أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

الإسكندرية

عودة العمل بمبنى «المحافظة» جزئياً.. وسط ضبابية المشهد السكندري



صورة ارشيفية

المال ـ خاص :

تشهد إدارات محافظة الإسكندرية اضطرابا كبيرا فى ظل عدم وضوح الرؤية حتى من قبل الموظفين العاملين بديوان عام المحافظة والذين أكدوا أنهم مازالوا لا يستطيعون تحديد كيفية سير الأوضاع داخل مبنى المحافظة، والذى طالته حركة الأخونة لتشمل غالبية القيادات بما فيها منصب المحافظ الذى مازال يشغله المستشار ماهر بيبرس.

وأكد مصدر مسئول بالمحافظة أن العمل عاد بمبنى المحافظة بشكل جزئى بداية من نهاية الأسبوع الماضى بعد توقف دام 4 أيام نتيجة اغلاق المتظاهرين المبنى لمنع دخول موظفى المحافظة وعلى رأسهم المحافظ المستشار ماهر بيبرس ونائبه الدكتور حسن البرنس باعتبارهما من أهم رموز حزب الحرية والعدالة بالمحافظة.

وقال المصدر إن هناك انتظاما فى العمل بالمحليات خاصة الإدارات التى تتعامل مع الجمهور، إلا أن ديوان المحافظة يشهد حالة من عدم اتضاح الرؤى، خاصة بشأن التعامل مع قيادات المحافظة وإداراتها المختلفة رغم عودة المحافظ والموظفين  للعمل، إلا أنهم يرفضون التعليق على الأحداث أو إيضاح موقف المحافظ ونائبه.

يذكر أن بعض إدارات المحليات شهدت إضرابا للموظفين والعاملين بها وإعلان انضمامهم للمظاهرات المعارضة للنظام السابق وتوقفت عن العمل لنحو 3 أيام خلال الأسبوع الماضى.

من ناحية أخرى، مازالت قوات الأمن تحيط بالمقر المؤقت للمحافظة - مبنى المجلس الشعبى المحلى - وتتركز سيارتان للأمن المركزى وعدد من قيادات الشرطة والمجندين حتى بعد انصراف جميع المتظاهرين الذين اغلقوا المبنى خلال بداية تظاهرات 30 يونيو الماضى.

على الجانب الآخر، أكدت المهندسة سهيلة بسيونى، مديرة إدارة الاستثمار بالمحافظة، والتى تقع فى مكان مستقل عن مبنى المحافظة، انتظام العمل بالإدارة طوال أيام المظاهرات على عكس الوضع فى مبنى ديوان عام المحافظة.

وأشارت إلى توقف جميع المشروعات والمخططات التى كانت تدرسها المحافظة وأهمها المشروعات الاستثمارية الجاهزة للطرح منها مشروع إقامة طرح أرض كوتة «أرض المعارض» فى منطقة الشاطبى بعد أن توقف طرحها أكثر من مرة وتتابع الإدارة حاليا الأعمال الإدارية فقط وتلقى شكاوى المستثمرين.

وجدير بالذكر أن إدارة الاستثمار والشئون الاقتصادية بالمحافظة تتبع - بناء على تفويض من المحافظ - لتخصصات مكتب الدكتور حسن البرنس الذى قامت نيابة الإسكندرية منذ أيام بإصدار أمر بضبطه وإحضاره، إلا أنه لا يزال مختفيا حتى الآن.

وتم خلال مارس الماضى تعيين الدكتور مهندس أحمد عاشور - الذى يعد أحد أقطاب القيادات الإخوانية بالمحافظة - والذى كان يشغل منصب الأمين المساعد لحزب الحرية  والعدالة بالإسكندرية، والمشرف على حملة الرئيس مرسى.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة