها من أجل تشجيع المشتركين والمستهلكين على استخدام وإنارة المنازل بالطاقة الشمسية، وأن يتم ربطها بالشبكة القومية حتى يتم توريد الفائض من الطاقة بالشبكة ومحاسبة العملاء عليها، بالإضافة الى ضرورة إلزام الفنادق والشركات الكبرى بتدبير الطاقة بنفسها عبر الطاقة الشمسية، وأن تتم إعادة تسعير الطاقة التقليدية للصناعات كثيفة الاستهلاك، وألا تتدخل الحكومة فى إقامة المشروعات وفتح الباب للقطاع الخاص لتنفيذ تلك المشروعات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة