أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ارتفاع تكلفة التأمين علي الديون الحكومية‮ ‬70نقطة


إعداد- خالد بدر الدين :
 
أدت الاضطرابات السياسية التي تشهدها تونس في الايام الماضية الي ارتفاع عقود التأمين علي الديون الحكومية ضد العجز عن السداد الي اعلي مستوي لها منذ يوليو 2009. وذكر موقع »بلومبرج« الاخباري ان اسعار هذه العقود ارتفعت في تونس من 120 نقطة اساس في بداية هذا العام الي 184 نقطة اساس امس الثلاثاء. كما ارتفعت اسعار هذه العقود في معظم دول شمال افريقيا من مصر الي المغرب، وقفزت من 237 نقطة اساس الي 307.5 نقطة اساس في مصر بفارق 70نقطة ، ومن 125 نقطة اساس الي 159 نقطة اساس في المغرب خلال الفترة نفسها كما تقول »علية موبيد« الخبيرة الاقتصادية في بنك »باركليز كابيتال« بلندن.


ورغم ان المستثمرين يعتقدون ان الفوضي التي تعتري تونس لن تنتقل الي بقية دول شمال افريقيا بعد ارغام رئيسها زين العابدين بن علي، علي الهروب عقب الاحتجاجات الدامية ضد ارتفاع تكاليف الغذاء والبطالة وانتشار الفساد، فإن »فيفيك تاوادي« رئيس استراتيجية الائتمان الاوروبي في بنك »BNP باريبا« يري ان هناك مخاطر من انتقال عدوي تونس الي دول اخري، مما سيؤثر علي تعرض قروض البنوك العالمية لمخاطر عدم سدادها.
 
ويعني ارتفاع عقود التأمين ضد العجز عن السداد، ان هناك مخاطر فعلا من عدم قدرة الحكومات علي سداد ديونها، لاسيما ان نقطة الاساس الواحدة تحمي ديونا قدرها 10 ملايين دولار من العجز عن السداد لمدة خمس سنوات او ما يعادل الف دولار سنويا.
 
وتقول وزارة الزراعة الجزائرية إنها اشترت في الفترة الاخيرة مليون طن من القمح لتفادي حدوث اضطرابات سياسية كالتي شهدتها تونس.
 
وكانت عدة مدن جزائرية من بينها العاصمة قد تعرضت لمظاهرات عنيفة في الاسابيع الماضية بسبب الارتفاع الحاد في اسعار الاغذية لدرجة ان شخصين قتلا واصيب المئات خلال اشتباكات بين المحتجين والشرطة.
 
ويري موقع بلومبرج انه ليس هناك اي احتمال لحدوث اضطرابات سياسية في مصر برغم ارتفاع معدلات التضخم الي اكثر من %10 في العام الماضي لان الحكومة تواصل دعم السلع الاساسية، ومن بينها القمح والسكر والارز والزيوت النباتية، لكي تضمن استقرار الاسعار المحلية واحتواء الارتفاعات العالمية، كما ان هذا الدعم يغطي نحو %80 من السكان.
 
واضاف الموقع ان الحكومة المصرية تؤكد انها لا تتوقع احتجاجات واسعة النطاق في المستقبل المنظور، وإن كانت مؤسسة »ماركيت« للاسواق المالية تقول إن تكلفة التأمين علي الدين السيادي المصري ضد مخاطر العجز عن السداد، صعدت بشكل حاد 40 نقطة اساس لتتجاوز 300 نقطة اساس وتصل لاعلي مستوي منذ 18 شهرا.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة