أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

وضوح نموذج العمل وقوة موقف‮ »‬جي بي أوتو‮« ‬يدعمان احتفاظها بالتصنيف الائتماني


المال- خاص
 
حافظت شركة ميريس الشرق الأوسط للتصنيف الائتماني وخدمة المستثمرين، علي التصنيف والترتيب المحلي للملاءة الائتمانية تصنيف الجدارة، لمجموعة »جي بي أوتو«، بدرجة BBB + بنظرة مستقبلية مستقرة لكل من المنشأة والسندات السابق إصدارها.

 
يذكر أن درجة BBB تعني أن المنشأة مصنفة محلياً علي أنها درجة استثمار، وهو ما يعبر عن أن المنشأة من الناحية الائتمانية وقدرتها علي سداد الأقساط والفوائد في مواعيد استحقاقها متوسط Average Creditworthiness مقارنة بآخرين في الدولة نفسها كما تشير علامة »+/ -« إلي نقص أو زيادة في مستوي المخاطر في الدرجة نفسها.
 
وتعتبر »جي بي أوتو« من كبري شركات السيارات في السوق المصرية، ويرجع تاريخ الشركة إلي الخمسينيات من القرن الماضي، وقد تم تأسيس المجموعة كشركة مساهمة مصرية في 2007، وتمتلك عائلة »غبور« حصة أغلبية في أسهم المجموعة »بنسبة %73.5«، أما الأسهم المتبقية، فيتم تداولها في البورصة المصرية وبورصة لندن.
 
ويعكس هذا التصنيف قوة موقف »جي بي أوتو« في نشاطها الرئيسي المتمثل في سيارات الركاب والسيارات التجارية، وكذلك ارتفاع ربحيتها التشغيلية وزيادة وتنوع أنشطتها التجارية، وتعتبر »جي بي أوتو« حالياً أحد رواد صناعة السيارات في مصر، وتتمتع بحضور قوي في السوق المحلية، حيث بلغت حصتها السوقية نسبة %28 في النصف الأول من عام 2010، وقد توسع نشاط »جي بي أوتو« ليشمل أربعة أنشطة رئيسية وهي: »سيارات الركاب والسيارات التجارية والدراجات البخارية وغيرها«، علي اختلاف أحجامها وربحيتها، وتتم إدارتها من خلال 14 شركة تابعة، موزعة محلياً وإقليمياً.
 
وقد توسعت المجموعة بصورة ملحوظة في السنوات الأخيرة حيث تتبني استراتيجية واضحة المعالم تهدف إلي أن تصبح المجموعة مؤسسة تقدم حلول سيارات متكاملة تتوافر بها مزايا سلسلة القيمة، كما تقدم حلول النقل والمواصلات في مصر ومنطقة الشرق الأوسط، ومن العوامل الأخري الداعمة للتصنيف موقف الشركة القوي في السوق وما تتمتع به علامتها التجارية من صيت ذائع، إلي جانب فريق الإدارة الذي يتمتع بخبرة واسعة إلي جانب ما تتبعه المجموعة من نموذج أعمال واضح وضوابط تنفيذية فعالة »Clear Business Model And Execution Discipline « وسياسة متحفظة في توزيع الأرباح، بالإضافة إلي الشراكة الطويلة والقوية مع كبار صانعي المعدات الأصلية »OEM « في العالم مثل شركتي هيونداي وميتسوبيشي وغيرهما، التي تدعمهما شبكة واسعة للتوزيع وخدمات ما بعد البيع، وتحافظ »جي بي أوتو« علي جودة مؤشرات الربحية الخاصة بها نتيجة الانخفاض النسبي لهيكل التكلفة إلي جانب ما تتمتع به من فاعلية تشغيلية.
 
وفي الوقت نفسه، يأخذ التصنيف بعين الاعتبار التحديات الرئيسية التي تواجه الشركة، حيث تمثل التدفقات النقدية الحرة السلبية عاملاً رئيسياً في ضعف المرونة المالية لديها، فالتدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية لا تغطي مدفوعات رأس المال العامل، خاصة مع بداية تشغيل الشركة التابعة في العراق لتوزيع السيارات الهيونداي وكذلك البدء في استيراد وبيع سيارات »مازدا« في مصر في بداية عام 2010.
 
وكان من بين تحفظات التصنيف كون المجموعة عرضة لمخاطر انكشاف أسعار الصرف، كنتيجة للمشروعات المشتركة التي تقوم بها المجموعة حالياً، وعلاوة علي ذلك فإنه من المتوقع أن يؤدي الخفض التدريجي علي جمارك السيارات القادمة من الاتحاد الأوروبي، لتصل إلي صفر في المائة في عام 2019، إلي زيادة حدة المنافسة في السوق المحلية من قبل السيارات الأوروبية، مما سيضع الشركة تحت ضغط الحفاظ علي حصتها السوقية وكذلك معدلات الربحية.
 
وتعمل »جي بي أوتو« علي تجميع واستيراد وتوزيع سيارات »هيونداي« في مصر بموجب رخصة من شركة هيونداي الكورية، والتي تعد خامس أكبر شركة عالمياً في قطاع السيارات، وأعلنت إدارة الشركة عن توقف خط تجميع سيارات هيونداي بداية من عام 2014، والذي سوف يمثل تحدياً جديداً لقطاع سيارات الركوب بالمجموعة.
 
ومن ناحية أخري أعلنت المجموعة أنها تسعي للحصول علي رخص جديدة من شركات أخري »هندية أو صينية«.. الأمر الذي يمكن أن يخفف، إلي حد ما، من تأثير توقف تجميع سيارات هيونداي محليا، وتري »ميريس« أن هذا التحدي سوف يمثل ضغطاً علي نشاط تجميع السيارات علي المدي المتوسط.
 
وتوسعت مجموعة جي بي أوتو توسعت بصورة ملحوظة خلال العامين السابقين، حيث شهد 2010 دخول جي بي أوتو السوق العراقية عن طريق شركة جي كيه أوتو شركة مشتركة مع مجموعة القاصد، حيث تقوم شركة جي كيه باستيراد وتوزيع سيارات هيونداي في العراق، وتتوقع جي بي أوتو أن تمثل مبيعات شركة العراق حوالي %25 من إجمالي مبيعات المجموعة خلال العامين المقبلين، ورغم دخول السوق العراقية سوف يوسع نطاق عمل المجموعة والعمل علي الحد من خطر التركيز المصاحب لنشاط سيارات هيونداي، فإن ميريس تتحفظ بعض الشيء علي السوق العراقية والتي قد تؤدي إلي خطر التركيز الجغرافي وبالتالي قد يعرض المجموعة إلي حالة من التذبذب في الأرباح.
 
وعلي صعيد آخر، فقد توسعت مجموعة جي بي أوتو في قطاع التمويل، عن طريق نشاط التمويل متناهي الصغر الذي تقدمه شركة مشروعي، التي بدأت نشاطها في مارس 2010، وقد أثبتت مشروعي أنها محرك أساسي لمبيعات »التوك توك«، بالإضافة إلي النمو الذي تحققه جي بي للتأجير التمويلي، التي تقدم خدمات لقطاع الشركات بصفة عامة خارج المجموعة.
 
ورغم مضي الشركة قدماً في توسعاتها من خلال تحقيق استثمارات مشروعات تجارية جديدة قد يتيح مزيداً من فرص النمو، فإنها قد تستنزف امكانيات الإدارة وكذلك الموارد البشرية والمالية للشركة، ورغم ذلك تعتقد ميريس أنه يمكن الحد من مخاطر تنفيذ ذلك من خلال اتباع الشركة نهجاً شديد الانتقائية في التعاون مع كبريات المؤسسات في مجال صناعة السيارات من الشركات المشهود لها باتباع التكنولوجيا الحديثة التي تتمتع بالخبرة الكافية ولديها سجلات نجاحات ملائمة.
 
وبلغ إجمالي إيرادات شركة »جي بي أوتو« خلال النصف الأول من عام 2010 نحو 3.1 مليار جنيه كما بلغت الأرباح قبل الفوائد والضرائب 293 مليون جنيه، وقد حققت الشركة صافي ربح قدره 146 مليون جنيه خلال النصف الأول من عام 2010، ويعتبر قطاع سيارات الركاب النشاط الرئيسي للشركة حيث ساهم بأكثر من %70 في إجمالي إيرادات الشركة في النصف الأول من عام 2010، تلاه قطاع السيارات التجارية بنسبة %12، بينما مثلت الأنشطة الأخري »الدراجات البخارية والتوك توك وخدمات ما بعد البيع والإطارات والنشاط التمويلي« باقي الإيرادات، ويبلغ رأسمال الشركة المصدر والمدفوع 129 مليون جنيه موزعاً علي عدد 129 مليون سهم بقيمة اسمية جنيه للسهم.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة