أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

الأغنياء ينسحبون من «البورصة » ويتجهون للاستثمار فى العقارات والمقتنيات الفاخرة


إعداد - عبدالغفور أحمد محسن
 
كشفت دراسات حديثة، أن المستثمرين الأغنياء يقومون بسحب استثماراتهم من الأسهم، ويضخون أموالهم فى شراء العقارات العريقة والماس واللوحات الفنية النادرة .

وأظهرت دراسة استقصائية حديثة أعدتها مؤسستا هاريسون جروب، وسبيكترام جروب، أن الأثرياء خفضوا من مخصصاتهم الاستثمارية للأسهم بشكل كبير منذ الأزمة الاقتصادية، وكانت استثماراتهم فى الأسهم والأسواق العالمية، قد وصلت إلى ذروتها عام 2007 ، عندما بلغت نسبة استثماراتهم %76 من إجمالى مدخراتهم، لكن هذه النسبة تقلصت الآن لتصل إلى %46 فقط .

وقد لا يبدو هذا الانخفاض كبيرًا بالنسبة للبعض، ولكن لابد أن نعلم أن الأغنياء الذين يشكلون %1 من المجتمع الأمريكى، يمتلكون أكثر من نصف عدد الأسهم التى تشترى بشكل فردى فى الولايات المتحدة، وبالتالى فإنهم عندما يتوقفون عن الشراء فإن هذا يعد مؤشرًا مهمًا ومؤثرًا .

ويتوقع جيم تايلور، المحلل لدى «هاريسون جروب » ، أن تواصل الأموال التى احتجزها المستثمرون بعيدًا عن الأسهم نموها بشكل متطرد، موضحًا أن إجمالى المدخرات التى يقوم الأغنياء بإخفائها حاليًا على شكل عقارات وماسات قد تنمو لتصل قيمتها إلى 12 تريليون دولار بحلول عام 2014 ، وهو ما يعنى مضاعفة المستويات الحالية .

فى حين توصلت دراسة صادرة عن مؤسسة سبيكترام جروب، إلى أن «المليونيرات » متشائمون بالأوضاع التى تحيط بأداء أسواق الأسهم .

وأشارت الدراسة الاستقصائية، إلى أن ثقة المستثمرين الذين يملكون مليون دولار أو أكثر فى الأصول الاستثمارية انخفضت فى أبريل الماضى للمرة الأولى منذ الصيف الماضى، عندما بدأت أزمة الديون السيادية للولايات المتحدة ومنطقة اليورو فى التأثير السلبى على الأسواق .

وتتمثل أكبر المخاوف التى تثير قلق المستثمرين من أصحاب الملايين، فى فترة الانكماش الاقتصادى الطويلة التى تشهدها الأسواق، بالإضافة إلى البيئة السياسية إلى جانب أزمات الديون السيادية .

وأظهرت دراسة «سبيكترام » ، أن المستثمرين الذين يملكون 5 ملايين دولار أو أكثر أصبحوا أكثر تحفظًا حيال استثماراتهم فى البورصة، وأوضحت الدراسة أن %84 منهم أصبحوا أكثر اعتدالاً أو تحفظًا إزاء الاستثمارات المالية، مقارنة بـ %79 فى عام 2009 ، وقتما كانت الأزمة الاقتصادية أكثر تأثيرًا .

وأشارت الدراسة إلى أن الأغنياء اتجهوا إلى خيارات عديدة لاستثمار أموالهم بعيدًا عن الأسواق المالية، إذ إنهم زادوا من استثماراتهم فى «الأصول الثابتة » مثل المقتنيات الثمينة والعقارات، وبمجرد النظر فى عناوين صحف الأسبوع الماضى، ستجد أن شقتين عريقتين فى مانهاتن قد تم بيعهما مقابل 50 مليون دولار .

ومنذ أيام باعت دار «سوثبي » للمزادات مجموعة من المجوهرات الثمينة، مقابل 108 ملايين دولار فى جينيف، بالإضافة إلى الإعلان عن بيع ماسة «بيو سانسي » مقابل 9.7 مليون دولار، وهى الماسة التى تزن 34.98 قيراط واقتنتها للمرة الأولى مارى دى ميديسى عام 1610 بمناسبة تتويجها ملكة بعد زواجها بالملك هنرى الرابع .

ويقول الخبراء إنه على الرغم من أن أسعار الماسات والقصور والخمور العتيقة واللوحات الفنية النادرة لا تتزايد بدرجة نمو الأسهم نفسها فى الأسواق المالية، إلا أنها فى المقابل غير معرضة للانهيار فى وقت قصير، مثلما هى الحال فى الأسواق المالية، بالإضافة إلى أن ارتداء ماسة مثل ماسة «بيو سانسى » أو مشاهدة لوحة لبيكاسو على الحائط، سيكون أكثر بهجة من متابعة مؤشر الأسهم بالبورصة .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة