أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

الإسكندرية

«جمعية رجال الأعمال» بالإسكندرية توضح للقنصليات الموقف السياسى


نجلاء أبو السعود :

على خلفية الأحداث السياسية التى تشهدها البلاد، وانطلاقا من مسئوليتها الاجتماعية قررت جمعية رجال أعمال الإسكندرية اتخاذ خطوات جادة لإيضاح حقيقة الموقف السياسى والتغيرات السياسية فى مصر للعالم الخارجى.

وقال الدكتور محمد محرم، نائب رئيس جمعية رجال أعمال الإسكندرية، إنه تم عقد اجتماع عاجل للجمعية قبل أيام لمناقشة تطورات الأوضاع السياسية وتأثيرها على الاستثمار، وبحث الخطوات التى يمكن أن تساهم بها الجمعية.

وأضاف محمد محرم فى تصريحات خاصة لـ«المال» أن مجلس الإدارة توصل إلى ضرورة مراسلة السفراء والقنصليات بمصر والخارج لتوصيل صوت الشارع المصرى، وتوضيح الموقف السياسى، وحقيقة انحياز الجيش لإرادة الشعب لتصحيح وجهة النظر الخاطئة التى يتداولها عدد من الصحف والقنوات الإعلامية فى الداخل والخارج.

وأوضح أنه تم إعداد خطاب رسمى شديد اللهجة باللغة الإنجليزية وإرساله إلى القنصليات والسفارات، خاصة الدول التى اتخذت موقفا معاديا من تغيير النظام على رأسها الولايات المتحدة  وتركيا طلب فيه مجلس الإدارة لقاء أعضاء البعثات الدبلوماسية بمقر الجمعية فى اجتماعات رسمية مكثفة تستمر يومين لشرح الوضع الداخلى بالتفصيل.

ولفت الى أن تلك الخطوة نالت موافقة واستحسان جميع أعضاء مجلس الإدارة، بالإضافة إلى أعضاء الجمعية.

وأشار إلى أن الخطاب الذى تم إرساله يتضمن التأكيد على أن التغير الذى حدث ليس انقلابا عسكريا بل هى إرادة شعبية كان الجيش هو وسيلة التنفيذ فقط بانحيازه إلى إرادة الشعب وليس طرفاً فى النزاع خاصة أن الشعب المصرى لا يسمح بحكم عسكرى، وأن تلك الخطوة التى طالب بها الشارع المصرى كانت خطوة ضرورية تأخرت.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة