سيـــاســة

"الشئون النيابية" بـ"التجمع: 9427 احتجاجا في عهد مرسي



محمد مرسي

إيمان عوف:


أصدرت أمانة الشئون النيابية والبرلمانية بحزب التجمع، دراسة بعنوان "نحو ثورة شعبية"، تناولت حصرا لكل التظاهرات والاحتجاجات التي خرجت خلال عام من حكم الرئيس المعزول محمد مرسي، والتي بلغت 9427 احتجاجا في سابقة تاريخية لم تحدث من قبل.

بدأت الاحتجاجات في شهر يوليو 2012 بتنفيذ 566 احتجاجا، واستمر الوضع على تلك النسبة مع تأرجح طفيف على مر الشهور، حتى كان الخروج الكبير في 30 يونيو، والذي شهد احتشاد بأعداد بأربعة أضعاف لحجم الحشود الشعبية السابقة لتنحي مبارك، وفق وكالات الأنباء العالمية.

أما بالنسبة للفئات المحتجة فتنتهي الدراسة إلى أن تلك الفئات تم حصرها تحت 43 قطاعا أساسيا، تندرج تحت مظلتها بعض القطاعات الفرعية لتتعدى الفئات المحتجة خلال العام الرئاسي 60 فئة، وهو ما يظهر الغضب الشعبي الواسع ضد انتهاك حقوق وحريات المواطن المصري وبشكل لم يسبق له مثيل .

وقسمت الدراسة الفئات الرئيسية المحتجة خلال هذا العام إلى 4 فئات، حسب نسبتها في المشاركة في الاحتجاجات، وهم المحتجون للمطالب العمالية 49.3%، والأهالي والمواطنون 26.8%، والنشطاء والسياسيون 12.9%، وفئات أخرى 11%.

أما عن جغرافيا الأداء الاحتجاجي فبينت الدراسة أن القاهرة تتصدر محافظات الجمهوريةن بعدما شهدت 1570 احتجاجا بنسبة 16.7%، وجاءت الغربية في المركز الثاني بـ684 احتجاجا، تلتها الشرقية بـ624 احتجاجا.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة