أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

%40‮ ‬من طائرات الأساطيل الجوية‮.. ‬مستأجرة


إعداد ـ خالد بدر الدين

تتوقع »كابيتال أفيش سيرفيسز« أكبر شركة تأجير طائرات ركاب نفاثة في العالم والتابعة لمؤسسة جنرال إلكتريك »GE « الأمريكية ارتفاع نسبة عدد الطائرات التي تملكها شركات تأجير الطائرات إلي أكثر من %40 من إجمالي عدد طائرات الركاب علي مستوي العالم بحلول عام 2015.


وذكرت صحيفة »وول ستريت« أن هذه النسبة بلغت %34 في نهاية العام الماضي بالمقارنة مع %23 فقط عام 1990 وذلك بعد دخول شركات جديدة هذا المجال مثل شركة »BOC « أفيش الصينية التابعة لبنك أوف تشاينا وايرليز الأمريكية.

وتتجه الآن شركات الاستثمار الخاص والبنوك إلي ضخ مئات المليارات من الدولارات في شركات تأجير الطائرات، كما أن البنوك ومديري صناديق الاستثمار عادوا مرة أخري لتمويل صفقات شراء طائرات الركاب النفاثة لدرجة أن شركة ايرليز انفقت في النصف الثاني من العام الماضي 3.3 مليار دولار لشراء أكثر من 100 طائرة نفاثة جديدة كما وافقت علي شراء 60 طائرة من شركات الطيران الأمريكية.

ورغم أن صناعة تأجير الطائرات في الولايات المتحدة الأمريكية بدأت خلال السبعينيات فإنها تشكل الآن أكثر من %35 من حجم الرحلات الجوية الأمريكية البالغ عددها أكثر من 19 ألف رحلة. وتعتزم شركة ايرليز شراء طائرات أخري اعتباراً من هذا العام وحتي عام 2017 بقيمة 6.2 مليار دولار بعد انتعاش حركة السفر بالطائرات في العام الماضي عندما ازدادت التوقعات بخروج الدول المتقدمة من الركود العالمي.

وتؤكد المنظمة العالمية للنقل الجوي »اياتا« أن الحركة الجوية العالمية سوف تنتعش خلال المستقبل القريب، لا سيما أن معدل نمو السفر بالطائرات علي المستوي العالمي سجل نمواً %8.5 خلال العام الماضي بالمقارنة بانكماش سالب %3.5 عام 2009.

وتعتمد شركات تأجير الطائرات مثل ايرليز وكابيتال افيش سيرفيسز وBOC افيش علي تأجير الطائرات التي تشتريها لشركات الطيران العالمية التي تستغلها في تحقيق المزيد من المرونة لأساطيلها الجوية وتوفير مليارات الدولارات من الخطوط التي لا تحقق لها الأرباح المطلوبة بسب قلة عدد الركاب علي هذه الخطوط.

ويتوقع اودفار هازي الذي أسس »ايرليز« في بداية العام الماضي ارتفاع عدد الطائرات التي يتم تأجيرها لشركات الطيران العالمية أكثر من %25 في غضون الست سنوات المقبلة.

وطرحت شركة ايرليز أسهمها في اكتتاب عام هذا الأسبوع لجمع السيولة المالية اللازمة لإضافة طائرات جديدة إلي أسطولها الذي يضم 36 طائرة صغيرة و4 طائرات عريضة.

وتعد »أودفارهازي« من أكبر عملاء شركتي بوينج الأمريكية وكونسو رتيوم إيرباص الأوروبية لإنتاج الطائرات النفاثة منذ السبعينيات من القرن الماضي عندما أسس شركة انترناشيونال ليز فاينانس عام 1973 والتي باعها لمجموعة أمريكا انترناشيونال جروب للتأمين عام 1990 ثم استقال منها في فبراير الماضي ليتفرغ لشركته الجديدة »ايرليز« وإن كانت »ايرليز« تكبدت خسائر صافية بلغت 49.4 مليون دولار خلال الفترة من فبراير حتي سبتمبر الماضي بسبب الأزمة المالية العالمية.

ومع ذلك فإن شركات الطيران الأمريكية نقلت أكثر من 603 ملايين راكب خلال الشهور العشرة الأولي من العام الماضي تبعاً لإحصائيات مكتب النقل التابع لوزارة النقل الأمريكية بزيادة %2 عن الفترة نفسها من عام 2009. وبلغ معدل نمو الرحلات المحلية داخل الولايات المتحدة الأمريكية %1.4 فقط بينما وصل معدل نمو الرحلات العالمية لشركات الطيران الأمريكية أكثر من %5.9 خلال الفترة نفسها أما شركات الطيران الأمريكية فقد سجلت انتعاشاً واضحاً خلال العام الماضي حيث بلغت إيرادات شركة »جيت بلو ايرويز« أكثر من مليار دولار بزيادة %20.5 عن عام 2009.

وحتي شركة »ساوث ويست ايرلاينز« بعد أن استحوذت علي شركة ايرترانس خلال الأيام الأخيرة من سبتمبر الماضي حققت إيرادات تشغيل تجاوزت 3.2 مليار دولار بزيادة %19.7 عن إيرادات عام 2009.

ولكن شركة »يونايتد كونتننتال هولدنجز« التي ولدت في أول أكتوبر الماضي نتيجة اندماج بين يونايتيد ايرلاينز وكونتننتال ايرلاينز بلغت قيمته 3.2 مليار دولار لن تعلن عن نتائج أرباحها إلا مع نهاية الربع الأول من هذا العام.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة