أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

«الكهـــــــــرباء» تعــــــــــــــلن الطـــــــــــــوارئ



صورة ارشيفية

عمر سالم :

أكد عدد من مسئولى الكهرباء والطاقة انه تم الاستعداد لتوفير الكهرباء خلال شهر رمضان فى كل الشركات التابعة للشركة القابضة لكهرباء مصر، لتلافي تكرار أزمة انقطاع التيار الكهربائى، وذلك من خلال الدفع بماكينات الديزل فى كل المحافظات، بالإضافة إلى إعلان حالة الطوارئ فى كل الشركات والانتهاء بأسرع وقت من صيانة وإحلال وتجديد المحطات القديمة ومحاولة تكثيف البرنامج الزمنى لمحطتى بنها وشمال الجيزة بقدرة 1500 ميجاوات لمواجهة الطلب المتزايد على الطاقة خلال رمضان.

وطالبوا بضرورة الاستمرار فى ترشيد استهلاك الكهرباء خلال رمضان وعدم المبالغة فى تعليق الزينة بالاضافة إلى ترشيد الاستهلاك فى المساجد من خلال الإنارة وعدم الإسراف فى تشغيل التكييفات بشكل مستمر واقتصارها على أوقات الصلاة فقط، بالإضافة إلى المطالبة بضرورة توفير الوقود بشكل مستمر لمحطات الكهرباء، لا سيما أن احتياجات محطات الكهرباء تبلغ نحو 95 مليون طن بترول مكافئ منها 85 مليون متر مكعب غاز، وأشاروا إلى ترشيد الاستهلاك بنحو 2500 ميجاوات خلال الفترة الحالية.

قال الدكتور أكثم أبوالعلا، المتحدث الرسمى بوزارة الكهرباء والطاقة، إن الوزارة أعلنت حالة الطوارئ بكل محطاتها على مستوى الجمهورية، نظراً لحلول شهر رمضان، بالإضافة إلى الزيادة المتوقعة فى استهلاك الكهرباء وتجنباً لعدم قطع التيار الكهربائى وحفاظاً على الشبكة القومية للكهرباء وعدم تكرار سيناريو رمضان الماضى، من خلال إضافة 1500 ميجاوات من محطتى بنها وشمال الجيزة والتى تعمل الوزارة على تكثيف البرامج الزمنية للانتهاء منهما بعد تعطيلهما من جانب الأهالى أكثر من مرة.

وأضاف أبوالعلا، أن المهندس أحمد إمام، وزير الكهرباء والطاقة، يعقد اجتماعات بشكل شبه دورى مع كل قيادات الشركات والشركة القابضة للكهرباء لمتابعة الشبكة، لافتاً إلى أن وزير الكهرباء والطاقة قدم الشكر لمستهلكى الطاقة الكهربائية على ترشيدهم استهلاك الكهرباء الذى تزامن مع انخفاض درجات الحرارة والأحداث الجارية مما أدى إلى انخفاض الأحمال الكهربائية بحوالى 2500 ميجاوات مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضى.

وأشار إلى أنه تم وقف جميع برامج الصيانة للمحطات استعداداً لرمضان، لافتاً إلى أن الحمل الاقصى بلغ خلال الفترة الماضية 23800 ميجاوات، بينما كان أكثر من 25 ألف ميجاوات خلال شهر يونيو الماضى، مناشداً المواطنين استمرار ذلك النهج مع حلول رمضان المعظم وترشيد الاستهلاك، خاصة بعد الإفطار من خلال عدم تشغيل السخانات الكهربائية والأجهزة الكهربائية كثيفة الاستهلاك وتشغيل أجهزة التكييف عند الضرورة وضبطها على درجة حرارة 25 درجة مئوية، وتحديد الإضاءة كلما أمكن بعد غروب الشمس.

وقال المهندس أسامة عسران، رئيس شركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء، إن تحصيل فاتورة الكهرباء شهد تراجعاً خلال الفترة الجارية نظراً للظروف الأمنية، لافتاً إلى أن مؤشرات التحصيل وصلت لنحو 80 % خلال شهر يونيو الماضى، موضحاً ان الاستهلاك شهد تراجعاً كبيراً خلال الفترة الماضية نتيجة وجود الملايين فى الميادين، بالإضافة إلى استقرار الشبكة القومية وكميات الوقود التى يتم ضخها فى المحطات.

وأضاف أن الشركة بدأت حالياً الاستعداد لشهر رمضان، لاسيما أنه سيتم وقف أعمال الصيانة الدورية وإعلان حالة الطوارئ، خاصة فى أوقات الذروة وتشكيل غرف عمليات على مستوى كل مراقبة ومحافظة وشركة للتعامل السريع مع أى أعطال مع وجود قيادات شركات الكهرباء على مدار الساعة، مطالباً المواطنين بضرورة ترشيد استهلاك الكهرباء خلال الفترة المقبلة، حفاظاً على استقرار الشبكة القومية، وعدم الإسراف فى تعليق الزينات وغيرها.

وأكد المهندس عبدالعزيز أبوراية، رئيس شركة غرب الدلتا لإنتاج الكهرباء، أنه تم إعلان حالة الطوارئ فى جميع محطات الشركة استعداداً لشهر رمضان المبارك، بالإضافة إلى ضرورة حماية المحطات من الاعتداءات أو محاصرتها أو توقف العمل بها، منعاً لقطع التيار الكهربائى وحفاظاً على أمن الطاقة فى مصر، موضحاً ان الاستهلاك فى رمضان يرتفع بنحو %10، وهو ما يتطلب ضرورة ترشيد الاستهلاك فى المساجد.

وقال أبوراية إنه تم إدخال محطة أبوقير للخدمة بقدرة تصل إلى 1500 ميجاوات ضمن الاستعدادات لشهور الصيف، موضحاً أن الوزارة تعمل حالياً على رفع كفاءة المحطات والاهتمام ببرامج الصيانة، والتى سيتم إيقافها خلال شهر رمضان، بالاضافة إلى برامج ترشيد الاستهلاك، مؤكداً ضرورة توفير كميات الوقود لمحطات توليد الكهرباء بشكل كاف منعاً لانهيار الشبكة القومية وتراجع قدرات التوليد.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة